كلوب: من الصعب تكرار الفوز 5-0 على بورتو.. كانت مباراة غريبة

طالب يورجن كلوب المدير الفني لفريق ليفربول الإنجليزي لاعبي الريدز بأداء مباراة قوية في لقاء الإياب أمام بورتو البرتغالي في الدور ربع النهائي من دوري أبطال أوروبا.

0
%D9%83%D9%84%D9%88%D8%A8%3A%20%D9%85%D9%86%20%D8%A7%D9%84%D8%B5%D8%B9%D8%A8%20%D8%AA%D9%83%D8%B1%D8%A7%D8%B1%20%D8%A7%D9%84%D9%81%D9%88%D8%B2%205-0%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D8%A8%D9%88%D8%B1%D8%AA%D9%88..%20%D9%83%D8%A7%D9%86%D8%AA%20%D9%85%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%A9%20%D8%BA%D8%B1%D9%8A%D8%A8%D8%A9

أقر الألماني يورجن كلوب المدير الفني لفريق ليفربول الإنجليزي أن «الريدز» سيكون في مهمة صعبة أمام نظيره البرتغالي بورتو في إياب دور الثمانية من بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم «تشامبيونزليج».

ويتقابل ليفربول مع بورتو في إياب دور رُبع النهائي من «تشامبيونزليج» في المباراة التي ستقام على ملعب «إل دراجاو» مساء غد الأربعاء، علما بأن لقاء الذهاب كان قد انتهى لصالح «الريدز» بهدفين دون رد، جاءا عن طريق الغيني نابي كيتا والبرازيلي روبرتو فيرمينو.

ومع ذلك فقد أكد كلوب في المؤتمر الصحفي الذي عقده اليوم الثلاثاء قبيل اللقاء على أن ليفربول لا يمكن أن يفكر في أنه قد وضع قدما بالفعل في الدور نصف النهائي من البطولة.

وأضاف كلوب: «نحن هنا للتأهل إلى الدور المقبل، وعلينا أن نقاتل بشراسة، وبورتو قد فاز في كل مبارياته على ملعبه في دوري الأبطال حتى الآن».

اقرأ أيضا.. كلوب: أليسون أنقذ حياتنا

وواصل كلوب حديثه عن المباراة بقوله: «بورتو فريق جيد، وكنا الفريق الأفضل في المباراة الأولى، وعلينا أن نكون كذلك في لقاء العودة».

كان سيرجيو كونسيكاو المدير الفني لبورتو البرتغالي قد زعم أن ليفربول يبدو أحيانا وكأنه الفريق الأفضل في العالم، لكن كلوب رفض أن ينساق وراء هذا الحديث، قائلا: «أحيانا نكون أفضل وهذا حقيقي، ونأمل أن نستطيع السيطرة مرة أخرى، هناك لحظات قبل أن نفوز بالمباراة وبعد أن نفوز بها حينما يبدو اللاعبون في صورة جيدة، أعتقد أنها مجاملة، لكن ظني أنها ستكون مباراة صعبة غدا».

على صعيد متصل أكد كلوب أنه لا يمكن أن يعيش على ذكرى المباراة التي فاز فيها العام الماضي على بورتو بنتيجة 5-0 في ذهاب دور الستة عشر من دوري الأبطال، موضحا: «لم أحب تلك المباراة، كانت غريبة حقا، الهدف الأول كان جيدا، لكن ساديو قد صوب تسديدات أصعب ولكنها لم تسكن الشباك، والهدف الثاني كان لعبة رائعة تابعها محمد صلاح، ثم بعد ذلك سجلنا ثلاثة أهداف من هجمات مرتدة».

ويتقابل الفائز من تلك المباراة مع المتأهل من مباراة مانشستر يونايتد وبرشلونة، ويتقدم النادي الكتالوني على نظيره الإنجليزي بهدفين دون رد، في مباراة إياب ربع النهائي.

.