الرجاء البيضاوي يقترب من نهائي كأس الاتحاد الإفريقي

الرجاء المغربي يضع قدمًا في نهائي كأس الكونفدرالية الإفريقية بعد الفوز ذهابًا على إنيمبا النيجيري بهدف دون رد.

0
%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%AC%D8%A7%D8%A1%20%D8%A7%D9%84%D8%A8%D9%8A%D8%B6%D8%A7%D9%88%D9%8A%20%D9%8A%D9%82%D8%AA%D8%B1%D8%A8%20%D9%85%D9%86%20%D9%86%D9%87%D8%A7%D8%A6%D9%8A%20%D9%83%D8%A3%D8%B3%20%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%AA%D8%AD%D8%A7%D8%AF%20%D8%A7%D9%84%D8%A5%D9%81%D8%B1%D9%8A%D9%82%D9%8A

اقترب نادي الرجاء البيضاوي المغربي من منافسات الدور النهائي في بطولة كأس الاتحاد الإفريقي، بعد فوزه الثمين على مضيفه نادي إنيمبا النيجيري، بهدف دون رد، في مباراة ذهاب الدور نصف النهائي للبطولة، والتي أقيمت في مدينة آبا النيجيرية.

ويدين الرجاء البيضاوي بفوزه إلى صانع ألعابه عبد الإله الحافيظي الذي سجل الهدف الوحيد في الدقيقة 48 بتسديدة من حدود المنطقة إثر كرة من زكرياء حدراف من الجهة اليمنى عقب ركلة حرة لعبها عبد الرحيم الشاكر بسرعة من منتصف الملعب.

وسنحت فرصة للفريق النيجيري لإدراك التعادل عندما حصل على ركلة جزاء في الدقيقة 66 عندما لمست الكرة يد المدافع الليبي سند الورفلي، لكن المهاجم سوبوروتشي أوجوستين ديمجبا سددها فوق المرمى.

وكان بإمكان الرجاء البيضاوي زيادة غلته في أكثر من مرة خصوصًا في الشوط الثاني حيث تناوب مهاجموه على إهدار العديد من الفرص السهلة.

وأبقى الإسباني خوان كارلوس جاريدو المدير الفني لنادي الرجاء على هدافي الفريق في المسابقة محمود بنحليب، متصدر ترتيب الهدافين برصيد 11 هدفًا، ومحسن ياجور على مقاعد البدلاء قبل أن يدفع بالأخير في الدقائق الـ 15 الأخيرة.

وهي المباراة الخامسة بين الفريقين في المسابقات القارية والأولى في كأس الاتحاد حيث أوقعتهما قرعة مسابقة دوري الأبطال مرتين في دور المجموعات في ربع النهائي عامي 2005، فاز الرجاء 1-صفر في الجولة الثالثة، ورد إنيمبا بثنائية نظيفة في الجولة الرابعة، و2001 حيث فاز إنيمبا 2-صفر في الثالثة وتعادلا سلبا في الرابعة.

ويسعى الرجاء البيضاوي إلى لقبه الثاني في المسابقة بعد الأول عام 2003 قبل عام من دمجها مع كأس الكؤوس الإفريقية، فيما يطمح إنيمبا إلى الظفر بها للمرة الأولى.

وسيكون أمام إنيمبا مهمة صعبة في مباراة الإياب، حيث يلتقي الفريقان في 24 أكتوبر الحالي في الدار البيضاء.

.