Web Analytics Made
Easy - StatCounter
كيف يتغلب رونالدينيو على رتابة الحياة داخل السجن؟

كيف يتغلب رونالدينيو على رتابة الحياة داخل السجن؟

نجح الساحر البرازيلي رونالدينيو في التغلب على الحياة المملة داخل السجن المحتجز فيه بدولة باراجواي على خلفية دخولها رفقة شقيقه بجواز سفر مزور.

محمد عبد السند
محمد عبد السند
تم النشر

يتفنن الساحر البرازيلي رونالدينيو أسطورة نادي برشلونة الإسباني في الخروج من أجواء السجون الكئيبة، والتي تتسم بالرتابة والملل عبر إشغال نفسه بممارسة كرة الطائرة القدمية التي تمارس بالقدم مع نظرائه من نزلاء السجن الذي يقبع فيه في باراجواي حيث يتم احتجازه في أحد السجون قبيل محاكمته بتهمة دخول البلد اللاتيني رفقة شقيقه بجوازي سفر مزورين.



وكما عود رونالدينيو الذي طالما انتزع آهات الجماهير في المدرجات بمهاراته الفائقة في مراوغة الخصم والمرور منه حتى في أضيق المساحات، وهو ما جعله واحدا من أمهر اللاعبين الذين أنجبتهم الساحرة المستديرة على مدار تاريخها، يعود نجم منتخب السامبا السابق ليواصل تألقه لكن تلك المرة حينما لعب دورا أساسيا في فوز فريقه في إحدى دورات كرة القدم التي تُنظم داخل السجن الذي يوجد به.

اقرأ أبضا: 8 نجوم كرة قدم سبقوا رونالدينيو إلى غياهب السجون

واحتفل رونالدينيو مؤخرا بعيد ميلاده الـ40 في أحد سجون باراجواي بعد إلقاء القبض عليه رفقة شقيقه من قبل السلطات المختصة في باراجواي منذ السادس من شهر مارس الجاري، وهما موجودان الآن في سجن مشدد الحراسة في باراجواي بعد دخولهما البلد بجوازي سفر مزورين، وذلك للمشاركة في عدد من الفعاليات الترويجية الخيرية.

كانت بعض التقارير الصحفية قد ذكرت أن الساحر البرازيلي فقد كل أمواله في العام 2018، ولم يتبق في أرصدته البنكية إلا القليل جدا من النقود، وذلك بسبب شقيقه روبرتو، الذي أصبح وكيلا لأعماله منذ بداية مسيرته الاحترافية، وكان روبرتو يتمتع بالحرية المطلقة في التصرف في الأمور المادية واستثمارها وفقا لرؤيته.

اخبار ذات صلة