الأمس
اليوم
الغد
18:00
بيراميدز
سموحة
12:15
انتهت
طاجيكستان
اليابان
15:30
إنبـي
الإنتاج الحربي
13:00
نادي مصر
الجونة
19:00
انتهت
المغرب
الجابون
18:45
انتهت
جبل طارق
جورجيا
18:45
انتهت
فنلندا
أرمينيا
18:45
انتهت
اليونان
البوسنة و الهرسك
18:45
انتهت
جزر الفارو
مالطا
18:45
انتهت
رومانيا
النرويج
18:45
انتهت
إسرائيل
لاتفيا
16:00
انتهت
الأردن
نيبال
14:00
انتهت
سوريا
غوام
14:00
انتهت
سريلانكا
لبنان
14:00
انتهت
الهند
بنجلاديش
12:00
انتهت
الفلبين
الصين
11:30
انتهت
كمبوديا
العراق
11:45
انتهت
سنغافورة
أوزبكستان
11:40
انتهت
تايوان
أستراليا
11:30
انتهت
إندونيسيا
فيتنام
08:00
انتهت
مونجوليا
قيرغيزستان
08:30
انتهت
كوريا الشمالية
كوريا الجنوبية
15:30
مصر للمقاصة
المصري
01:30
بيرو
أوروجواي
17:00
انتهت
مصر
بوتسوانا
13:00
انتهت
فلسطين
السعودية
00:00
بوليفيا
هايتي
18:45
انتهت
السويد
إسبانيا
18:45
انتهت
فرنسا
تركيا
18:45
انتهت
ليختنشتاين
إيطاليا
18:45
انتهت
بلغاريا
إنجلترا
18:45
انتهت
سويسرا
أيرلندا
18:45
انتهت
أوكرانيا
البرتغال
19:00
انتهت
الجزائر
كولومبيا
18:45
انتهت
مولدوفا
ألبانيا
12:00
انتهت
تايلاند
الإمارات
18:45
انتهت
كوسوفو
مونتنجرو
16:30
انتهت
البحرين
إيران
18:45
انتهت
ايسلندا
أندورا
16:30
انتهت
قطر
عمان
18:45
انتهت
ليتوانيا
صربيا
قراءة في مجموعتي الوداد والرجاء بدوري أبطال إفريقيا

قراءة في مجموعتي الوداد والرجاء بدوري أبطال إفريقيا

الوداد جاء في المجموعة الثالثة من دور المجموعات من دوري أبطال إفريقيا أمام منافسين يعرفهم جيدًا، أما الرجاء فجاء في مجموعة مغاربية بامتياز بتواجد 3 أندية عربية

توفيق صنهاجي
توفيق صنهاجي

يواجه الوداد الرياضي للموسم الرابع على التوالي فريق ماميلودي صن داونز الجنوب الإفريقي، إذ أوقعتهما قرعة دور المجموعات من دوري أبطال إفريقيا التي جرت الأربعاء بالعاصمة المصرية القاهرة، معًا ضمن المجموعة الثالثة برفقة اتحاد العاصمة الجزائري وبيترو أتلتيكو الأنجولي.

وأصبح الفريقان يعرفان بعضهما البعض بشكل جيد في السنوات الثلاث الأخيرة، ففي 2017، واجها بعضهما البعض في دور ربع النهائي، وكان آنذاك ماميلودي صن داونز حاملا للقب، حيث انتهت المواجهة بتأهل الوداد الرياضي إلى دور النصف النهائي بفضل الضربات الترجيحية، بعد أن تفوق في الإياب بالرباط بهدف صلاح الدين السعيدي.

أشهر قليلة بعد ذلك، وفي دور المجموعات من نسخة موسم 2017-2018، واجه الفريقان بعضهما البعض في دور المجموعات، وكان الفريق الأحمر المغربي حينها حاملا للقب، لتنتهي مباراة الذهاب بجنوب إفريقيا بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله، قبل أن يفوز الوداد الرياضي في مباراة العودة على أرضية المركب الرياضي محمد الخامس بالدار البيضاء، بهدف وحيد سجله أنس أصباحي.

وفي نسخة موسم 2018-2019، واجه الفريقان بعضهما البعض في مرحلتين مختلفتين من النسخة، أولاهما كانت دور المجموعات، حيث فاز الفريق الجنوب إفريقي بميدانه بهدفين لواحد، قبل أن ينهزم بالرباط بهدف محمد الناهيري.



اقرأ أيضًا: قرعة دوري أبطال إفريقيا| مجموعات نارية لممثلي العرب في دور الـ16

وفي مرحلة نصف النهائي، تأهل الوداد الرياضي إلى النهائي الحلم على حساب ماميلودي صن داونز، بعد أن فاز في الرباط بهدفين لواحد، قبل أن يتعادل في جنوب إفريقيا بصفر لمثله.

