لاعبو الوداد يتحدثون لـ«آس آرابيا» قبل مباراة صن داونز

لاعبو الوداد المغربي الرياضي تحدثوا لآس آرابيا عن مباراة صن داونز القادمة في دوري أبطال إفريقيا والتي ستكون موعدا هاما في البطولة الأهم في القارة على مستوى الأندية.

0
%D9%84%D8%A7%D8%B9%D8%A8%D9%88%20%D8%A7%D9%84%D9%88%D8%AF%D8%A7%D8%AF%20%D9%8A%D8%AA%D8%AD%D8%AF%D8%AB%D9%88%D9%86%20%D9%84%D9%80%C2%AB%D8%A2%D8%B3%20%D8%A2%D8%B1%D8%A7%D8%A8%D9%8A%D8%A7%C2%BB%20%D9%82%D8%A8%D9%84%20%D9%85%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%A9%20%D8%B5%D9%86%20%D8%AF%D8%A7%D9%88%D9%86%D8%B2

قال إبراهيم النقاش، قائد الوداد الرياضي، إن مباراة الغد التي تجمع فريقه بماميلودي صن داونز الجنوب إفريقي، في إطار الجولة الثانية من مباريات المجموعة الثالثة لحساب دور المجموعات من دوري أبطال إفريقيا في نسخته الحالية، هي مباراة صعبة للغاية، متمنيا في الآن ذاته، أن يحصل الفريق الأحمر على النقط الثلاث منها.

واعتبر العميد في حديث له مع آس آرابيا، أن زملاءه أصبحوا جاهزين لمباراة الغد، حيث قال إن كل الظروف مهيأة لهم لإدراك نتيجة الفوز.

لكن أمين تيغزوي، لاعب الوداد الرياضي، لم يشاطر رأي قائده النقاش، عندما تحدث هو أيضا لآس آرابيا، إذ قال، إنه لا يريد ولا يحب أن يعتبر مباراة الغد صعبة، بل هي في نظره مباراة ستكون جميلة وجيدة.

وتابع تيغزوي وهو يضحك: «صرنا نعرف جيدا لاعبي صن داونز الجنوب إفريقي، وهم أيضا يعرفوننا حق المعرفة، فقد سبق وأن واجهناهم في العديد من المناسبات خلال السنين الأخيرة، حتى أصبحنا متعوذين عليهم».

وأردف المتحدث قائلا: «فريق صن داونز يجيد اللعب بالكرة، وأنا دائما ما أحب اللعب ضدهم لأنك تتفرج في كرة جميلة أمامهم...الآن نحن نلعب بميداننا وأمام جماهيرنا، كما أنن عدنا بتعادل مهم من قلب البليدة الجزائرية الأسبوع الماضي ضد اتحاد العاصمة الجزائري، وبالتالي يجب علينا تأكيد تلك النتيجة في مباراة الغد».

أما عبد اللطيف نوصير، الظهير الأيمن للفريق الأحمر، فقد ذهب في طرح قائده، وعميد فريقه، حيث تحدث لآس آرابيا وقال: «المباراة ستكون صعبة للغاية، لكننا بالوداد الرياضي، لا نتخوف ولا يخيفنا أي فريق، فنحن نخوض كل المباريات وكأننا أمام الخصم نفسه...لقد كسب فريق الوداد الرياضي، خبرة واسعة على الصعيد القاري خلال السنين الأخيرة، وبالتالي ندرك أنه إذا ما أردنا التأهل عن دور المجموعات، أو بالأحرى تصدر مجموعتنا، يجب علينا الانتصار في كل مبارياتنا داخل الميدان، وجمع أكبر عدد من النقط من خارج الميدان، وهذا ما نسعى إليه جادين».

بدوره تحدث أيمن الحسوني، أحد أبرز لاعبي الفريق الأحمر هذا الموسم، حيث أسر لآس آرابيا، أنه يفضل اللعب في مركز وسط الميدان الهجومي وراء المهاجمين زملائه بالفريق، أو ما يصطلح عليه مركز 9.5.

واعتبر الحسوني في معرض حديثه أن جمهور الوداد الرياضي هو أفضل جمهور في العالم، حيث سيسعى جاهدا برفقة زملائه إلى إرضائه، بالخروج بنقط مباراة الغد كاملة، بعد أن عاد الفريق الأحمر بنتيجة التعادل الإيجابي نهاية الأسبوع الماضي، من قلب الجزائر أمام اتحاد العاصمة، في إطار الجولة الأولى من دور المجموعات من المنافسة ذاتها.

ولم يخرج يحيى جبران، نجم وسط ميدان الوداد الرياضي، عن محور تصريحات زملائه، إذ قال لآس آرابيا هو أيضا، أن طموح الفريق يبقى هو انتزاع نتيجة الفوز من مباراة الغد أمام ماميلودي صن داونز.

وقال جبران في هذا السياق: «سندخل المباراة وكلنا عزيمة للفوز، فكل اللاعبين واعون بالمسؤولية على عاتقهم، ويدرون أنه من غير المسموح لهم إدراك نتيجة أخرى غير الفوز».

.