Web Analytics Made
Easy - StatCounter
«فيفا» يدعو لتعديل عقود اللاعبين.. ويقترح مواعيد جديدة لسوق الانتقالات

«فيفا» يدعو لتعديل عقود اللاعبين.. ويقترح مواعيد جديدة لسوق الانتقالات

أصدر الاتحاد الدولي لكرة القدم مجموعة من الإرشادات التي يهدف من خلالها إلى مواجهة التداعيات الناجمة عن تفشي فيروس كورونا المستجد على كرة القدم العالمية.

محمد عبد السند
محمد عبد السند
تم النشر

يعمل الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا»، في إطار مساعيه الرامية إلى مواجهة تداعيات انتشار فيروس كورونا المستجد المعروف اصطلاحيا بـ «كوفيد-19» وما أحدثه من تجميد في النشاط الكروي العالمي، على إصدار سلسلة من التوصيات والإرشادات لمواجهة بعض من القضايا الأساسية العملية الناجمة عن الوباء، لا سيما فيما يتعلق بعقود اللاعبين ونظام الانتقالات بوجه عام.

وتم ذلك بالتشاور مع حاملي الأسهم المختلفين عبر قوة مهام يترأسها فيتوريو مونتاجلياني نائب رئيس فيفا ورئيس لجنة مستثمري الكرة في الاتحاد الدولي لكرة القدم، وتضم ممثلين عن الأندية واللاعبين والدوريات والروابط الوطنية واتحادات الكرة.

وتم الاتفاق بالإجماع على مجموعة من المبادئ من قبل قوة المهام، ولاقت دعما من مكتب مجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم اليوم الثلاثاء.

اقرأ أيضا: فيروس كورونا اليوم 7 أبريل| عدد المصابين والوفيات حول العالم والبلدان العربية

وقال السويسري جياني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم: «جائحة كوفيد-19 قد غيرت بوضوح كافة الظروف الفعلية في كرة القدم هذا الموسم، ولذا طرح فيفا، جنبا إلى جنب مع المستثمرين بعض الأفكار والمقترحات العملية للتعامل مع تلك الظروف الجديد، وبرغم أن تلك المقترحات لن تحل كافة المشكلات، فإنه ينبغي أن ترسي مقياسا للاستقرار والوضوح في كرة القدم في المستقبل القريب، نأمل في أن تقدم تلك الجهود التعاونية، تحت مظلة الاتحاد الدولي لكرة القدم، نموذجا إيجابيا عن كيف يمكن أن تصطف عناصر كرة القدم وتظهر الوحدة والتضامن في مواجهة الأوقات العصيبة المقبلة، لكن قبل أن تأتي تلك الأوقات، يجب أن يكون هناك شيء واضح للجميع، لا سيما الآن: الصحة تأتي أولا، وحتى قبل كرة القدم».

وفيما يلي ملخص البيان، والإرشادات الرئيسية التي تم الاتفاق عليها، والتي يأمل فيفا ويتوقع أن يتبعها العالم:

انتهاء وبداية عقود اللاعبين: تنتهي عقود لاعبي الكرة عادة بانتهاء الموسم، ويتزامن تاريخ الانتهاء مع نهاية الموسم. وفي ظل تعليق الموسم الآن في معظم البلدان، ومع الغموض الذي يكتنف وقت استئنافه، يُقترح أن تُمد العقود حتى الوقت الذي ينتهي فيه الموسم على أرض الواقع.

الاتفاقات الخاصة بالتعيين في كرة القدم والتي لم يعد بالإمكان تفعيلها: إن وباء كورونا كان له تأثير واضح على إيرادات الأندية، بالنظر إلى تعليق المباريات ومن ثم إيرادات البث التليفزيوني. وكرة القدم، مثل كافة قطاعات الاقتصاد الأخرى، يتعين عليها أن تجد حلولا غير تقليدية لمواكبة تلك الظروف، على أن تأخذ في الاعتبار مسألة حماية الوظائف وتحقق التوازن المعقول في المصالح بين اللاعبين والأندية.

وبناء عليه تشجع فيفا الأندية واللاعبين على العمل سويا من أجل التوصل إلى اتفاقات وحلول خلال فترة تعليق النشاط الكروي.

وإذا لم تستطع الأطراف المعنية الاتفاق، ومن ثم أحيل الأمر إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم، فإن العوامل التي يتعين فحصها ستشتمل على الآتي:

(1) ما إذا كانت هناك محاولة حقيقية من قبل النادي للتوصل إلى اتفاق مع اللاعبين.

(2) ما هو الوضع الاقتصادي للنادي.

(3) نسبة أي تعديل في عقد اللاعب.

(4) صافي دخل اللاعبين بعد أي تعديل على عقودهم.

(5) ما إذا كان اللاعبون يتم معاملتهم سواء بسواء.

سوق الانتقالات: وفيما يتعلق بسوق الانتقالات، من الضروري جدا أن نضبط وضعية اللوائح التنظيمية الطبيعية على الظروف الحقيقية الفعلية الجديدة. وبناء عليه سيكون فيفا مرنا وسيسمح لتغيير مواعيد أسواق الانتقالات حتى تقام بين نهاية الموسم القديم وبداية الموسم الجديد.

اخبار ذات صلة