عقدة تنزانية وبحث عن انتصار خارج الديار أهم أحداث مباراة الأهلي وسيمبا

خسر الأهلي المصري أمام نظيره سيمبا التنزاني بهدف نظيف، وذلك في المباراة التي جمعتهما اليوم الثلاثاء، وذلك ضمن منافسات الجولة الرابعة من دور المجموعات ببطولة دوري أبطال إفريقيا.

0
%D8%B9%D9%82%D8%AF%D8%A9%20%D8%AA%D9%86%D8%B2%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A9%20%D9%88%D8%A8%D8%AD%D8%AB%20%D8%B9%D9%86%20%D8%A7%D9%86%D8%AA%D8%B5%D8%A7%D8%B1%20%D8%AE%D8%A7%D8%B1%D8%AC%20%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%8A%D8%A7%D8%B1%20%D8%A3%D9%87%D9%85%20%D8%A3%D8%AD%D8%AF%D8%A7%D8%AB%20%D9%85%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%87%D9%84%D9%8A%20%D9%88%D8%B3%D9%8A%D9%85%D8%A8%D8%A7

بعد خسارة الأهلي المصري أمام سيمبابطل تنزانيا اليوم في بطولة دوري أبطال إفريقيا، بدا أن حسابات المجموعة الرابعة بدور المجموعات قد تعقدت نسبيًا.

وسقط الأهلي خارج أرضه أمام سيمبا بهدف دون رد، ضمن منافسات الجولة الرابعة بدور المجموعات، بهدف سجله ميدي كاجيري، في الدقيقة 65 من عمر المباراة.

ويتصدر الأهلي حاليا المجموعة الرابعة برصيد 7 نقاط بالرغم من الخسارة خارج الديار، وذلك بفارق نقطة عن سيمبا صاحب المركز الثاني.

ورد الفريق التنزاني اعتباره بعد خسارته الكبيرة أمام الأحمر بخماسية بيضاء، وذلك قبل 10 أيام في الإسكندرية، وتغلب عليه الثلاثاء منعشا آماله في المنافسة على إحدى بطاقتي ربع النهائي.

وفيما يلي نستعرض أرقام المباراة التي كانت معظمها سلبية على القلعة الحمراء



- تعتبر تلك الهزيمة هي ثاني هزائم للأهلي ضد سيمبا في تنزانيا، بعد الخسارة بنتيجة 2-1 خلال الدور ثمن النهائي من بطولة الأندية أبطال الكؤوس عام 1985.

- تعتبر تلك الخسارة هي الثانية للفريق المصري مع مدربه الجديد الأوروجواياني مارتن لاسارتي، إذ كان قد تلقى خسارته الأولى في مواجهة بيراميدز ببطولة الدوري بنتيجة 2-1.

-الهزيمة هي الأولى للنادي الأهلي في عهد الأوروجواياني مارتن لاسارتي، في دوري أبطال إفريقيا منذ تولى القيادة الفنية للفريق.

وقاد لاسارتي الأهلي منذ انطلاق دور المجموعات، ونجح في تحقيق الفوز على فيتا كلوب الكونجولي (2-0) وسيمبا (5-0)، بينما تعادل مع شبيبة الساورة الجزائري (1-1).

-
توطدت العقدة التنزانية للأهلي أمام فريق سيمبا في تنزانيا، حيث خسر أمامه في دار السلام عام 1985، بدور الـ 16 من المسابقة، وخسر الأحمر في لقاء العودة بنتيجة (2-1)، لكن الأهلي كان حقق الفوز في لقاء الذهاب بنتيجة (2-0).

والهزيمة اليوم باتت هي الثانية أمام سيمبا والثالثة له أمام الفرق التنزانية بواقع مرتين أمام سيمبا ومرة أمام يانج أفريكانز.

- يبحث الأهلي عن الفوز خارج دياره منذ أن خسر أمام الترجي التونسي في ملعب رادس يوم 28 أغسطس الماضي بهدف دون رد في دور المجموعات لنسخة 2018 بدوري الأبطال، ولم يعرف الفريق الأحمر طعم الفوز خارج الديار في المسابقة القارية، حيث تعادل مع حوريا في غينيا (0-0)، قبل أن يسقط أمام كل من وفاق سطيف في الجزائر (2-1) والترجي في تونس (3-0).

وفي النسخة الجارية من المسابقة، خسر الأهلي أمام جيما أبا جيفار في أثيوبيا (1-0)، ثم تعادل مع شبيبة الساورة في الجزائر (1-1)، قبل السقوط اليوم في تنزانيا أمام سيمبا بهدف نظيف.

.