Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد

الجزيرة الأردني يتطلع للنهائي من بوابة القوة الجوية العراقي

بطل الأدن يحلم بالتأهل للمباراة النهائية لكأس الاتحاد الآسيوي للمرة الأولى في تاريخه

أ ف ب
أ ف ب
تم النشر

يسعى الجزيرة الأردني إلى مواصلة مغامرته في مسابقة كأس الاتحاد الأسيوي لكرة القدم وتجريد القوة الجوية العراقي من اللقب الذي ناله في النسختين الأخيرتين، وذلك عندما يستضيفه غداً الثلاثاء على ملعب عمان الدولي في ذهاب الدور النهائي لمنطقة غرب آسيا.

ويتطلع الجزيرة، بطل مسابقة كأس الأردن الموسم الماضي، إلى كتابة التاريخ بالتأهل للمرة الأولى إلى المباراة النهائية للمسابقة القارية علما أنه يخوض دور نصف النهائي (نهائي غرب آسيا) للمرة الأولى في تاريخه في ثاني مشاركة له بها بعد الأولى عام 2015.

ويأمل الجزيرة في استغلال عاملي الأرض والجمهور وبدايته القوية في الدوري المحلي حيث يتصدر بالعلامة الكاملة في 3 مراحل، لتحقيق نتيجة جيدة تؤمن له خوض مباراة الإياب المقررة في الثاني من أكتوبر المقبل في كربلاء، بارتياح كبير، معولاً على خبرة مدربه السوري نزار محروس المتوج باللقب مع فريق شباب الأردن عام 2007.

ويعتمد محروس على مواطنيه مارديك مارديكيان ومحمد عواظة ومؤيد العجان إلى جانب الفلسطيني إسلام البطران ومجموعة من الدوليين المحليين مثل حارس المرمى أحمد عبد الستار وأحمد سمير وفراس شلباية ومهند خيرالله ومحمد طنوس.

وتقام المباراة النهائية للمسابقة في 27 أكتوبر المقبل وسيكون طرفاها الفائز في مواجهة الجزيرة والقوة الجوية والفائز في نهائي منطقة شرق آسيا بين فريقي 25 أبريل الكوري الشمالي وألتين اسير التركمنستاني.

ومباراة الغد هي الثالثة بين الجزيرة والقوة الجوية ضمن النسخة الحالية بعد تعادلهما 2-2 و1-1 في الدوحة وإربد ضمن دور المجموعات.

ولن يكون القوة الجوية لقمة سائغة للفريق الأردني خاصة وأنه حامل اللقب في العامين الأخيرين ويتطلع للقب الثالث تواليا كأول فريق آسيوي يحقق هذا الإنجاز وليعادل نادي الكويت الكويتي حامل الرقم القياسي في عدد الألقاب في المسابقة أعوام 2009 و2012 و2013.

ويعتمد مدرب القوة الجوية قاسم على محترفيه السنغالي دومينيك مندي والسوري زاهر ميداني وهدافه أمجد راضي صاحب 6 أهداف في الأدوار السابقة.

الأكثر قراءة
اخبار ذات صلة