ميلنر يتحدث عن مستقبله مع ليفربول وحلمه في الدوحة والفوز بالدوري

يستعد ليفربول لمواجهة مونتيري المكسيكي الأربعاء في الدور نصف النهائي لبطولة كأس العالم للأندية وتحدث قائده جيمس ميلنر عن هذه المباراة.

0
%D9%85%D9%8A%D9%84%D9%86%D8%B1%20%D9%8A%D8%AA%D8%AD%D8%AF%D8%AB%20%D8%B9%D9%86%20%D9%85%D8%B3%D8%AA%D9%82%D8%A8%D9%84%D9%87%20%D9%85%D8%B9%20%D9%84%D9%8A%D9%81%D8%B1%D8%A8%D9%88%D9%84%20%D9%88%D8%AD%D9%84%D9%85%D9%87%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88%D8%AD%D8%A9%20%D9%88%D8%A7%D9%84%D9%81%D9%88%D8%B2%20%D8%A8%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88%D8%B1%D9%8A

يستهل فريق ليفربول الإنجليزي، بطل دوري أبطال أوروبا، مشواره في بطولة كأس العالم للأندية، المقامة حالياً في العاصمة القطرية الدوحة، الأربعاء، بمواجهة نظيره مونتيري المكسيكي، بطل أمريكا الشمالية والوسطى «الكونكاكاف»، في الدور نصف النهائي من البطولة.

وتنص لوائح البطولة على مشاركة بطل أوروبا وبطل أمريكا الجنوبية من الدور قبل النهائي مباشرة، بينما تخوض باقي الفرق المشاركة المشوار منذ البداية.

وأقيم اليوم الثلاثاء، المؤتمر الصحفي الخاص بالمباراة، بحضور الألماني يورجن كلوب، المدير الفني لفريق ليفربول، والإنجليزي جيمس ميلنر، نجم الفريق وقائده الثاني خلف جوردان هيندرسون.

وأدلى ميلنر بعدد من التصريحات حول مستقبله في الفريق، والمباراة أمام مونتيري، ويورجن كلوب، وهدف الفريق بالتتويج بلقب مونديال الأندية للمرة الأولى في تاريخه.

اقرأ أيضاً: الإنجليز يطلبون عدم مشاركة محمد صلاح وماني في كأس العالم للأندية



كأس العالم للأندية| ميلنر: مونتيري فريق قوي وقلبنا مع شباب ليفربول في إنجلترا

في البداية شدد ميلنر على أن مباراة فريقه أمام مونتيري، صعبة وقوية، نظراً لقوة الفريق المكسيكي وأن صفوفه بها عدد كبير من اللاعبين الشباب المميزين.

وقال ميلنر: «المباراة مع مونتيري صعبة، ولكننا تعودنا دائما على التفكير في المباراة المقبلة لأنها الأهم دائماً، ونحن الآن نركز على تدريباتنا والاستعداد لهذه المواجهة المجهولة بنسبة كبيرة لنا، ونحاول منذ قدومنا إلى قطر العمل على التغلب على حالة الإجهاد التي نعاني منها نتيجة كثرة المباريات التي نخوضها خلال الفترة الحالية».

وتابع ميلنر، متحدثاً عن مباراة فريق ليفربول المهمة مساء الثلاثاء، أمام أستون فيلا، في الدور ربع النهائي من بطولة كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة كاراباو: «قلوبنا مع لاعبينا الشباب في إنجلترا، وسنشاهد المباراة مع أستون فيلا، في فندق الإقامة بقطر من خلال التلفاز، وثقتنا كبيرة في هؤلاء اللاعبين وفي إمكانية عبور هذه العقبة الصعبة».

وفرضت ظروف كأس العالم للأندية وتأهل ليفربول لربع نهائي كأس كاراباو، على فريق ليفربول أن يشارك في البطولتين، مما أدى لاعتماد يورجن كلوب، المدير الفني لفريق ليفربول، على الفريق الرديف لليفربول في كأس كاراباو.



جيمس ميلنر: البقاء في ليفربول يروق لي.. ولقب البريميرليج لم يحسم بعد

وحول ما إذا كانت هذه الظروف فرصة لبناء فريقين قويين لفريق ليفربول، قال ميلنر: «نتمنى ذلك، كنت محظوظا منذ التحقت بليفربول، وقد حققنا مراكز متقدمة في الدوري ووصلنا إلى مباريات نهائية، والبعض يرانا الجيل الأفضل في تاريخ ليفربول، والآن نسعى للفوز بالدوري الإنجليزي، حلم جماهير الفريق الكبير».

وبخصوص اقتراب الفريق من حسم لقب الدوري الإنجليزي الممتاز، هذا الموسم قال ميلنر: «اللقب لم يحسم بعد، وسنقاتل حتى النهاية للفوز به».

وعن إمكانية البقاء في ليفربول، خلال الفترة المقبلة، وتمديد تعاقده، قال ميلنر: «البقاء في ليفربول كلاعب أمر جيد وجميل، لاسيما في ظل مستوى الفريق الحالي، والتطور الكبير الذي أصبحنا عليه، كأحد أبرز الأندية الأوروبية».

وأضاف في النهاية: «كأس العالم للأندية بطولة لها طابع خاص، ونواجه فيها أبطال العالم، وهدفنا الآن التتويج بهذا اللقب العالمي».

كما أشاد ميلنر بالمدير الفني للفريق الألماني كلوب، موكداً أن له دورا مؤثرا وهاما بالفريق وطوره تماما منذ أشرف على تدريبه.

ويأمل ليفربول في إحراز اللقب للمرة الأولى في تاريخه، وأن يصبح ثاني فريق إنجليزي يتوج بطلا للعالم للأندية منذ مانشستر يونايتد الفائز باللقب عام 2008.

أما فريق مونتيري فيخوض نصف النهائي بعد فوزه على السد القطري 3-2 في الدور الثاني، ويسعى إلى أن يصبح أول فريق من اتحاده القاري يبلغ المباراة النهائية للبطولة في نسختها السادسة عشرة.

ويلتقي الفائز في هذه المباراة، بالفائز من نصف النهائي الثاني الذي يجمع مساء الثلاثاء الهلال السعودي بطل آسيا وفلامنجو البرازيلي بطل كوبا ليبرتادوريس الأمريكية الجنوبية.

.