ليلة الأبطال| برشلونة يعود لـ«جوزيبي دي مياتزا».. وأتلتيكو يستعد للثأر

مهمات صعبة للغاية للإسبان في دوري أبطال أوروبا وذلك حين يعود الثلاثاء الكبير من جديد

0
%D9%84%D9%8A%D9%84%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%A8%D8%B7%D8%A7%D9%84%7C%20%D8%A8%D8%B1%D8%B4%D9%84%D9%88%D9%86%D8%A9%20%D9%8A%D8%B9%D9%88%D8%AF%20%D9%84%D9%80%C2%AB%D8%AC%D9%88%D8%B2%D9%8A%D8%A8%D9%8A%20%D8%AF%D9%8A%20%D9%85%D9%8A%D8%A7%D8%AA%D8%B2%D8%A7%C2%BB..%20%D9%88%D8%A3%D8%AA%D9%84%D8%AA%D9%8A%D9%83%D9%88%20%D9%8A%D8%B3%D8%AA%D8%B9%D8%AF%20%D9%84%D9%84%D8%AB%D8%A3%D8%B1

يعود الثلاثاء الكبير من جديد، وذلك بانطلاق الجولة الرابعة من مباريات بطولة دوري أبطال أوروبالكرة القدم، حيث ينتظر عشاق كرة القدم من ليونيل ميسي أن يتعملق في «جوزيبي دي مياتزا»، كذلك سعي أتلتيكو مدريد للثأر من بوروسيا دورتموند الألماني عقب رباعية الجولة الماضية التي هزت ملعب «سيجنال إيدونا بارك».

ويستضيف فريق أتلتيكو مدريد الإسباني نظيره بروسيا دورتموند الألماني على ملعب «واندا ميتروبوليتانو» بالعاصمة الإسبانية مدريد ضمن منافسات الجولة الرابعة من دور المجموعات، كذلك يذهب برشلونة لمدينة ميلانو حيث مواجهته لحساب الجولة نفسها مع نظيره إنتر ميلان بذكريات عديدة أبرزها فوز موسم 2010 الشهير وما حدث خلال المواجهة الماضية.

ويقدم «آس آرابيا» في هذا الموضوع موقف الأندية الإسبانية التي ستخوض مواجهات الغد.

إنتر ميلان – برشلونة

انتهت مباراة الجولة الثالثة التي جمعت الفريقين بفوز الكتلان على ملعبهم وأمام جماهيرهم بثنائية بيضاء وقع عليها كل من البرازيلي رافينيا الذي لعب بدلا من الأرجنتيني ليونيل ميسي، كذلك الإسباني جوردي ألبا الذي وقع على الهدف الثاني.

لكن مباراة الغد مختلفة تماماً حيث تضرب أذهان الفريق الكتالوني ما حدث له خلال نصف نهائي البطولة لموسم 2010 حين أطلقت الأفاعي عنانها السام في وجه بيب جوارديولا خلال ثلاث مرات عن طريق ويسلي شنايدر، مايكون، دييجو ميليتو ووصلوا بذلك للنهائي وتوجوا بالبطولة رغم تسجيل بيدرو رودريجيز هدفًا للبرسا.

شيء آخر مهم من الممكن أن يكون له دور كبير في خروج البرسا من المباراة بنتيجة إيجابية، وهو وجود ليونيل ميسي بنسبة كبيرة بشكل أساسي بعد عودته من الإصابة وانضمامه لقائمة الفريق المتجهة لميلانو، حيث لم يسجل ليو من قبل على أرضية الملعب حين التقى بالإنتر.

أتلتيكو مدريد – بوروسيا دورتموند

أثبت الفريق الألماني أنه الأفضل كرويا هذا الموسم خلال المباراة التي خاضها أمام رجال الأرجنتيني دييجو سيميوني الجولة الماضية حين فاز برباعية ساحقة وقع عليها رافاييل جوريرو (هدفين) وجادون سانشو وزميله أكسيل فيتسل ليؤكد لوسيان فافر مدرب الفريق الأصفر ولاعبوه قوتهم على الصعيد الأوروبي قبل المحلي.

التقى الفريقان من قبل خلال 5 مواجهات، فاز أتلتيكو في مناسبة، وسيطر التعادل خلال مباراة واحدة، فيما فاز الفريق الألماني خلال 3 مناسبات، وأسفر عن ذلك 3 أهداف للفريق الإسباني، وثمانية أخرى لأسود الفيستيفاليا.

موقف برشلونة – أتلتيكو في البطولة

يوجد الفريق العاصمي في المركز الثاني برصيد 6 نقاط بالمجموعة الأولى خلف بوروسيا دورتموند الألماني صاحب الصدارة برصيد 9 نقاط.

فيما يتصدر برشلونة مجموعته الثانية برصيد 9 نقاط بعدما حقق العلامة الكاملة، في الوقت الذي يسيطر الإنتر على الوصافة برصيد 6 نقاط.

.