كرة عالمية

فضيحة جديدة لمارادونا بالمكسيك.. وتقارير: يرد على الانتقادات باللكمات

النجم الأرجنتيني الشهير دأب على الدخول في الكثير من المشكلات في كل الأماكن التي يتواجد بها وآخرها محطته التدريبية في المكسيك

0
%D9%81%D8%B6%D9%8A%D8%AD%D8%A9%20%D8%AC%D8%AF%D9%8A%D8%AF%D8%A9%20%D9%84%D9%85%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%AF%D9%88%D9%86%D8%A7%20%D8%A8%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%83%D8%B3%D9%8A%D9%83..%20%D9%88%D8%AA%D9%82%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%B1%3A%20%D9%8A%D8%B1%D8%AF%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D8%A7%D9%84%D8%A7%D9%86%D8%AA%D9%82%D8%A7%D8%AF%D8%A7%D8%AA%20%D8%A8%D8%A7%D9%84%D9%84%D9%83%D9%85%D8%A7%D8%AA

كعادته في كل مكان يذهب إليه، فجر الأسطورة الأرجنتينية دييجو أرماندو مارادونا، فضيحة جديدة في المكسيك بعد أن دخل في شجار مع جماهير ناديه دورادوس دي سينالوا الذي يتولى تدريبه منذ انطلاق الموسم الجاري.

وكان فريق دورادوس دي سينالوا قد خسر أمس الأول فرصة الصعود للدوري المكسيكي الممتاز بعد خسارته أمام نظيره أتلتيكو سان لويس في المنافسة على لقب مرحلة ذهاب دوري الدرجة الثانية المكسيكي (أبرتورا 2018)، ومن ثمّ ضاعت فرصة التأهل للممتاز.

وخسر فريق مارادونا مباراتي الذهاب والعودة أمام أتلتيكو بنتيجة 4-3، بعد أن فاز ذهابا بهدف نظيف، وشاهد مباراة العودة من مقاعد المتفرجين بعدما تم طرده ذهاباً بعدما أهان حكم المباراة ومدرب أتلتيكو سان لويس، ألفونسو سوسا.

وكشفت تقارير صحيفة عالمية اليوم الثلاثاء أن مارادونا عقب الهزيمة وأثناء توجهه لغرفة ملابس فريقه دخل في بعض الشجارات والمشاحنات مع الجماهير.

ووفقاً لتقرير نشره موقع «إسبن» الرياضي العالمي فإن لجنة الانضباط في الاتحاد المكسيكي لكرة القدم ستفتح تحقيقاً مع مارادونا بسبب دخوله في مشاجرة مع الجماهير والتصرف بطريقة مرفوضة مع أنصار فريق أتلتيكو سام لويس.

أقرأ أيضاً: مارادونا يهاجم مسئولي «الكونمبيول»

ونشرت صحف عالمية كثيرة فيديو مصور لأرماندو مارادونا (58 عاماً) وهو يوجه السباب واللكمات لمجموعة من المشجعين الذين سخروا منه عقب خسارة المباراة النهائية.

وسيكون هذا التحقيق الثاني لمارادونا من قبل الاتحاد المكسيكي لكرة القدم في أقل من شهر، بعد أن تم تحويله للتحقيق منذ ثلاثة أسابيع بسبب هجومه على الحكام أيضاً.

ونشر موقع صحيفة «ريكورد» البرتغالية الفيديو الذي يهاجم فيه مارادونا الجمهور وكتب تعليقا عليه: مارادونا يرد على الانتقادات التي يسمعها باللكمات.



وأشارت الصحيفة إلى أن الحالة المزاجية لمارادونا كانت غير متزنة وسيطر عليه الغضب عقب نهاية المباراة، بعد ضياع حلمه الذي راهن عليه بقيادة فريق دورادوس دي سينالوا للدوري الممتاز، وتحمل سخرية الجماهير في المدرجات، وعندما كان في طريقه إلى غرفة خلع الملابس لمشاهدة لاعبيه، تراص عدد من الجماهير في الطريق وظلوا يسخرون منه ويصرخون شامتين «مارادونا أكلها» واشتبك معهم مارادونا بالأيدي قبل أن يتدخل رجال الأمن للفصل بين مارادونا والجمهور وسط شلال من الشتائم بين الجانبين.



بينما وصفت صحف مكسيكية ما حدث من المدرب الأرجنتيني بالفضيحة، وطالبت بمحاسبته على ما قام به.

وأشارت الصحف إلى أن الأرجنتيني المغرور دأب على إثارة المشكلات منذ قدومه إلى المكسيك، وآخرها قبل هذه الأزمة كان اقتحام ملعب المباراة في مواجهة الذهاب بين دورادوس دي سينالوا وأتلتيكو سان لويس ودفع الحكم في صدره وسبه مما دفع الحكم لطرده.

وعقب هذه المباراة تم توقيع غرامة كبيرة على مارادونا، لكنه لم يرتدع وعاد ووصف أداء الحكم، بالأوروجواياني ادجاردو كوديسال، الذي أدار المباراة النهائية لكأس العالم 1990 بين بلاده وألمانيا الغربية، والذي انتهى بفوز الألمان.

تغريم مارادونا بعد الهجوم على الحكام بالدوري المكسيكي

الجدير بالذكر أن فريق سان لويس بصفته بطل «أبرتورا 2018» سيخوض مباراة مع الفائز بـ«كلاوسورا 2019» للحصول على بطاقة الصعود لدوري الأضواء.

.

.