الأمس
اليوم
الغد
11:00
انتهت
دينيزلي سبور
قيصري سبور
14:00
انتهت
أولمبيك ليون
ستراسبورج
16:00
انتهت
ريمس
ستاد رين
16:00
انتهت
ستاد بريست 29
سانت إيتيان
15:00
انتهت
ماريتيمو
باسوش فيريرا
15:00
انتهت
بوافيستا
بيلينينسيس
15:00
انتهت
سيرفيتي
زيورخ
15:00
انتهت
لوزيرن
سانت جالن
15:00
انتهت
لوجانو
يانج بويز
15:00
تأجيل
إيبار
ريال سوسيداد
14:00
انتهت
سامبدوريا
فيورنتينا
17:00
انتهت
ماينتس 05
شالكه
14:00
انتهت
ساسولو
بارما
12:00
انتهت
مايوركا
ديبورتيفو ألافيس
13:30
انتهت
رويال انتويرب
شارلروا
13:00
انتهت
طرابزون سبور
سيفاس سبور
13:00
انتهت
ليجانيس
ريال بيتيس
13:00
انتهت
اتحاد تطاوين
مستقبل سليمان
13:00
انتهت
شبيبة القيروان
اتحاد بن قردان
13:00
انتهت
النادي الإفريقي
حمام الأنف
16:00
انتهت
جالاتا سراي
مالاطيا سبور
17:00
انتهت
جينك
ستاندار لييج
11:30
انتهت
أمانة بغداد
نفط الوسط
16:00
النادي الرياضي القسنطيني
مولودية وهران
15:00
مولودية الجزائر
نادي بارادو
12:00
شيانج ري يونايتد
جوان بكين
10:30
سيول
ميلبورن فيكتوري
10:00
اف. سي. طوكيو
بيرث جلوري
17:45
شباب بلوزداد
نصر حسين داي
17:00
أنطاليا سبور
قاسم باشا
17:00
غازي عنتاب سبور
تشايكور ريزه سبور
16:00
شبيبة القبائل
نادي بارادو
16:00
اتحاد بلعباس
نجم مقرة
17:30
انتهت
أتليتك بلباو
أوساسونا
16:00
أولمبي الشلف
اتحاد بسكرة
15:00
وفاق سطيف
أهلي برج بوعريريج
14:00
جمعية عين مليلة
اتحاد الجزائر
11:00
بعد قليل
باختاكور
شهر خودرو
20:00
انتهت
فاماليساو
ديسبورتيفو أفيش
20:00
انتهت
ليل
أولمبيك مرسيليا
19:00
انتهت
زولتة فاريغيم
إكسيلسيور موسكرون
17:30
انتهت
فيتوريا غيمارايش
بورتو
11:30
انتهت
النجف
الصناعات الكهربائية
13:30
انتهت
الزوراء
الطلبة
11:30
انتهت
أودينيزي
هيلاس فيرونا
14:30
انتهت
بادربورن
هيرتا برلين
17:00
انتهت
كلوب بروج
ويسلاند بيفرين
16:45
انتهت
الخور
الريان
11:00
انتهت
إشبيلية
إسبانيول
15:30
انتهت
سانت كلارا
تونديلا
15:10
انتهت
الفتح
الفيصلي
15:00
انتهت
مولودية الجزائر
شبيبة الساورة‎‎
14:30
انتهت
يونيون برلين
باير ليفركوزن
14:30
انتهت
أوجسبورج
فرايبورج
17:00
انتهت
بولونيا
جنوى
14:30
انتهت
هوفنهايم
فولفسبورج
14:00
انتهت
قونيا سبور
جوزتيبي
14:00
انتهت
ليتشي
سبال
13:00
انتهت
نجم المتلوي
الصفاقسي
13:00
انتهت
هلال الشابة
الملعب التونسي
13:00
انتهت
الاتحاد المنستيري
النجم الساحلي
12:55
انتهت
الرائد
أبها
12:30
انتهت
ساوثامبتون
بيرنلي
17:00
انتهت
أنقرة جوتشو
فنرباهتشة
15:30
انتهت
بورتيمونينسي
موريرينسي
17:30
انتهت
فورتونا دوسلدورف
بوروسيا مونشنجلاتباخ
19:00
انتهت
أوستيند
كورتريك
10:30
انتهت
ألانياسبور
غنتشلر بيرليغي
20:30
انتهت
ريو أفي
سبورتنج لشبونة
19:30
انتهت
ميشيلين
أندرلخت
19:00
انتهت
تولوز
نيس
19:00
انتهت
نيم أولمبيك
أنجيه
19:00
انتهت
نانت
ميتز
19:00
انتهت
بوردو
ديجون
19:00
انتهت
سينت ترويدن
سيركل بروج
18:00
انتهت
بنفيكا
سبورتينج براجا
18:00
انتهت
سيون
نيوشاتل
17:30
انتهت
فياريال
ليفانتي
18:00
انتهت
أولمبيك آسفي
الاتحاد
18:00
انتهت
بازل
ثون
20:00
أتليتكو مدريد
ليفربول
17:30
انتهت
نورويتش سيتي
ليفربول
19:45
انتهت
لاتسيو
إنتر ميلان
20:00
تشيلسي
مانشستر يونايتد
15:00
انتهت
برشلونة
خيتافي
20:00
بوروسيا دورتموند
باريس سان جيرمان
20:00
انتهت
ريال مدريد
سيلتا فيجو
19:45
ميلان
تورينو
16:00
انتهت
الإسماعيلي
الرجاء البيضاوي
14:55
العين
النصر
14:00
انتهت
أستون فيلا
توتنام هوتسبر
13:30
شباب الأهلي دبي
الهلال
14:00
انتهت
يوفنتوس
بريشيا
14:00
الشرطة
الوحدة
15:35
السد
سباهان اصفهان
16:30
انتهت
أميان
باريس سان جيرمان
16:30
انتهت
أرسنال
نيوكاسل يونايتد
14:30
انتهت
لايبزج
فيردر بريمن
15:30
الأهلي
استقلال طهران
15:35
الشارقة
برسبوليس
17:00
انتهت
كالياري
نابولي
20:00
انتهت
غرناطة
ريال بلد الوليد
15:35
التعاون
الدحيل
13:45
انتهت
نادي قطر
السد
14:30
انتهت
كولن
بايرن ميونيخ
19:45
انتهت
أتالانتا
روما
كأس السوبر الأوروبي| ليفربول لإضافة لقب جديد وتشيلسي للتعويض

