Web Analytics Made
Easy - StatCounter
قائد ليفربول يكشف الدافع السحري للفريق في المباريات الكبيرة

قائد ليفربول يكشف الدافع السحري للفريق في المباريات الكبيرة

تحدث قائد ليفربول جوردان هيندرسون عن الدافع الكبير للفريق الإنجليزي في المباريات الكبيرة والحاسمة والذي يدفع اللاعبين للقتال في ملعب «الأنفيلد».

إيهاب الجنيدي
إيهاب الجنيدي
تم النشر

تترقب جماهير فريق ليفربول الإنجليزي مباراة من العيار الثقيل مساء اليوم الأربعاء، على أرض ملعب استاد «الأنفيلد» أمام نظيره أتلتيكو مدريد الإسباني، ضمن منافسات جولة الإياب، من دور الستة عشر لبطولة دوري أبطال أوروبا.

وخسر ليفربول مباراة الذهاب في العاصمة الإسبانية مدريد قبل ثلاثة أسابيع بهدف وحيد، ويملك الفريق اليوم حجز مقعده في دور الثمانية، حال تحقيق الفوز على ضيفه بنتيجة أكبر، من أجل مواصلة رحلة الدفاع عن اللقب القاري الذي توج به الفريق في الموسم الماضي، محققا الكأس ذات الأذنين الكبيرتين السادسة في تاريخه.

وتوج ليفربول، بقيادة نجمه الإنجليزي جوردان هيندرسون، بلقب دوري أبطال أوروبا في الموسم الماضي، بعد الفوز في المباراة النهائية على جاره اللندني توتنهام بثنائية نظيفة، للنجم المصري محمد صلاح، والبديل البلجيكي الهدّاف ديفوك أوريجي.

وقبل مباراة الليلة المهمة أمام أتلتيكو مدريد، كشف قائد الفريق الإنجليزي جوردان هيندرسون، لماذا ينظر لاعبو ليفربول دائماً نحو «ذا كوب» قبل المباريات الكبيرة والحاسمة في مسيرة الفريق.

و«ذا كوب» هو المدرج الجماهيري الأشهر في استاد «الأنفيلد» والذي يجلس فيه المشجعون المتعصبون بقوة لفريق ليفربول، ودائما ما يحتفل لاعبو ليفربول أمامه بكل الانتصارات التي يحققها الفريق.

اقرأ أيضاً: راشفورد يوجه رسالة لجماهير مانشستر يونايتد بعد تفشي فيروس كورونا

جوردان هيندرسون يكشف سر إلهام لاعبي ليفربول في المباريات الكبيرة

ونقلت تقارير صحفية إنجليزية اليوم الأربعاء، تصريحات لجوردان هيندرسون كشف فيها عن سر نظر لاعبي ليفربول في المباريات الكبيرة نحو «ذا كوب».

وقال جوردان هيندرسون، في تصريحات لبرنامج «يوم المباراة» الذي يتحدث خلاله دائماً أحد نجوم ليفربول في يوم المباراة، التي يخوضها الفريق: «دائما ما نشعر بشعور خاص في الأنفيلد، وتحديداً عندما ننظر إلى مدرج «ذا كوب»، ويوم السبت الماضي أدركت جيداً الأهمية الكبيرة لـ «ذا كوب».

وكان ليفربول قد نجح يوم السبت الماضي في الفوز على نظيره بورنموث بنتيجة 2-1، على ملعب الأنفيلد، ضمن منافسات الجولة التاسعة والعشرين من عمر بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز.



وأوضح هيندرسون: «لا يصدق حقا أن ننظر إلى جميع الألوان والأعلام والضوضاء، التي كانت في المدرج، كانت غير واقعية، وبدت مذهلة، لا أعلم ما إذا كنت قد لاحظت ذلك، ولكن إذا شاهدت لاعبينا قبل أن نتجمع لبدء المباراة، فمعظمهم يلقون نظرة مناسبة على «ذا كوب» ويحاولون قضاء بعض الوقت لاستيعاب كل ما يحدث».

وكان لاعب خط وسط منتخب إنجلترا وليفربول، يعاني من إصابة في أوتار الركبة في مباراة الذهاب قبل ثلاثة أسابيع، لكنه تدرب يومي الأحد والاثنين، وبات متاحا لدخول تشكيلة الفريق أمام أتلتيكو مدريد الليلة.

ويدرك قائد الريدز جيداً أيضًا التهديد الذي يمثله أتلتيكو مدريد، وقال: «أعرف أن مباراة الليلة على ملعبنا، ولكن لا نستطيع أبدًا أن نأخذ المباراة كأمر سهل يمكننا حسمه والتأهل، لأن أتلتيكو فريق قوي ومنظم جداً».

اخبار ذات صلة