مدرب كرواتيا: سأعود إلى العين في يوم ما وسعيد بمسيرتي

تحدث زلاتكو داليتش، المدير الفني لمنتخب كرواتيا عن أسباب فشل فريق العين الإماراتي في الحصول على لقب دوري أبطال آسيا في 2015.

0
اخر تحديث:
%D9%85%D8%AF%D8%B1%D8%A8%20%D9%83%D8%B1%D9%88%D8%A7%D8%AA%D9%8A%D8%A7%3A%20%D8%B3%D8%A3%D8%B9%D9%88%D8%AF%20%D8%A5%D9%84%D9%89%20%D8%A7%D9%84%D8%B9%D9%8A%D9%86%20%D9%81%D9%8A%20%D9%8A%D9%88%D9%85%20%D9%85%D8%A7%20%D9%88%D8%B3%D8%B9%D9%8A%D8%AF%20%D8%A8%D9%85%D8%B3%D9%8A%D8%B1%D8%AA%D9%8A%20

أكد زلاتكو داليتش، المدير الفني لـمنتخب كرواتيا الأول لكرة القدم، ومدرب العين الإماراتي السابق، أنه ما زال يشعر بالحزن بسبب خسارة لقب نهائي دوري أبطال آسيا مع الفريق «البنفسجي» في عام 2015.

وأضاف زلاتكو، في تصريحات لصحيفة «الاتحاد» الإماراتي، أنه يتابع الدوري الإماراتي بشكل جيد، حيث يرى أن المنافسة ستكون بين الشارقة والجزيرة وشباب الأهلي والنصر، مشيرًا إلى أنه ستكون هناك محاولات لعودة العين للمنافسة مرة أخرى.

وعن مستقبل نادي العين، فقال المدير الفني الحاصل على لقب وصيف كأس العالم 2018 التي أقيمت في روسيا، توقع أن الأمور ستسير بشكل إيجابي للغاية خاصة لنادي العين.

وأوضح بقوله: «خلال زيارة قصيرة في دبي في اليومين الماضيين شعرت بالسعادة بالتواجد في بلدي الثاني الإماراتي التي قضيت فيها لثلاث سنوات مع نادي العين كنت ولا أزال فخور بهذه الفترة».

وردًا على سؤال حول لقب ضياع بطولة دوري أبطال آسيا مع العين في 2015 فقال: «كانت هناك أسباب كثيرة في عدم الفوز بلقب آسيا، ومنها فارق التوقيت بين الإمارات وكوريا الجنوبية والتي وصلت إلى ثمان ساعات، وقد آثر هذا على الفريق هناك، والأمر كان صعبًا وكما أننا أضعنا ركلة جزاء في لقاء العودة وكان ذلك خطأ كبير».

أكمل بقوله: «خسارة النهائي في النهاية هذه هي كرة القدم، وبعد خسارة دوري أبطال آسيا، كان الكل محبطاً، وبعدها بشهر تركت العين، لأنني كنت أشعر بالإحباط، أيضًا الجماهير كانت غاضبة وشعرت أنه لا يمكنني تقديم شيء آخر، لقد افتقدنا الثقة، والرغبة وكان يجب أن أرحل».

وعن تردد اسمه لقيادة المنتخب الإماراتي، فقال: «سعدت جدًا عندما تم إبلاغي بأن أسمي يتردد لقيادة المنتخب الإماراتي اليوم وقد تلقيت العديد من العروض ولكن أنا ملتزم الآن مع منتخب بلادي (كرواتيا) لكن يومًا ما سأعود هنا».

وعن مسيرته مع نادي العين، ففسر زلاتكو: «عندما أنظر لمسيرتي التدريبة أشعر بسعادة كبيرة، لأنني فزت بالألقاب مثل الدوري والسوبر وكأس السوبر المغربي وحقق الكأس مع الهلال ووصلت إلى نهائي دوري أبطال آسيا ولعب نهائي كأس العالم».

وعن التعاقد مع منتخب كرواتيا، فقال: « تلقيت عرضاً من منتخب كرواتيا، لم أستطع رفضه، فقد لبيت نداء الوطن وتم استدعائي في آخر مباراة قبل التأهل لكأس العالم، ونجحنا في التأهل بالفعل وقد كتبنا تاريخًا كبيرًا في المونديال الأخير».

.