الأمس
اليوم
الغد
00:00
تأجيل
الرجاء البيضاوي
نهضة الزمامرة
11:30
الميناء
النفط
16:30
السد
العربي
16:15
عجمان
الظفرة
16:15
الشارقة
الوصل
15:00
أولمبي الشلف
نادي بارادو
16:45
انتهت
اتحاد الجزائر
مولودية الجزائر
13:50
الدحيل
الشحانية
13:30
حتا
العين
13:30
النصر
الوحدة
13:30
الزوراء
الكهرباء
11:30
الحدود
نفط الوسط
13:50
الريان
الأهلي
18:00
انتهت
المغرب التطواني
رجاء بني ملال
13:30
انتهت
الشرطة
أمانة بغداد
16:00
انتهت
أولمبيك آسفي
الجيش الملكي
18:30
انتهت
الأهلي
الزمالك
20:00
الشوط الاول
ريال مدريد
مانشستر سيتي
20:00
انتهت
تشيلسي
بايرن ميونيخ
20:00
مانشستر يونايتد
كلوب بروج
20:00
إنتر ميلان
لودوجوريتس رازجراد
20:00
انتهت
نابولي
برشلونة
20:00
انتهت
ليفربول
وست هام يونايتد
20:00
الشوط الاول
أولمبيك ليون
يوفنتوس
20:00
أرسنال
أولمبياكوس
17:00
انتهت
سبورتينج براجا
جلاسجو رينجرز
19:30
انتهت
إينتراخت فرانكفورت
يونيون برلين
17:55
جنت
روما
17:00
انتهت
تشايكور ريزه سبور
بلدية إسطنبول
17:00
انتهت
قاسم باشا
دينيزلي سبور
20:00
أياكس
خيتافي
19:30
انتهت
جل فيسنتي
بنفيكا
17:55
بورتو
باير ليفركوزن
17:55
بلدية إسطنبول
سبورتنج لشبونة
17:55
بازل
أبويل
17:55
إسبانيول
ولفرهامبتون
17:55
لاسك لينز
آي زي ألكمار
17:55
مالمو
فولفسبورج
20:00
بنفيكا
شاختار دونتسك
20:00
سيلتك
كوبنهاجن
20:00
سالزبورج
إينتراخت فرانكفورت
20:00
إشبيلية
كلوج
15:40
التعاون
الهلال
17:40
النصر
الأهلي
كأس العالم للأندية| صراع خاص بين محمد صلاح وماني لحسم لقب الأفضل

كأس العالم للأندية| صراع خاص بين محمد صلاح وماني لحسم لقب الأفضل

صراع شرس مرتقب بين محمد صلاح وساديو ماني خلال بطولة كأس العالم للأندية والمقرر لها أن تقام في قطر في الفترة من 11 ديسمبر وحتى 21 من الشهر ذاته

إسلام حجازي
إسلام حجازي
تم النشر

أيام قليلة على انطلاق كأس العالم للأندية، والمقرر له أن يقام في قطر، في الفترة من 11 ديسمبر وحتى 21 من الشهر ذاته، بمشاركة 7 أندية.

ويتواجد في هذه النسخة أندية السد القطري، وهينجين سبورت بطل أوقيانوسيا، بجانب الهلال السعودي والترجي الرياضي التونسي، ومونتيري المكسيكي، وفلامنجو البرازيلي، وليفربول الإنجليزي.

وتشهد النسخة الحالية من كأس العالم للأندية حدثًا فريدًا وهو تواجد 3 أندية عربية لأول مرة في تاريخ البطولة، وهي السد والهلال والترجي.

حدة المنافسة تنتقل من الأندية للاعبين

ولكن مع حدة المنافسة ورغبة جميع الأندية في التتويج باللقب، إلا أن هناك صراعًا آخر سيشهده بطولة كأس العالم للأندية بين اثنين من اللاعبين في فريق واحد، فكل منهما يريد أن يفرض كلمته.

