الوداد يتعرض لاستفزازات عديدة في جنوب إفريقيا قبل مواجهة صن داونز

بعثة نادي الوداد الرياضي المغربي تتعرض لمجموعة من الاستفزازات المتعمدة عقب وصولها إلى جنوب إفريقيا استعدادًا لمواجهة ماميلودي صن داونز في إياب نصف نهائي دوري أبطال إفريقيا

0
%D8%A7%D9%84%D9%88%D8%AF%D8%A7%D8%AF%20%D9%8A%D8%AA%D8%B9%D8%B1%D8%B6%20%D9%84%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D9%81%D8%B2%D8%A7%D8%B2%D8%A7%D8%AA%20%D8%B9%D8%AF%D9%8A%D8%AF%D8%A9%20%D9%81%D9%8A%20%D8%AC%D9%86%D9%88%D8%A8%20%D8%A5%D9%81%D8%B1%D9%8A%D9%82%D9%8A%D8%A7%20%D9%82%D8%A8%D9%84%20%D9%85%D9%88%D8%A7%D8%AC%D9%87%D8%A9%20%D8%B5%D9%86%20%D8%AF%D8%A7%D9%88%D9%86%D8%B2

ينتظر عشاق فريق الوداد الرياضي المغربي المباراة المرتقبة التي ستجمع فريقهم بنادي ماميلودي صن داونز الجنوب إفريقي، في إياب نصف نهائي بطولة دوري أبطال إفريقيا، في نسختها الاستثنائية لهذه السنة، وذلك على أرضية ملعب لوفتوس فيرسفيلد ببريتوريا الجنوب إفريقية.

ويدخل الوداد الرياضي مباراة اليوم، معززا بفارق الهدف الوحيد الذي نجح في الحصول عليه من مباراة الذهاب الأسبوع الماضي، على أرضية المجمع الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط، إذ تفوق بهدفين لواحد.

وقد تجعل نتيجة الذهاب، الفريق المحلي تحت ضغط التسجيل منذ البداية، الشيء الذي يأمل من خلاله الفريق الأحمر، التوفر على مساحات فارغة قد تمكنه من إحراز هدف أو أهداف يقتل بها المباراة، ويحسم بها أمور صعوده إلى المباراة النهائية من المنافسة الأغلى على صعيد الأندية في إفريقيا، للمرة الرابعة في تاريخه بعد سنوات 1992، 2011، و2017.

اقرأ أيضًا.. ليجانيس يعلن توأمته مع نادي اتحاد طنجة المغربي

بالمقابل، فإن الفريق المغربي يدخل مباراة اليوم محروما من خدمات اثنين من لاعبيه الأساسيين، يتعلق الأمر بكل من محمد الناهيري، الظهير الأيسر، وإبراهيم النقاش لحصولهما على إنذارين خلال المباريات الأخيرة للفريق في المسابقة.

وكان الوداد الرياضي قد عانى خلال مباراة الذهاب من غياب نجمه المهاجم، محمد أوناجم، وهو الغياب الذي سيتكرر بنسبة كبيرة جدا أيضا خلال مباراة الإياب، الذي يلزمه المزيد من الراحة قبل استعادة كامل إمكانياته للمنافسة القارية.

استفزازات جنوب إفريقية

وتعرضت بعثة الوداد الرياضي عند وصولها الأربعاء الماضي إلى المطار بجنوب إفريقيا، إلى الكثير من الاستفزازات، من قبل رجال أمن المطار، بحسب التقارير الإعلامية الواردة من هناك، حيث همت بالخصوص حارس الفريق الأحمر، رضى التكناوتي، الذي تم اعتقاله لمدة أكثر من ساعة ونصف، بدعوى إهانته لأحد رجال الشرطة الجنوب إفريقيين، بيد أن واقع الأمر تحدث عن استفزاز كبير تسبب فيه الأخير للحارس المغربي.

وتدخل القائم بأعمال القنصلية المغربية في جنوب إفريقيا لإخلاء سبيل التكناوتي، الذي استقل حافلة ثانية برفقة إدريس مرباح، المدير الإداري للفريق الأحمر، ومبعوث إحدى المحطات الإذاعية المغربية الخاصة للالتحاق ببعثة الوداد الرياضي التي كانت قد غادرت المطار صوب مقر إقامتها ببريتوريا.

إلى ذلك، وصل سعيد الناصيري، رئيس نادي الوداد الرياضي أول أمس الخميس إلى مقر إقامة الفريق ببريتوريا، وذلك يوما بعد وصول البعثة الرسمية، بغية مساندة العناصر الودادية في هذه المباراة المصيرية.

وأمن رئيس الوداد الرياضي، كل الظروف اللوجستية لرحلة الوداد بجنوب إفريقيا، بالإضافة إلى كل المستلزمات الضرورية لإقامة مريحة وفي أجواء مثالية، من طباخ مغربي خاص رافق الفريق، ومؤونة غذائية شاملة تم توفيرها وتأمينها من المغرب أيضا، تفاديا لأي مفاجآت من الممكن حدوثها بهذا البلد الإفريقي.

يذكر أنه تم إسناد مهمة إلى المباراة تحكيميًا إلى الأنجولي هيلدر مارتينز دي كارفاليو، علما بأن مباراة الذهاب كان قد قادها أيضا، حكم آخر من دولة أنجلوساكسونية مجاورة لجنوب إفريقيا، يتعلق الأمر ببوتسوانا.

.