الريان القطري يكشف أسباب فشل صفقة ماندزوكيتش

تبخرت أحلام جماهير الريان في ضم مهاجم أجنبي خلال فترة الانتقالات الصيفية بعدما أغلق باب الانتقالات دون توصل النادي إلى اتفاق نهائي مع أحد اللاعبين الأجانب رغم كثرة الكلام عن قرب التعاقد مع ماريو ماندزوكيتش.

0
%D8%A7%D9%84%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%86%20%D8%A7%D9%84%D9%82%D8%B7%D8%B1%D9%8A%20%D9%8A%D9%83%D8%B4%D9%81%20%D8%A3%D8%B3%D8%A8%D8%A7%D8%A8%20%D9%81%D8%B4%D9%84%20%D8%B5%D9%81%D9%82%D8%A9%20%D9%85%D8%A7%D9%86%D8%AF%D8%B2%D9%88%D9%83%D9%8A%D8%AA%D8%B4

تبخرت أحلام جماهير الريان القطري في ضم مهاجم أجنبي خلال فترة الانتقالات الصيفية هذا العام بعدما أغلق باب الانتقالات مساء أمس – الاثنين – دون توصل النادي إلى اتفاق نهائي مع أحد اللاعبين الأجانب رغم كثرة الكلام عن قرب التعاقد مع الكرواتي ماريو ماندزوكيتش وكذلك إمكانية ضم الإسباني دييجو كوستا، وهذا الامر وضع إدارة الريان في موقف حرج أمام الجماهير لاسيما وأن الفريق حاليا بدون راس حربة صريح بل ولم يكمل عقد محترفيه الأجانب ليصبح مع السد والدحيل بأربعة لاعبين أجانب وليس خمسة مثل بقية الأندية الأخرى.

اقرأ أيضًا: كوستا يقترب من الرحيل عن أتلتيكو مدريد.. قطر الوجهة المحتملة

وامام هذا الموقف خرجت إدارة الريان ببيان رسمي على حساب النادي على تويتر ذكرت فيه أسباب فشل صفقة ماندزوكيتش ورفض النادي التعاقد مع لاعب لمجرد اكمال عدد المحترفين فقط، وقدمت الإدارة وعدا للجماهير بان يكون هناك صفقة مناسبة في الانتقالات الشتوية المقبلة بداية من شهر يناير العام القادم.

وجاء في بيان الريان ما يلي..

مع غلق باب الانتقالات الصيفية دون توصل نادى الريان إلى اتفاق مع أحد المحترفين الأجانب في مركز رأس الحربة فإن إدارة النادي سعادة الشيخ على بن سعود آل ثاني ترغب في توضيح الحقائق أمام الرأي العام عامة، وجماهير الريان بشكل خاص من باب الشفافية والوضوح.

أولا: منذ الإعداد للموسم وإدارة الريان حريصة كل الحرص على إتمام صفقات تتناسب مع طموحات الرهيب في الموسم الحالي، وبالفعل تم التعاقد مع 4 لاعبين أجانب مميزين، بخلاف الثنائي عبد العزيز حاتم وخالد مفتاح، وتبقى لاعب في مركز رأس الحربة، ودخل النادي في مفاوضات جادة مع الكرواتي ماريو ماندزوكيتش لاعب يوفنتوس الإيطالي، وبعد مرور وقت ليس بالقصير توقفت الصفقة لأسباب خارجة إدارة الريان وأمور لها خصوصيتها على مستوى التفاوض.

ثانيا: لم توقف إدارة النادي مكتوفة الأيدي وتحركت بجدية لإتمام صفقة بديلة، وكان مطروحا على مائدة التفاوض أكثر من لاعب، ولكن الريان وضع هدف رئيسي، وهو التعاقد مع لاعب يسهم في إحداث نقلة نوعية بالفريق ويكون إضافة للفريق، وأمام عدم وجود اللاعب القادر على تحقيق هذا الهدف قررت إدارة النادي عدم إتمام الصفقة حتى لا يتحول اللاعب القادم إلى (مجرد عدد) أو (سد خانة) بالفريق دون الاستفادة منه.

ثالثا: الخيار الأنسب لإدارة الريان كان إبقاء الوضع على ما هو عليه في ظل الثقة في جميع لاعبي الرهيب وقدرتهم على تقديم أفضل ما لديهم انتظارا لشهر يناير القادم مع فتح باب الانتقالات الشتوية حتى يكون هناك مجال للتعاقد مع لاعب مميز ومناسب لقيمة وحجم الريان.

رابعا: تقدر إدارة الريان لجماهير النادي الوفية رغبتها في التعاقد مع مهاجم أجنبي، وتعتذر الإدارة لعدم إتمام الصفقة، على وعد بان يكون القادم أفضل في ظل مساندة الجماهير للنادي وحرصها على دعم ومؤازرة كل من يرتدى شعار الريان.

وهذا البيان من جانب الإدارة ساهم في تخفيف ضغط الجماهير على المسئولين بالنادي، ولكنه لم يحل مشكلة معاناة الفريق في مركز راس الحربة، وأيضا فأن الإدارة الآن مطالبة بتعويض الجماهير بصفقة من العيار الثقيل في يناير القادم.

.