Web Analytics Made
Easy - StatCounter
قرارات إستثنائية لـ فيفا في حرب فيروس كورونا.. و10 ملايين دولار تبرع

قرارات استثنائية لـ فيفا في حرب فيروس كورونا.. و10 ملايين دولار تبرع

عقد الاتحاد الدولي لكرة القدم فيفا اجتماعا مهما الأربعاء وخرج بعدة قرارات استثنائية في الحرب الحالية على فيروس كورونا الجديد الذي ضرب العالم.

إيهاب الجنيدي
إيهاب الجنيدي
تم النشر

في إطار جهود الاتحاد الدولي لكرة القدم فيفا، للسيطرة على حالة الارتباك التي تسبب بها انتشار وباء فيروس كورونا القاتل كوفيد-19، في عالم كرة القدم العالمية، عقد المكتب التنفيدي للاتحاد اجتماعا مهما مساء اليوم الأربعاء من أجل مناقشة عدد من الاقتراحات، والظروف الاستثنائية الحالية التي نتجت عن تفشي الفيروس التاجي.

وكان السويسري جياني إنفانتينو، رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم قد كشف خلال الساعات الماضية أنه سيتم عقد الأربعاء، اجتماعا للاتحاد الدولي سيقترح خلاله الموافقة على إرجاء كوبا أمريكا وكأس أوروبا 2020 إلى يونيو ويوليو 2021، والتقرير في مرحلة لاحقة، عندما تصبح الأمور أكثر وضوحًا بشأن هذا الوضع، وحتى تعاد جدولة كأس العالم للأندية بصيغتها الجديدة، في فترة لاحقة في 2021، أو 2022 أو 2023.

وبالفعل تم عقد الاجتماع مساء اليوم بتقنية (الفيديو كونفرانس)، للبحث عن حلول ومعالجة الظروف الاستثنائية الناجمة عن تفشي فيروس COVID-19، وكانت هناك عدة قرارات، تم الكشف عنها مباشرة عقب نهاية المحادثة الجماعية بين مسؤولي الفيفا.

اقرأ أيضاً: مدير منظمة الصحة العالمية يطالب اعتبار فيروس كورونا «عدوًا للبشرية»

تعرف على قرارات الفيفا لخريطة كرة القدم العالمية بعد تفشي فيروس كورونا

جاءت قرارات الاتحاد الدولي لكرة القدم عقب الاجتماع على النحو التالي:

- إدراج التواريخ الجديدة لبطولتي كوبا أمريكا وكأس الأمم الأوروبية (11 يونيو إلى 11 يوليو 2021) في أجندة المباريات الدولية والبت في مرحلة لاحقة بشأن موعد جدولة بطولة كأس العالم للأندية FIFA التي كان من المقرر إجراؤها في يونيو- يوليو 2021.

- إنشاء مجموعة عمل مشتركة بين الفيفا والاتحادات القارية، ومراقبة تطور الوضع، والعمل جنباً إلى جنب والاتفاق على نهج منسق لمعالجة عواقب هذا الوباء:

- (أجندة المباريات).. الحرص على إيجاد حلول شاملة مناسبة للمسابقات على جميع المستويات، مع مراعاة احتياجات جميع الجهات الفاعلة مع وضع صحة جميع المشاركين على رأس الأولويات دائمًا.

- (انتقالات اللاعبين).. تقييم الحاجة إلى تعديلات أو إعفاءات مؤقتة فيما يتعلق بلوائح فيفا، بشأن وضع وانتقال اللاعبين لحماية العقود لكل من اللاعبين والأندية وتعديل فترات تسجيل اللاعبين.

- تقييم الأثر الاقتصادي الذي تواجهه مختلف الجهات الفاعلة في كرة القدم في كل قارة لتحليل ما إذا كانت هناك حاجة إلى إنشاء صندوق دعم على المستوى العالمي وكيف يجب في هذه الحالة تحديد آليات دعم ملموسة.

الفيفا يتبرع بـ 10 ملايين دولار لمواجهة كورونا.. وإنفانتينو يعلق

كما قرر الاتحاد الدولي لكرة القدم، التبرع بمبلغ 10 ملايين دولار أمريكي لصندوق الاستجابة الذي أطلقته منظمة الصحة العالمية لمكافحة تفشي فيروس كورونا، والعمل مع منظمة الصحة العالمية لضمان استخدام هذه الأموال لدعم جهود التصدي لهذا الفيروس في جميع مناطق العالم.

وعقب نهاية المحادثة الجماعية، بين مسوؤلي الفيفا، قال جياني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم، إن هذا الوضع الاستثنائي يقتضي إجراءات وقرارات استثنائية.

وقال إنفانتينو: هذه الأزمة تؤثر على العالم بأسره ولهذا يجب أن تأخذ الحلول في الاعتبار مصالح جميع الجهات الفاعلة في مختلف أنحاء العالم، لقد أظهرنا اليوم مرة أخرى روح التعاون والتضامن والوحدة، ويجب أن تكون هذه هي حوافزنا الرئيسية للمضي قدمًا.

وأضاف إنفانتينو: أود أن أشكر جميع رؤساء الاتحادات القارية على مساهماتهم وجهودهم الإيجابية، وسيظل فيفا على اتصال وثيق مع جميع الجهات الفاعلة لتقييم واتخاذ الخطوات اللازمة للتعامل مع مختلف القضايا التي نواجهها، وأنا أعوِّل على دعم مجتمع كرة القدم كله للمضي قدماً.

اخبار ذات صلة