نوري شاهين: ريال مدريد مع زيدان هو رئيس دوري أبطال أوروبا

تحدث نوري شاهين عن إياب الدور نصف النهائي من دوري أبطال أوروبا بين ريال مدريد وتشيلسي مشيداً بفريقه السابق وزملائه السابقين مثل راموس وبنزيما.

0
اخر تحديث:
%D9%86%D9%88%D8%B1%D9%8A%20%D8%B4%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%86%3A%20%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF%20%D9%85%D8%B9%20%D8%B2%D9%8A%D8%AF%D8%A7%D9%86%20%D9%87%D9%88%20%D8%B1%D8%A6%D9%8A%D8%B3%20%D8%AF%D9%88%D8%B1%D9%8A%20%D8%A3%D8%A8%D8%B7%D8%A7%D9%84%20%D8%A3%D9%88%D8%B1%D9%88%D8%A8%D8%A7

في الساعات القليلة المقبلة، سيتم معرفة المتأهلين الجدد لنهائي دوري أبطال أوروبا «شامبيونزليج»، حيث يتنافس اليوم الثلاثاء كل من مانشستر سيتي وباريس سان جيرمان على ملعب الاتحاد في بحث كلاهما عن التتويج ملكا لأوروبا للمرة الأولى، ومن ناحية أخرى، يقاتل تشيلسي في سباقه الثاني مع ملك البطولة، ريال مدريد، غدًا الأربعاء على ملعب ستامفورد بريدج، وهو ما دفع بلاعب خط الوسط التركي نوري شاهين للتعليق على هاتين المواجهتين.

وخلال حوار لاعب خط الوسط نوري شاهين، لاعب فريق أنطاليا سبور التركي، مع موقع «جول» العالمي، تحدث عن هاتين المباراتين، موضحاً شيئاً واحداً أن «ريال مدريد هو قائد البطولة».

قال التركي، مشيرًا إلى أنه دعمه لفريقه السابق ريال مدريد: «كلا الفريقين في لحظة جيدة، وتشيلسي يلعب بشكل جيد للغاية مع توخيل وقد يكونان أفضل فريق على المستوى التكتيكي اليوم، ومن الواضح أن لديهم خطة لعب، ولكن على الجانب الآخر لديك رئيس دوري أبطال أوروبا، ريال مدريد مع زين الدين زيدان، فهم ما زالوا في لحظة جيدة حتى لو اعتقد الناس أنهم ليسوا بهذه القوة، وأبصم لهم أنهم يمكنهم فعل ذلك».

وحرمت الإصابات نوري شاهين من النجاح مع ريال مدريد حيث لعب 10 مباريات فقط في العام الذي وصل فيه بعد تحقيق النجاحات مع بروسيا دورتموند الألماني، وعلى الرغم من ذلك، فإنه يحتفظ بذكرى جميلة لإقامته في النادي الأبيض، قائلًا: «لقد كان أمرًا مميزًا بالنسبة لي أن أشارك في غرفة تبديل الملابس مع هؤلاء اللاعبين وأرى مدى احترافهم وكم كانوا جيدين، ونتحدث عن أشخاص مثل سيرجيو راموس وكريم بنزيما الذين ظلوا في النخبة منذ 10 إلى 15 عامًا ولا يزالون جائعين حتى لو فازوا بكل شيء، وبنزيما يعتبر واحدًا من أفضل ثلاثة مهاجمين في العالم».

كما تحدث لاعب أنطاليا سبور التركي الحالي عن الأمريكي كريستيان بوليسيتش، لاعب تشيلسي الذي كان يتقاسم معه غرفة تبديل الملابس في بروسيا دورتموند، ويؤكد نوري شاهين أنه كان دائمًا على استعداد للاستماع والتعلم، ويركز دائمًا على أهدافه، ويعتقد أن إمكاناته الكاملة لم تتم رؤيتها بعد.

وقال في هذا السياق: «نحن على اتصال وهو فتي جيد للغاية، وآمل أن يكون تأثيره على تشيلسي أكبر، وإذا رأيت مواسمه الأولى، فإن تأثيره سيكون بعيدًا، كما هو الحال في مباراة الذهاب ضد ريال مدريد، لكنني متأكد من أن لديه الكثير ليعطيه».

وبالنسبة لمواجهة نصف النهائي بين مانشستر سيتي وباريس سان جيرمان، يعتقد نوري شاهين أن الإنجليز سيعبرون إلى النهائي، لكن مع الإمكانات الهجومية للباريسيين، لا يستبعد أن تكون هناك مفاجأة، موضحًا: «لديهم صعوبة، والنتيجة مثالية لصالح المان سيتي لكننا نتحدث عن باريس سان جيرمان وحتى بيب جوارديولا يعرف أنه يمكنهم تسجيل الأهداف حتى من أجل المتعة».

نيمار ومبابي يواجهان فرصة جديدة لإظهار أنهما مهيمنان حقيقيان على كرة القدم الأوروبية وشاهين نفسه يعرف ما هي معاناة الفرنسيين، وأختتم قائلًا: «عندما يكون لديك نيمار ومبابي، كل شيء ممكن، ولقد لعبت ضد مبابي عندما كان عمره 17 عامًا وكان مذهلاً، حيث ذكرني على الفور بتييري هنري، كما أنني أحب شخصيته، فهو متواضع جزئيًا ومتعجرف جزئيًا، وإمكاناته لا تصدق».


.