قتلى ومصابون بعد تدافع للجماهير في أنجولا

المباراة بين مازيمبي وبريميوم دي أوجوستو بدوري الأبطال والتي انتهت بالتعادل السلبي شهدت الحادثة

0
%D9%82%D8%AA%D9%84%D9%89%20%D9%88%D9%85%D8%B5%D8%A7%D8%A8%D9%88%D9%86%20%D8%A8%D8%B9%D8%AF%20%D8%AA%D8%AF%D8%A7%D9%81%D8%B9%20%D9%84%D9%84%D8%AC%D9%85%D8%A7%D9%87%D9%8A%D8%B1%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A3%D9%86%D8%AC%D9%88%D9%84%D8%A7

شهدت مباراة أول أغسطس الأنجولي، أمام منافسه مازيمبي ببطولة دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم، واقعة مؤسفة حيث لقي 5 أشخاص حتفهم وأصيب 7 آخرون بسبب التدافع الذي حدث بعد المباراة يوم السبت الماضي.

وأعلنت وزارة الرياضة في أنجولا في بيان رسمي لها عن عدد الوفيات والمصابين أمس الأحد، معربة عن أسفها بسقوط قتلى، حيث طمأنت الجماهير على المصابين مؤكدة أنهم غادروا المستشفى بالفعل.

وقال شهود إن التدافع وقع بعد أن اكتشف الجمهور أن بوابات استاد 11 نوفمبر مغلقة، بعد انتهاء المباراة، وعندما فتحت الشرطة البوابات تدفق الجمهور للخارج.

يذكر أن المباراة انتهت بالتعادل السلبي من دون أهداف بين الفريقين.

الجدير بالذكر أن الدوري المصري شهد حادثة مشابهة قبل 6 سنوات نتيجة تدافع الجماهير عقب نهاية مباراة بين الأهلي والمصري، ولكن في الحادثة المصرية سقط عدد كبير من الضحايا وصل لـ72 قتيلاً وعدد كبير من المصابين.

.