ميسي كافح لكي يتنفس أمام مانشستر.. وشكوك حول مشاركته ضد هويسكا

تعرض النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي للإصابة خلال مباراة برشلونة أمام مانشستر يونايتد ضمن ذهاب دور الثمانية من بطولة دوري أبطال أوروبا

0
%D9%85%D9%8A%D8%B3%D9%8A%20%D9%83%D8%A7%D9%81%D8%AD%20%D9%84%D9%83%D9%8A%20%D9%8A%D8%AA%D9%86%D9%81%D8%B3%20%D8%A3%D9%85%D8%A7%D9%85%20%D9%85%D8%A7%D9%86%D8%B4%D8%B3%D8%AA%D8%B1..%20%D9%88%D8%B4%D9%83%D9%88%D9%83%20%D8%AD%D9%88%D9%84%20%D9%85%D8%B4%D8%A7%D8%B1%D9%83%D8%AA%D9%87%20%D8%B6%D8%AF%20%D9%87%D9%88%D9%8A%D8%B3%D9%83%D8%A7

تعيش جماهير نادي برشلونة الإسباني حالة من القلق على نجم الفريق ليونيل ميسي بعد الإصابة في الوجه التي تعرض لها خلال مباراة الفريق أمس في إنجلترا، أمام نظيره مانشستر يونايتد ضمن ذهاب دور الثمانية من بطولة دوري أبطال أوروبا.

ووضع برشلونة قدما في الدور قبل النهائي للبطولة بعد فوزه على مضيفه بهدف للاشيء سجله مدافع «الشياطين الحمر» لوك شو، بالخطأ في مرماه، وتنتظر الفريقين مباراة حاسمة الأسبوع المقبل في الإياب على أرض ملعب استاد «كامب نو» في مقاطعة كتالونيا.

وتعرض ميسي لرقابة شديدة خلال المباراة من مدافع مانشستر يونايتد كريس سمولينج، وفي إحدى الكرات الهوائية المشتركة بين اللاعبين سقط ميسي على أرض الملعب والدماء تنزف من أنفه وحاجبه بغزارة، وتم إيقاف اللعب، وبعدها خرج اللاعب لعدة دقائق لتلقي العلاج قبل أن يعود لاستكمال المباراة، وآثار الإصابة واضحة على وجهه.

فحوصات طبية لميسي الخميس من أجل الاطمئنان عليه

وكشفت تقارير إسبانية، أن الموهوب الأرجنتيني سيخضع لفحوصات طبية صباح اليوم الخميس من أجل الاطمئنان عليه بعد تعرضه لكدمة قوية في الوجه، نتج عنها تجمع دموي في وجه اللاعب، خلال المباراة أمام مانشستر يونايتد.



وقالت صحيفة «آس» في نسختها الإسبانية إن ميسى كافح أمام مانشستر يونايتد لكى يتنفس بشكل طبيعي بعد الاصطدام مع سمولينج، مشيرة إلى أن البرغوث، لم يعان من كسر في الأنف كما شك الجميع لحظة سقوطه، ولكنه أصيب بانحراف صغير في الحاجز الأنفي.

وأضاف تقرير الصحيفة أن صاحب الـ 31 عاما لم تتوقف معاناته عند هذا الحد، ولكنه أيضا عانى من قطع صغير في الحاجب الأيسر جعله يرى الملعب بصورة ضبابية غير واضحة.

هنا

ونتيجة لذلك خاض ميسي المباراة دون أن يكون قادرا على التنفس بشكل صحيح، ودون رؤية واضحة مائة في المائة، وسيخضع اللاعب المتوج بالكرة الذهبية خمس مرات لفحص طبي اليوم، لكن من غير المرجح مشاركته في مباراة هويسكا ببطولة الدوري الإسباني، والمقررة يوم السبت المقبل.

إرنستو فالفيردي يرفض تحميل سمولينج مسؤولية إصابة ميسي

من جهته، رفض إرنستو فالفيردي، المدير الفني لفريق برشلونة إلقاء اللوم على سمولينج في حادث إصابة ميسي، وقال في تصريحات نقلتها صحيفة «ميرور» البريطانية: «أعتقد أنه لم يكن هناك شيء متعمد».

وحول ما إذا كانت هذه الإصابة قد أثرت على مردود اللاعب في المباراة، قال فالفيردي: «بالطبع لم يكن ميسي يشعر بالارتياح.. كانت ضربة قوية وأصيب بتجمع دموي، وسيخضع لفحص طبي اليوم من أجل الاطمئنان عليه».

إقرأ أيضاً: فالفيردي يكشف حالة ميسي.. ويتغنى بجيرارد بيكيه

.