Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
ميسي ينهي عقمه التهديفي في دور الثمانية من دوري أبطال أوروبا

ميسي ينهي عقمه التهديفي في دور الثمانية من دوري أبطال أوروبا

نجح الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم برشلونة الإسباني في تسجيل هدفين في شباك مانشستر يونايتد بدوري أبطال أوروبا ليكسر صيامه التهديفي في هذا الدور بتلك البطولة منذ 2013.

محمد عبد السند
محمد عبد السند
تم النشر

أخيرا كسر الأرجنتيني ليونيل ميسي أيقونة فريق برشلونة الإسباني صيامه التهديفي في دور ربع النهائي من بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم «تشامبيونزليج» بعد نجاحه في هز شباك في مباراة مانشستر يونايتد الإنجليزي.

وسجل ميسي هدفين في الشوط الأول من مباراة برشلونة و«الشياطين الحمر» التي تقام الآن على ملعب «الكامب نو» ضمن منافسات إياب دور الثمانية من «تشامبيونزليج»، علما بأن لقاء الذهاب كان قد انتهى لصالح العملاق الكتالوني بهدف نظيف عن طريق الإنجليزي لوك شك بالخطأ في مرماه.

وبتسجيله الهدف الأول قبل أقل من مرور 20 دقيقة من المباراة، ينجح «البرغوث» الحاصل على جائزة الكرة الذهبية 5 مرات، في إنهاء العقم التهديفي الذي لازمه خلال فترة طويلة هذا الدور من نسخ دوري أبطال أوروبا.

ولا يختلف اثنان على أن وجود ميسي صاحب الـ31 عام في التشكيلة الأساسية لكتيبة الإسباني إرنيستو فالفيردي يعطي دفعة قوية للبارسا في أية مباراة، لكن اللاعب لم يسجل من قبل أية أهداف في هذا الدور من «تشامبيونزليج» منذ العام 2013، وهي الفترة التي خاض خلالها 12 مباراة في تلك الجولة بالتحديد.

كان فالفيردي قد تحدث عن ميسي أمس الإثنين خلال المؤتمر الصحفي الذي سبق مباراة اليوم حينما سئل عن صيامه عن التهديف في هذا الدور من البطولة بقوله: « هذا يعني أنه يقترب من هز الشباك من جديد، فهو في حالة فنية عالية لمباراة الغد».

جاء هدف ميسي الأول في الدقيقة 15 حينما استغل هفوات دفاع مانشستر يونايتد ويسدد كرة لا تصد ولا ترد على شباك الإسباني العملاق ديفيد دي خيا معلنا عن هدف برشلونة الأول.

وفي الدقيقة 25 يكرر الأرجنتيني فعلته ويستغل هفوة دفاعية أخرى من قبل لاعبي يونايتد مسددا كرة سهلة لم يتمكن دي خيا في التعامل معها بشكل غريب، لينفرد بترتيب هدافي البطولة هذا الموسم برصيد 10 أهداف.

اخبار ذات صلة