كأس السوبر الأوروبي| ليفربول لإضافة لقب جديد وتشيلسي للتعويض

يترقب عشاق كرة القدم، الأربعاء، قمة الكرة الأوروبية، التي تجمع بين فريق ليفربول الإنجليزي بطل دوري أبطال أوروبا وغريمه ومواطنه تشيلسي بطل الدوري الأوروبي

أ ف ب
أ ف ب
تم النشر
آخر تحديث

يريد المدرب الألماني يورجن كلوب أن يجعل من التتويج عادة لدى لاعبي ليفربول الإنجليزي، عندما يخوض الأربعاء في أسطنبول، مسرح أكبر انتصاراته القارية، مواجهة جاره تشيلسي في الكأس السوبر الأوروبية في كرة القدم.

كان ليفربول متخلفًا صفر-3 أمام ميلان الإيطالي في نهائي دوري أبطال أوروبا 2005، عندما قلب تأخره وتوّج بركلات الترجيح على ضفاف البوسفور، وسيعود الأربعاء إلى المدينة الكبرى لمواجهة تشيلسي بعد تتويجه باللقب القاري المرموق للمرة السادسة في تاريخه.

وصحيح أن لقب المسابقة لا يأخذه كثيرون على محمل الجد مطلع الموسم، بعد عطلة صيفية يسترخي خلالها معظم النجوم، لكن الفريقين لن يفوتا فرصة حمل كأس إضافية بعد إحراز ليفربول لقبه الأول وقدوم فرانك لامبارد في بداية مسيرته التدريبية مع تشيلسي.

وأحرز ليفربول لقب المسابقة ثلاث مرات وتشيلسي مرة واحدة، لكن تسعة من الألقاب العشرة الأخيرة ذهبت إلى أندية إسبانية بالتساوي بين ريال مدريد وبرشلونة وأتلتيكو مدريد، اخترقها بايرن ميونيخ الألماني في 2013.

يمكنك أيضًا قراءة: بوجبا يتحدث عن ماجواير «الوحش».. وأهمية الفوز أمام تشيلسي

وستتركز الأنظار على حكم المباراة الفرنسية ستيفاني فرابار التي ستصبح أول سيدة تشرف على مباراة كبرى للرجال في المسابقات الأوروبية.

وترغب فرابار في إيصال المباراة إلى بر الأمان على ملعب «فودافون بارك» التابع لنادي بشكتاش، حيث يبدو ليفربول مرشحًا قويًا للتفوق على تشيلسي الخارج من هزيمة ثقيلة أمام مانشستر يونايتد صفر-4 في افتتاح مبارياته الأحد في الدوري الإنجليزي.

ضربة أليسون

بعد خسارته أمام مانشستر سيتي بطل الدوري بركلات الترجيح في مباراة درع المجتمع، حقق ليفربول بداية قوية في الدوري بعد فوزه على نوريتش سيتي 4-1 حيث سجل له نجمه المصري محمد صلاح، وقلب الدفاع الهولندي فيرجيل فان دايك والمهاجم البلجيكي ديفوك أوريجي.

لكن هذا الفوز الكبير خيم عليه خسارة الفريق الأحمر حارسه البرازيلي المميز أليسون بيكر لعدة أسابيع بحسب مدربه كلوب بعد إصابة بربلة ساقه.

قال كلوب لموقع النادي «لا أريد اجراء تقييم دقيق لتاريخ عودته الآن، لكنه لن يكون الأربعاء بالتأكيد.. يتطلب الأمر بضعة أسابيع وهذا أمر مؤكد».

