ليفربول أمام ريال مدريد.. حينما تمنحك كرة القدم فرصة للانتقام

منحت كرة القدم فريق ليفربول فرصة للانتقام من منافسه ريال مدريد الذي تسبب في خسارته لنهائي كييف الشهير عام 2018 في حدث تاريخي.

0
%D9%84%D9%8A%D9%81%D8%B1%D8%A8%D9%88%D9%84%20%D8%A3%D9%85%D8%A7%D9%85%20%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF..%20%D8%AD%D9%8A%D9%86%D9%85%D8%A7%20%D8%AA%D9%85%D9%86%D8%AD%D9%83%20%D9%83%D8%B1%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D9%82%D8%AF%D9%85%20%D9%81%D8%B1%D8%B5%D8%A9%20%D9%84%D9%84%D8%A7%D9%86%D8%AA%D9%82%D8%A7%D9%85

أوقعت قرعة الدور ربع النهائي بدوري أبطال أوروبا ريال مدريد في مواجهة ليفربول الذي سيسعى للانتقام لخسارته لقب البطولة في كييف أمام الفريق الملكي في 2018.

وعلى الرغم من أن سجل مواجهات الفريقين يحمل ثلاثة انتصارات لكل منهما، لكن آخرها تحمل ذكرى خاصة لأنصار الريال الذي توج بنسخة التشامبيونز ليج في 26 مايو لثالث مرة على التوالي بهزيمة ليفربول 3-1.

حينها تقدم كريم بنزيما للريال قبل أن يدرك السنغالي ساديو ماني، ولكن الويلزي جاريث بيل سجل هدفين أحدهما من مقصية، ليمنح فريقه لقب البطولة.

وكانت اللقطة الأكثر شهرة في هذه المباراة هي لقطة إصابة محمد صلاح بعد تدخل عنيف مع سيرجيو راموس في الدقيقة 22 من عمر المباراة ليخرج النجم المصري باكيًا ومحدثا خللا كبيرا في صفوف الريدز.

راموس وصلاح

روبيرتو كارلوس مازحًا: صلاح لن يقترب من راموس

وفاز ريال مدريد على ليفربول في آخر ثلاث مواجهات، منها مباراة في ملعب آنفيلد في 22 أكتوبر 2014، حين حقق أكبر فوز له في انجلترا بالتشامبيونز بثلاثية بيضاء (هدف للبرتغالي كريستيانو رونالدو وثنائية للفرنسي كريم بنزيما).

كانت المباراة في دور المجموعات، وأكد الفريق المدريدي جدارته في التأهل لدور الستة عشر بتكرار الفوز في ملعب سانتياجو برنابيو بهدف لكريم بنزيمة.

كانت تلك أفضل ذكريات في مواجهة لطالما كانت تحمل الكثير من الأشجان للفريق الملكي حتى ذلك التاريخ.

فقبلها التقى الفريقان في ثمن نهائي نسخة 2009 وحقق الفريق الإنجليزي الفوز ذهابا وإيابا ليعزز اللعنة التي رافقت ريال مدريد بالخروج من هذا الدور لستة أعوام.

حقق الريدز تحت قيادة المدرب يوسي بنيايون الفوز في البرنابيو بهدف ثم فاز على أرضه 4-0 بهدفين لستيفان جيرارد والإسباني فيرناندو توريس والايطالي اندريا دوسينا. لم يتبق في الريال الذي مني بهذه الهزيمة، وهي ثاني أثقل هزيمة له في البطولة بعد الخسارة 5-0 من ميلان في 1989، إلا سيرجيو راموس، الذي كان يلعب آنذاك كظهير أيمن.

توج ريال مدريد باللقب في 13 مرة وليفربول ست مرات، وتوج الريدز باللقب على حساب الفريق المدريدي في ملعب حديقة الآمراء في باريس عام 1981 بفضل هدف آلان كيندي قبل تسع دقائق من النهاية.

.