إنفانتينو يزور الإمارات والسعودية بهدف تطوير الكرة الخليجية

جياني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» يقوم بزيارتين إلى الإمارات والسعودية، من أجل بحث سبل تطويرة الكرة في الخليج العربي.

0
%D8%A5%D9%86%D9%81%D8%A7%D9%86%D8%AA%D9%8A%D9%86%D9%88%20%D9%8A%D8%B2%D9%88%D8%B1%20%D8%A7%D9%84%D8%A5%D9%85%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%AA%20%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%B9%D9%88%D8%AF%D9%8A%D8%A9%20%D8%A8%D9%87%D8%AF%D9%81%20%D8%AA%D8%B7%D9%88%D9%8A%D8%B1%20%D8%A7%D9%84%D9%83%D8%B1%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%AE%D9%84%D9%8A%D8%AC%D9%8A%D8%A9

قام جياني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» بزيارتين سريعتين إلى الإمارات العربية المتحدة، والمملكة العربية السعودية، خلال الأيام القليلة الماضية، بهدف بحث سبل تطوير الكرة الخليجية.

وفي زيارته إلى المملكة التي كانت يوم الأربعاء 6 يناير 2021، استقبل الأمير عبد العزيز بن تركي الفيصل وزير الرياضة السعودي رئيس «فيفا»، بحضور عبد الإله بن سعد الدلاك نائب وزير الرياضة، وياسر المسحل رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم.

وخلال الاجتماع، بحث إنفانتينو مع وزير الرياضة السعودي سبل تطوير كرة القدم السعودية، إلى جانب تطوير العلاقات المشتركة بين الجانبين، من أجل مستقبل زاهر لكرة القدم.

إنفانتينو يشيد بالكرة السعودية

وأشاد رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» بالتطور والاحترافية التي ظهرت في أداء الكرة السعودية خلال الفترة الماضية، وقال في تصريحات نقلتها وسائل الإعلام السعودية بعد الزيارة: «زيارة الاتحاد السعودي كانت إيجابية، شاهدت مدى الاحترافية التي يتمتع بها الاتحاد السعودي، أعرف مدى عشق السعوديين لكرة القدم، لكن ما رأيته من خطط عمل مختلفة يعكس رؤية احترافية، وكل فريق العمل هنا يقوم بجهد عظيم يدعو فيفا للفخر والسعادة».

وأضاف جياني إنفانتينو: «ثمار العمل الجاد ستظهر قريبًا، سعادتي لا تتمثل فقط في الزيارة، بل بالشراكة بين الاتحاد الدولي لكرة القدم والاتحاد السعودي».

ولي عهد أبو ظبي يستقبل رئيس «فيفا»

زيارة جياني إنفانتينو إلى السعودية جاءت بعد زيارته إلى الإمارات العربية المتحدة، يوم الاثنين، والتي استقبله فيها محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبو ظبي.

ونشر الاتحاد الإماراتي لكرة القدم بيانًا رسميًا، أكد خلاله أن اللقاء شهد بحث سبل التعاون والتنسيق المشترك بين الجهات الرياضية في الدولة والاتحاد الدولي لكرة القدم، بما يعزز الكرة الإماراتية ويرتقي بها، بالإضافة إلى دورها في ترسيخ قيم التسامح والتعاون والتعارف بين الشعوب، كونها لغة سلام ومحبة وتواصل عالمية.

وخلال الاجتماع، ناقش بن زايد وإنفانتينو أهم التحديات التي واجهتها كرة القدم من أجل استمرار المنافسات والبطولات الرياضية إقليميًا وعالميًا خلال عام 2020، في ظل جائحة فيروس كورونا المستجد «كوفيد 19».

وشدد رئيس «فيفا» على سعادته بحرص الإمارات على مواصلة استضافة أبرز الملتقيات والمنصات الرياضية العالمية، التي تجمع نجوم الرياضات المختلفة، ومحبيها من مختلف دول العالم.

«فيفا» يرحب بالمصالحة العربية

وكان جياني إنفانتينو رئيس «فيفا» قد رحب بالمصالحة العربية، والتوقيع على البيان التاريخي لحل الأزمة الخليجية، خلال قمة مجلس التعاون الخليجي الحادية والأربعين.

ونشر الاتحاد الدولي لكرة القدم بيانًا عبر موقعه الرسمي على شبكة الإنترنت للترحيب بالمصالحة، جاء فيه: «يهنئ فيفا جميع دول مجلس التعاون الخليجي على هذا الإعلان الذي يعد خطوة إيجابية بالنسبة للمنطقة عن طريق هذه المصالحة التاريخية».

وأضاف البيان الذي جاء على لسان إنفانتينو: «أظهرت كرة القدم خلال الأزمة أنها منصة تواصل وتبادل فريدة من نوعها لشعوب الخليج، أنا متأكد أن اللعب ستواصل توحيد المنطقة في المستقبل القريب».

وفي بيانه، أشار «فيفا» إلى أن بطولة كأس العرب 2021 التي تستضيفها قطر نهاية العام الجاري، وستجمع 22 منتخبًا عربيًا بتنظيم وإشراف الاتحاد الدولي لكرة القدم، ستوحد ملايين المشجعين من المنطقة بأسرها، وستكون خطوة هامة في استعدادات قطر لاستضافة بطولة كأس العالم 2022.


.