Web Analytics Made
Easy - StatCounter
حوار| نيبوشا لـ«آس آرابيا»: أنا الأفضل.. ولهذا رحلت عن الصفاقسي

حوار| نيبوشا لـ«آس آرابيا»: أنا الأفضل.. ولهذا رحلت عن الصفاقسي

قاد الفيصلي الأردني إلى نهائي البطولة العربية قبل أن يخسر أمام الترجي التونسي، إنه نيبوشا يوفوفيتش، صاحب التجربة الأخيرة غير الناجحة مع الصفاقسي التونسي.

محمد الأوشي
محمد الأوشي
تم النشر
آخر تحديث

لمع اسمه بشكل كبير مدربًا للفيصلي الأردني، قاد الفريق المسمى بالزعيم في بلاده إلى نهائي البطولة العربية قبل أن يخسر أمام الترجي التونسي، إنه نيبوشا يوفوفيتش الذي كانت آخر تجاربه في الصفاقسي التونسي الذي لم يحقق معه النتائج الجيدة.

كما كانت لنيبوشا تجربة في الزمالك المصري لا تزال مرتبطة في أذهان جماهير العملاق المصري، عن كل هذا وأكثر.. جاء حوارنا مع نيبوشا الذي دار كالآتي:-

كيف تُقيّم تجربتك مع الصفاقسي؟

مع كل يوم يمر وأنا أعمل في مجال التدريب أتعلم شيئًا جديدًا، كرة القدم مليئة بالتجارب الكفيلة بمنح دروس مجانية للجميع.

ما حدث إقالة أم استقالة؟ وهل ظلمت؟

أصعب ما أتعرض له خلال مشواري التدريبي هو عدم احترام الاتفاقات التي تتم في البداية، هذا أمر سيئ للغاية.

إنهاء التعاقد لسوء النتائج حسب ما أعلن النادي أم لأسباب أخرى غير معلنة؟

وقعت على عقود تدريب الصفاقسي لمدة موسمين باتفاق مشروع طويل الأجل من أجل إعداد فريق قوي، الفريق من الموسم الماضي كان يعاني من إصابات لا حصر لها تعدت الـ 21 حالة، في الوقت الذي لم تبرم خلاله إدارة النادي صفقات مميزة قادرة على صناعة الفارق، بالإضافة إلى عدم الاتفاق على مباريات ودية إعدادية أمام منافسين ذوي مستوى رفيع، اللاعبون الحاليون يحتاجون وقتا فقط للتأقلم.

المحامي الخاص بك أعلن أنه سيتقدم بشكوى ضد الصفاقسي.. هل يمكن توضيح هذا الأمر؟

المحامي الخاص بي سيحمي حقي في مستحقاتي لدى النادي، وظيفتي في الملعب وأنا أعلم أني الأفضل.

توقعاتك للصفاقسي هذا الموسم؟

لم أشعر بالسعادة داخل أروقة الصفاقسي التونسي ولكن أتمنى التوفيق للاعبين والجماهير فهم جديرون بالسعادة ويستحقونها عن جدارة.


اقرأ أيضًا: الدوري التونسي| الصفاقسي والإفريقي ينتزعان الفوز بصعوبة

اخبار ذات صلة