ويتوقع أن تكون مباريات ليفربول في كأس العالم للأندية بقطر، شاهدة على صراع شرس بين محمد صلاح نجم الريدز المصري، والسنغالي ساديو ماني، المتألق بقوة خلال فاعليات هذا الموسم.



وستكون كأس العالم للأندية فرصة كبيرة للثنائي من أجل التألق والظهور، حتى ترفع البطولة أسهمه من أجل التتويج بجائزة أخرى ألا وهي أفضل لاعب في قارة إفريقيا.

جائزة أفضل لاعب في قارة إفريقيا ستقدم في حفل كبير بالقاهرة، تحديدًا في الغردقة، مطلع العام الجديد.

صراع الأرقام يشتد بين الثنائي هذا الموسم

وبالنظر لما يقدمه محمد صلاح وساديو ماني خلال فاعليات الموسم الحالي، نجد أن هناك تفوقًا ملحوظًا للأسد السنغالي، وتراجع طفيف للدولي المصري، الذي حمل على عاتقه مسئولية خلال الفترة الماضية منذ أن وقع على عقود الانتقال للريدز.

ساديو ماني خلال هذا الموسم خاض مع ليفربول 19 مباراة في مختلف البطولات، بواقع 13 بالدوري الإنجليزي، و58 بدوري أبطال أوروبا بالإضافة إلى مباراة السوبر الأوروبي.

واستطاع ساديو ماني خلال هذه المباريات تسجيل 12 هدفًا، بواقع 8 في الدوري و2 في دوري أبطال أوروبا ومثلها في السوبر، بالإضافة إلى صناعة 5 أهداف، 4 منها في الدوري والأخير في الشامبيونزليج.



بينما على الجانب الآخر، خاض محمد صلاح رفقة ليفربول خلال فاعليات هذا الموسم، 18 مباراة، بواقع 11 في الدوري، و5 في دوري أبطال أوروبا ومباراة السوبر الأوروبي والدرع الخيرية.

واكتفى صلاح أن يهز شباك منافسه 9 مرات فقط، بواقع 6 أهداف في الدوري، بالإضافة إلى 3 أهداف في دوري أبطال أوروبا، بجانب صناعة 5 أهداف، كان من بينها 3 في البريميرليج و2 في الشامبيونزليج.

مسيرة صلاح وماني الإجمالية مع ليفربول

أما إجمالا وعبر السنوات الماضية، فإن محمد صلاح يتفوق بقوة على ساديو ماني، رغم انتقال الفرعون المصري حديثًا للدوري الإنجليزي الممتاز.

وخاض محمد صلاح المنتقل لصفوف ليفربول موسم 2017/2018، 122 مباراة، سجل خلالها 80 هدفًا، وصنع 34 تمريرة حاسمة.



بينما ساديو ماني الذي لعب مع ليفربول بداية من موسم 2016/2017، خاض مع الريدز 142 مباراة، سجل خلالها 71 هدفًا، وقدم 27 تمريرة حاسمة.

تفوق وحيد لماني على صلاح

وهناك تفوق وحيد لساديو ماني على محمد صلاح، وهو أن الأول قاد منتخب بلاده للوصول إلى المباراة النهائية بكأس الأمم الإفريقية، ولكن خسرها لصالح منتخب الجزائر، الذي قاده رياض محرز حينها.



بطولة هامة قبل حفل جوائز الاتحاد الأفريقي لكرة القدم، حيث سيكثف الثنائي جهودهما من أجل تقديم أفضل ما لديهما رفقة ليفربول، من أجل التتويج باللقب القاري، والظهور بمستوى مميز للغاية حتى تساهم في التتويج بجائزة الأفضل إفريقيا، خاصة وأن محمد صلاح يحتكر الجائزة خلال العامين الماضيين.

الأكثر قراءة
اخبار ذات صلة