السعودية| تمديد عروض استضافة أمم آسيا 2027.. وعطيف يبدأ التأهيل

يصحب «آس آرابيا» متابعيه في جولة صباحية يومية للتعرف على أبرز ما جاء في الصحف الرياضية في المملكة العربية السعودية، وآخر تطورات كرة القدم في المملكة.

0
%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%B9%D9%88%D8%AF%D9%8A%D8%A9%7C%20%D8%AA%D9%85%D8%AF%D9%8A%D8%AF%20%D8%B9%D8%B1%D9%88%D8%B6%20%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%B6%D8%A7%D9%81%D8%A9%20%D8%A3%D9%85%D9%85%20%D8%A2%D8%B3%D9%8A%D8%A7%202027..%20%D9%88%D8%B9%D8%B7%D9%8A%D9%81%20%D9%8A%D8%A8%D8%AF%D8%A3%20%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%A3%D9%87%D9%8A%D9%84

في صباح كل يوم يصحب «آس آرابيا» متابعيه، في جولة سريعة لأبرز ما تناولته الصحافة السعودية، واليوم نستعرض معكم أبرز ما جاء فيها، الجمعة الموافق الثالث من شهر أبريل لعام 2020.

البداية من صحيفة «الشرق الأوسط» حيث أوضحت أن مصادر مطلعة أكدت أن إدارة نادي الهلال خاطبت الفرنسي بافيتيمبي جوميز المحترف في الفريق الكروي لتمديد عقده الاحترافي لموسم آخر ومعرفة رأيه في الاستمرار والبقاء بالنادي أم لا، حتى يتسنى لها التحرك الإداري «في حال لم يتم التمديد» والبحث عن أسماء أخرى للتعاقد معها في خط الهجوم.

اقرأ أيضًا: أيام ما قبل الكورونا| فريق الاتحاد السعودي.. توهج عربي وتذبذب محلي

وكان جوميز جاء للهلال بعقد احترافي لمدة موسمين، قادما من نادي جلطة سراي التركي حيث ينتهي عقده الحالي في يونيو المقبل.

تمديد موعد عروض استضافة أمم آسيا 2027

أوضحت صحيفة «الرياضية»، من مصادرها أن ملف استضافة السعودية لنهائيات كأس آسيا 2027، لن يتأثر بقرار الاتحاد القاري بتمديد مهلة الموعد النهائي للتقدم بالعروض الأولية لاستضافة البطولة لمدة ثلاثة أشهر، وتحديدًا إلى 30 يونيو المقبل، بدلًا من 31 مارس الماضي.

وجاء التمديد على خلفية انتشار فيروس كورونا المستجد، الذي أحدث فوضى عارمة في روزنامة الأحداث الرياضية حول العالم.

وأوضح المصدر، أن الملف السعودي التعريفي للاستضافة سيتضمن 400 ورقة تشمل جميع المتطلبات والإمكانات والتجهيزات التي سيقدمها الاتحاد الوطني لكرة القدم إلى الاتحاد القاري، من ملاعب وفنادق ومواصلات ومطارات.

وأضاف أن قرار التمديد قد يجعل دولًا أخرى تفكر في الاستضافة، مبديًا ثقته في قوة الملف السعودي.

عطيف يبدأ التأهيل

يبدأ عبد الله عطيف، لاعب وسط فريق الهلال الأول لكرة القدم، برنامجه التأهيلي، خلال اليومين المقبلين، بعد نجاح عملية الرباط الصليبي.

وتعرض عطيف للحجر الصحي 14 يومًا عقب عودته من إسبانيا، سليما من تواجد أي أعراض لفيروس كورونا.

ووفقًا لمصادر خاصة بـ«الرياضية»، فقد جهّز عطيف صالة رياضية مصغرة في منزله لبدء برنامجه التأهيلي بالتنسيق مع طبيب النادي، الذي كلف أحد أفراد الطاقم الطبي بالذهاب يوميًا ولمدة ساعتين إلى منزل اللاعب خلال فترة السماح بالتجول، لمتابعة حالته. ومساعدته في تأدية بعض التدريبات التأهيلية التي تستلزم حضوره.

.