قبل مواجهة الأهلي في كأس العالم للأندية.. حارس الدحيل أفضل لاعب تحت 23 عامًا

هذه الجائزة ستساهم في رفع معنويات صلاح زكريا الذي يبحث عن مواصلة التألق مع فريقه عندما يخوض معه كاس العالم للأندية التي ستنطلق في قطر يوم 4 فبراير المقبل.

0
%D9%82%D8%A8%D9%84%20%D9%85%D9%88%D8%A7%D8%AC%D9%87%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%87%D9%84%D9%8A%20%D9%81%D9%8A%20%D9%83%D8%A3%D8%B3%20%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%A7%D9%84%D9%85%20%D9%84%D9%84%D8%A3%D9%86%D8%AF%D9%8A%D8%A9..%20%D8%AD%D8%A7%D8%B1%D8%B3%20%D8%A7%D9%84%D8%AF%D8%AD%D9%8A%D9%84%20%D8%A3%D9%81%D8%B6%D9%84%20%D9%84%D8%A7%D8%B9%D8%A8%20%D8%AA%D8%AD%D8%AA%2023%20%D8%B9%D8%A7%D9%85%D9%8B%D8%A7

رغم انتقاله إلى صفوف الدحيل القطري قبل شهر واحد فقط خلال فترة الانتقالات الشتوية الحالية، إلا أن صلاح زكريا حارس مرمى الدحيل، واحد خريجي أكاديمية أسباير نجح في تقديم مستوى فني مميز في المباريات التي شارك فيها، ولهذا قررت مؤسسة دوري نجوم قطر منحه جائزة أفضل لاعب عن شهر يناير الحالي على مستوى اللاعبين تحت 23 سنة.

وهذه الجائزة ستساهم في رفع معنويات صلاح زكريا الذي يبحث عن مواصلة التألق مع فريقه عندما يخوض معه كأس العالم للأندية التي ستنطلق في قطر يوم 4 فبراير المقبل، ويشهد اليوم الأول من البطولة مباراة مرتقبة بين الدحيل ممثل قطر ، والأهلي بطل إفريقيا، ولن تكون مهمة صلاح زكريا سهلة على الإطلاق وهو يواجه نجوم الأهلي، ولكن صبري لموشى مدرب الدحيل يثق في إمكانياته بصورة كبيرة، ولهذا طلب التعاقد معه قادما من نادي الوكرة ومنحه الفرصة للمشاركة في المباريات بشكل مباشر من أجل مساعدته في الحصول على المزيد من الثقة قبل خوض كأس العالم للأندية.

ومن المؤكد أن البطولة ستكون اختبار كبير وصعب بالنسبة لصلاح زكريا الباحث عن النجومية في هذه البطولة العالمية ، والحصول على جائزة أفضل لاعب تحت 23 عاما عن شهر يناير في بطولة دوري نجوم قطر ستمنح هذا الحارس دفعة معنوية كبيرة.

ويعانى مركز حراسة المرمى في الدحيل من عدم الاستقرار منذ بداية الموسم الحالي بعدما كان الحارس كلود أمين يتم الاعتماد عليه منذ عدة مواسم، ولكن مع قدوم المغربي وليد الركراكى لتولى مهمة تدريب الفريق قبل نهاية الموسم الماضي قرر عدم الاعتماد على كلود، ومنح الفرصة للحارس خليفة أبو بكر، ولكن في دوري أبطال آسيا لم يكن أبو بكر على مستوى حراسة مرمى الدحيل وودع الفريق المسابقة مبكرا وتمت الإطاحة بالركراكى من منصبه، وتعيين الفرنسي من أصول تونسية صبري لموشى بدلا منه، ومنح لموشى الفرصة للحارس محمد البكري الذي يلعب كحارس مرمى احتياطي مع منتخب قطر الأول منذ أكثر من عام، ولكن البكري لم يكن موفقا، ولهذا طالب لموشى بالتعاقد مع صلاح زكريا وقرر الاعتماد عليه مباشرة عقب التعاقد معه، والآن سيكون صلاح الحارس الأساسي للدحيل في كأس العالم للأندية.

.