ويعرف الوداد الرياضي فريق اتحاد العاصمة الجزائري أيضا حق المعرفة، إذ سبق وأن واجهه في نصف نهائي نسخة 2016-2017، حيث انتهت مباراة الذهاب بالجزائر على إيقاعات التعادل السلبي، قبل أن يفوز الفريق الأحمر المغربي بالدار البيضاء بثلاثة لواحد في مباراة العودة.

لكن ما بين 2017 و2019، اختلفت الأمور، وأصبح الفريق الجزائري يعيش مشاكل مادية جمة، كادت تعصف بطموحاته.

الوحيد الذي لم يسبق للوداد الرياضي أن واجهه طيلة مساره على مدار السنوات في دوري أبطال إفريقيا هو بيترو أتلتيكو الأنجولي، وستكون بالتالي مواجهة هذه السنة، هي الأولى التي تجمع الفريقين على الصعيد القاري.

وتبدو حظوظ كل من الوداد الرياضي وماميلودي صن داونز الجنوب إفريقي، قوية على الورق، من أجل الظفر بالبطاقتين المخصصتين عن هذه المجموعة.

أما ممثل كرة القدم المغربية الثاني في هذه المنافسة الأغلى قاريا على صعيد الأندية، وهو الرجاء الرياضي، غريم الوداد الرياضي، فهو الآخر أوقعته قرعة دور المجموعات، مع منافسين يعرفهم جيدا.

أول خصوم الرجاء الرياضي في المجموعة الرابعة هو الترجي الرياضي التونسي، وهو الخصم الذي سبق للفريق الأخضر، أن تغلب عليه في كأس السوبر القاري في العام الحالي بقطر بهدفين لواحد.

إلى ذلك، سبق للفريقين أن واجها بعضهما البعض كذلك، في دوري أبطال إفريقيا، خلال النهائي التاريخي لعام 1999 والذي آل لفائدة الفريق المغربي بالضربات الترجيحية، على أرضية ملعب المنزه بتونس.

وسبق للترجي التونسي أن انتقم من تلك الهزيمة، عندما أطاح بالرجاء الرياضي، لكن على صعيد كأس الكونفدرالية الإفريقية في تلك المرة، خلال دور قبل المجموعات عام 2007 بعد أن تغلب عليه في مباراة العودة بتونس بهدفين لصفر، في وقت كانت مباراة الذهاب قد انتهت بالتعادل بين الطرفين بالرباط.



اقرأ أيضًا: أبطال إفريقيا| المجموعة 2.. الأهلي والنجم الساحلي أقوى المرشحين

وتعتبر المجموعة الرابعة مجموعة مغاربية بامتياز، إذ ضمت كذلك فريق شبيبة القبائل الجزائري، الذي تراجعت نتائجه على الصعيد القاري بنسبة كبيرة خلال السنين الأخيرة، لكن وكما يقال فالأسد يمرض ولا يموت.

الرجاء الرياضي سبق له وأن واجه شبيبة القبائل الجزائري في دور قبل المجموعات من دوري أبطال إفريقيا لعام 2007، غير أن الفوز آنذاك كان حليف الفريق الجزائري الذي تغلب ذهابا في الجزائر بثلاثة أهداف لواحد، قبل أن ينهزم في مباراة العودة بالدار البيضاء بهدف وحيد كان من إمضاء عبد الرحيم شكيليط.

ووضعت قرعة المجموعة الرابعة الفرق المغاربية الثلاثة برفقة فريق فيتا كلوب الكونغولي، والذي يعرفه الرجاء الرياضي جيدا أيضا، حيث سبق وأن واجهه في نهائي كأس الكاف لموسم 2017-2018، وهو النهائي الذي توج به الفريق المغربي، بعد أن فاز في الذهاب بالدار البيضاء بثلاثية كاملة، قبل أن يسجل عبد الإله الحافيظي هدفا ثمينا لفائدته في مباراة العودة بالكونغو الديمقراطية، وهو الهدف الذي أمن للنسور الخضر الفوز بثاني لقب لهم على صعيد المنافسة القارية الثانية للأندية على الرغم من الهزيمة في نهاية المطاف بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد.

وقبل تلك المواجهة، وعلى صعيد النسخة ذاتها لكأس الكونفدرالية، وفي الموسم نفسه، كان الفريقان قد واجها بعضهما البعض في دور المجموعات، وحينها كان التفوق للفريق الكونغولي، إذ انتهت مباراة الذهاب بالدار البيضاء، على إيقاعات التعادل السلبي، في حين تفوق الكونغوليون في الإياب بهدفين لصفر.

اخبار ذات صلة