وتابع «قرأت 6 أسابيع وشائعات مشابهة، ولكن ألي لم يتعرض لإصابات متكررة خلال مسيرته، لذا أفضل أن أنتظر قليلًا لرؤية كيف ستتطور الأمور، ولكن لن يكون متواجدًا معنا في الأسابيع المقبلة».

وأصيب بيكر (26 عاما) قبل نهاية الشوط الأول من مباراة فريقه أمام نوريتش سيتي العائد إلى الأضواء عندما حاول تشتيت إحدى الكرات، ولم يتمكن من إكمال المباراة فحل بدلا منه الإسباني أدريان، المنتقل حديثا إلى النادي من وست هام.

وعندما سُئل كلوب عن بناء فريقه على نجاحه في دوري أبطال أوروبا حيث تخطى توتنهام الإنجليزي في المباراة النهائية، قال «ابقَ جشعا، هذا هام جدا، لا أشك في ذلك».

تابع لموقع الاتحاد الاوروبي «في الماضي لم أكن أحب هذه المباراة لأني كنت أخسر في النهائي غالبًا (دوري الأبطال أو يوروبا ليج).. لكن الأمر مختلف هذه المرة، لذا نتطلع للمباراة في مدينة رائعة... أتوقع مباراة مختلفة (عن نهائي دوري الأبطال)، آمل ذلك، لم تكن المباراة جميلة، لكن الفريقين كانا تحت الضغوط وشعرا بأهمية النهائي، ما قد يؤدي إلى أمور غريبة».

أضاف «الفارق الأهم مع هذه المباراة أنه موسم جديد وخصم مختلف، أعتقد أن تشيلسي تغير كثيرًا: مدرب جديد وإيدين هازارد لم يعد موجودًا».

ويحلم عشاق الفريق الأحمر في بلوغ نهائي المسابقة القارية للمرة الثالثة تواليًا، عندما يقام النهائي في إسطنبول أيضا.

لكن قبل ذلك، يأملون في أن تكون مباراة الكأس السوبر الأوروبية مقدمة لبداية مشوار ناجح في الدوري المحلي الذي خذلهم بفارق نقطة الموسم الماضي عن مانشستر سيتي.

قال الظهير الأسكتلندي أندي روبرتسون لموقع النادي "لا نريد التوقف فقط عند دوري الابطال، فلم نفز سوى بهذا اللقب كمجموعة من اللاعبين".

تشيلسي يترنح

يشارك تشيلسي بهذه المباراة بعد تتويجه بلقب الدوري الأوروبي «يوروبا ليج» على حساب جاره آرسنال، لكن أمورًا كثيرة تغيرت منذ ذاك الوقت.

رحل المدرب الإيطالي ماوريسيو ساري بعد موسم واحد إلى يوفنتوس، وانتقل نجم الفريق اللندني البلجيكي إيدين هازارد إلى ريال مدريد الإسباني في صفقة ضخمة.

أوكل النادي المهمة التدريبية إلى ابن النادي فرانك لامبارد، رغم دخوله غمار هذه المهنة منذ موسم واحد فقط مع ديربي كاونتي.

يمكنك أيضًا قراءة:

دافع لامبارد عن ألوانه على مدى 13 موسما (2001-2014)، أصبح خلالها هدافه التاريخي مع 211 هدفا في 648 مباراة (بحسب النادي).

وسيكون لافتًا إحراز لامبارد أول ألقابه مع تشيلسي في ثاني مبارياته مع فريق غرب العاصمة، رغم استهلال موسمه بخسارة موجعة أمام مانشستر يونايتد في ملعب أولد ترافورد.

وينتظر عشاق النادي قرار المدرب الشاب فيما إذا كان سيحتفظ بالوجوه الجديدة في التشكيلة الأساسية، على غرار لاعب الوسط الشاب مايسون ماونت (20 عاما) والمهاجم الشاب تامي أبراهام (21 عاما).

قال الظهير الإسباني سيزار أزبيليكويتا بعد خسارة الأحد «نعرف أنه بمقدورنا التحسن، يجب أن نواجه الأمر، نتحمل المسؤولية ونمشي قدمًا، لدينا لقب لنحارب عليه الأربعاء أمام فريق جيد، ويجب أن نكون جاهزين لذلك».

وخرج لامبارد بأقسى هزيمة لمدرب لتشيلسي في أول مباراة له مع الـ«بلوز» منذ داني بلانشفلاور في ديسمبر عام 1978 حين خسر أمام ميدلزبره 7-1.

كما تلقى تشيلسي، في ظل حظر الانتقالات المفروض عليه من قبل الاتحاد الدولي «فيفا» بسبب مخالفته قواعد التعاقد مع اللاعبين القُصَّر، أكبر هزيمة له أمام يونايتد على صعيد جميع المسابقات منذ نهائي كأس إنجلترا عام 1994 برباعية نظيفة أيضًا، والأكبر في الدوري منذ 1967 حين خسر بالنتيجة عينها.

الأكثر قراءة
اخبار ذات صلة