كأس السوبر الأوروبي

لوبيتيجي: لم أكن أتخيل بأنني سأصبح مدرب ريال مدريد

لوبيتيجي يؤكد أن فريقه سيستعد جيدًا للمواجهة القوية التي ستجمعه بأتلتيكو مدريد في الـ 15 من الشهر الجاري بالسوبر الأوروبي

0
%D9%84%D9%88%D8%A8%D9%8A%D8%AA%D9%8A%D8%AC%D9%8A%3A%20%D9%84%D9%85%20%D8%A3%D9%83%D9%86%20%D8%A3%D8%AA%D8%AE%D9%8A%D9%84%20%D8%A8%D8%A3%D9%86%D9%86%D9%8A%20%D8%B3%D8%A3%D8%B5%D8%A8%D8%AD%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D8%A8%20%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF

أكد الإسباني جولين لوبيتيجي، المدير الفني لريال مدريد، بأنه عندما كان حارس مرمى «الفريق الملكي» لم تتح له فرصة التفكير في أنه سيصبح مديرًا فنيًا للفريق، وذلك لأنه كان صغيرًا في السن في تلك الفترة، ولكن بمرور الوقت نما لديه الشعور بأنه قد يتولى تدريب «المرينجي» في وقت ما.

أجرى لوبيتيجي حديثًا مع الموقع الرسمي للاتحاد الأوروبي «يويفا»، وتناول الحديث عن عدة مواضيع، إذ قال في تصريحاته: «لقد مرت أيامي الأولى في ريال مدريد بشكل طبيعي، لقد قمت بشرح ما سنحاول القيام به خلال الأسابيع الأولى، لقد كنا نعمل على معرفة بعضنا البعض ونقل ما نرغب به من اللاعبين خلال تلك الأيام».

وتابع: «عندما تكون لاعب كرة قدم فإنك تفكر فقط في وظيفتك كلاعب، وقد حالفني الحظ بأن أستمر في الملعب لمدة 18 عامًا، قضيت أغلبها في ريال مدريد، بالتأكيد لقد كانت المرحلة الأهم في مسيرتي، لقد ساهمت بشكل كبير في تكويني كشخص وكلاعب، ولكن لم تراودني وقتها فكرة أنني سأتولى تدريب ريال مدريد، لقد كنت شابًا يافعًا وقتها، ولكن بعد ذلك ازداد شعوري بأن هذا قد يحدث في يوم ما».

الميرينجي بين الصعوبات والطموحات

وأضاف: «سنعمل على تكوين فريق قوي على الجانب الجماعي والفردي، وسنعمل على أن يكون لدينا نمط واضح ومحدد يعزز من الصفات الفردية، والتي بدون أدنى شك يمتلكها لاعبو ريال مدريد، وأما بالنسبة إلى الصعوبات فهي تنشأ دائمًا عندما تكون هناك طموحات كبيرة، وعلى الرغم من هذا إلا أن لدينا لاعبين رائعين سيسهلون علينا عملنا، وقوة لاعبينا لا تدور حول المستوى الفني والبدني فقط وإنما تتعلق أيضًا بالمستوى العاطفي لديهم».

وأردف: «الشيء الأكثر صعوبة من الفوز هو العودة إلى الفوز من جديد، وهذا يعتمد على اكتساب القدرة الجماعية لدى الفريق، والتعزيز من روحه ومحاولة خلق روح طموحة دائمًا، فالحمض النووي للنادي وللاعبي الفريق يمتلك تلك السمات، وهذا ما يجب أن يتمتع به أيضًا المدير الفني».

«يجب أن نستعد جيداً»

وأما بالنسبة إلى ما يشعر به لوبيتيجي منذ أن تولى تدريب ريال مدريد، فقد أكد: «لدي أحاسيس جيدة، فالنادي يقوم بكل شيء على الإطلاق لكي نتمكن من تطوير عملنا بأفضل طريقة ممكنة، نحن سعداء بتولي هذه المسؤولية وبالأهداف التي حققناها في الجولة التحضيرية».

وفيما يتعلق بمباراة السوبر الأوروبي التي سيخوضها الفريق أمام أتلتيكو مدريد في الـ 15 من الشهر الجاري صرح: «بالتأكيد هي مباراتي النهائية والرسمية الأولى مع الفريق، سنعمل على الاستعداد بشكل جيد لهذه المباراة والتي ستجمعنا بخصم قوي يمتلك الإمكانيات اللازمة التي من شأنها أن تجعل منها مباراة رائعة وقوية، ولهذا سنستعد لها جيدًا».

.