Web Analytics Made
Easy - StatCounter
سرقة قمصان ميسي وبوجبا ورونالدينيو من منزل نجم باراجواي

سرقة قمصان ميسي وبوجبا ورونالدينيو من منزل نجم باراجواي

سرق منزل لاعب منتخب باراجواي إيدجار بينتيز حينما كان يقوم بتجديده حيث ضمت المسروقات 1000 قميص جمعها من اللاعبين الذين واجههم خلال مسيرته الكروية مع منتخب بلاده

أحمد عبدالخالق
أحمد عبدالخالق
تم النشر

كشف لاعب منتخب باراجواي، إدجار بينيتيز، عن سرقة مجموعته التي لا تقدر بثمن من قمصان المنتخبات الدولية، والتي جمعها خلال مسيرته في كرة القدم، بما في ذلك قمصان الثنائي ليونيل ميسي مهاجم منتخب الأرجنتين وبول بوجبا لاعب خط وسط منتخب فرنسا.

واكتشف بينيتيز، صاحب الـ 32 عامًا، أن أكثر من ألف قميص جمعها خلال مسيرته التي لعب فيها 58 مباراة مع منتخب باراجواي، فقدوا بعد اقتحام منزل عائلته الذي كان قد قام بتجديده من قبل عصابة، رغم أن الشرطة عثرت على 65 قطعة من المسروقة بعد اعتقال رجلين على صلة بالسرقة.

ورغم ذلك، أعرب بينيتيز عن حزنه الشديد بعد إخباره بأن هناك اعتقاد بأنه تم بيع القمصان الأكثر قيمة في مجموعته بالفعل بما في ذلك الخاص بمهاجم برشلونة، ونجم مانشستر يونايتد المتوّج بلقب كأس العالم 2018 الذي أقيم في روسيا عام 2018، وأيضًا أسطورة البرازيل رونالدينيو.

واكتشف بينيتيز أن بعض قمصانه كانت معروضة للبيع على شبكات التواصل الاجتماعي مقابل 30 جنيهًا إسترليني، حيث أكد: «لقد سرقت قمصان حياتي الكروية التي استمرت 15 عامًا، من منزلي، واستعادت الشرطة 65 قميصًا كانت بحوزة شخص سرقها وشخص يبيعها، ولكن لا يزال هناك أكثر من 900 قطعة مفقودة».

يمكنك أيضًا قراءة: ميسي ينتظر تجديد عقده مع برشلونة

وكانت عائلة بينيتيز تقيم في منزل آخر أثناء أعمال البناء للمنزل الحالي، وكان أحد الرجال الذين اعتقلوا على صلة بالجريمة جزءا من العمال التي تقوم بأعمال التجديد.

اخبار ذات صلة