كأس الإتحاد الآسيوي

كأس الاتحاد الأسيوي| الكويت ومركز بلاطة يحققان الفوز الأول

حقق فريق الكويت فوزه الأول في دور المجموعات لمسابقة كأس الاتحاد الأسيوي لكرة القدم على حساب فريق الأمعري الفلسطيني.

0
%D9%83%D8%A3%D8%B3%20%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%AA%D8%AD%D8%A7%D8%AF%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B3%D9%8A%D9%88%D9%8A%7C%20%D8%A7%D9%84%D9%83%D9%88%D9%8A%D8%AA%20%D9%88%D9%85%D8%B1%D9%83%D8%B2%20%D8%A8%D9%84%D8%A7%D8%B7%D8%A9%20%D9%8A%D8%AD%D9%82%D9%82%D8%A7%D9%86%20%D8%A7%D9%84%D9%81%D9%88%D8%B2%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%88%D9%84

حقق الكويت فوزه الأول في دور المجموعات لمسابقة كأس الاتحاد الأسيوي لكرة القدم، بتغلبه على شباب الأمعري الفلسطيني 4-1 الإثنين على ستاد عمان الدولي في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثالثة.

وكان شباب الأمعري البادئ بالتسجيل عبر عبد الحميد ابو حبيب في الدقيقة 17 عندما تلقى تمريرة من سامح مراعبة تابعها على يمين الحارس حميد يوسف (17).

وانتفض الكويت في الشوط الثاني وقلب الطاولة برباعية تناوب على تسجيلها التونسي أحمد العاكيشي في الدقيقتين 74 من ركلة جزاء اثر عرقلة إبراهيم كميل داخل المنطقة من قبل صالح طاهر، و81 عندما تسلم كرة خارج المنطقة وتقدم قبل أن يسددها بيسراه قوية بعيداً عن متناول الحارس توفيق علي (81)، وسامي الصانع اثر تلقيه كرة من فيصل زايد خلف المدافعين فاستقبلها على صدره وسددها قوية في سقف المرمى (87)، ويوسف السلمان في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع من ركلة جزاء اثر عرقلة شريدة الشريدة داخل المنطقة.

وكان الكويت سقط في فخ التعادل أمام تشرين السوري 3-3 في الجولة الأولى.

ورفع الكويت رصيده إلى أربع نقاط منتزعا الصدارة مؤقتا بفارق نقطة واحدة أمام الفيصلي الأردني الذي يلتقي مع تشرين لاحقا، فيما مني شباب الأمعري بخسارته الثانية تواليا بعد الأولى أمام الفيصلي صفر-2.

وتقام الجولة الثالثة الأخيرة الخميس، فيلتقي الفيصلي مع الكويت، وتشرين مع مركز بلاطة.

وفي المجموعة الثانية على ملعب الملك عبدالله الثاني في العاصمة الأردنية، فجر مركز بلاطة مفاجأة من العيار الثقيل بتغلبه على المحرق البحريني 3-2.

وفرض المهاجم خالد سالم نفسه نجماً للمباراة بتسجيله ثلاثية "هاتريك" لمركز بلاطة في الدقائق 45+1 و55 و71، فيما سجل السوري محمد فارس أرناؤوط (23) ومحمد أحمدي عبد الرحمن (66) هدفي المحرق.

وكان الفريق البحريني سبّاقاً الى افتتاح التسجيل عبر مدافعه أرناؤوط بضربة رأسية اثر تمريرة عرضية لعبد الوهاب المالود (23)، لكن سالم نجح في إدراك التعادل لمركز بلاطة في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع من الشوط الأول اثر تلقيه كرة عرضية من أمير قطاوي فتلاعب بالدفاع البحريني وسددها أرضية في الزاوية اليسرى البعيدة للحارس سيد جعفر (45+1).

ودخل الفريق الفلسطيني الشوط الثاني بقوة، ونجح في إحراز الهدف الثاني عن طريق سالم الذي استغل تمريرة ليث خروب البينية المُتقنة من وسط الملعب فتوغل من بين مدافعي المحرق وسدد الكرة بيمناه من داخل المنطقة في الزاوية اليمنى (55).

ورد المحرق بعد 10 دقائق عندما هيأ حسين جميل كرة برأسه الى الأحمدي فتابعها برأسه أيضاً من مسافة قريبة داخل المرمى (66).

وخطف سالم هدف الفوز للفريق الفلسطيني بتسديدة قوية اثر كرة رأسية لخروب (71).

وهو الفوز الأول لمركز بلاطة فرفع رصيده إلى ثلاث نقاط بفارق الأهداف خلف الانصار اللبناني المتصدر والذي كان هزمه بثنائية نظيفة في الجولة الأولى، فيما مني المحرق بخسارته الأولى عقب تغلبه على السلط الأردني 1-صفر في الجولة الأولى.

ويلعب لاحقاً الأنصار مع السلط.

وفي الجولة الثالثة الأخيرة الخميس، يلعب الأنصار مع المحرق، والسلط مع مركز بلاطة.

ويلعب لاحقا أيضا الحد البحريني مع الوحدة السوري ضمن منافسات المجموعة الأولى التي تقام مبارياتها في البحرين.

وتقام منافسات الغرب بنظام التجمّع من دور واحد، ضمن فقاعة صحية فرضتها إجراءات فيروس كورونا الاحترازية، ويتأهل بموجبها متصدرو المجموعات الثلاث، إضافة لأفضل ثانٍ إلى نصف نهائي غرب القارة.



.