في مثل هذا اليوم.. ليفاندوفيسكي أذاق ريال مدريد المرار برباعية

يوافق اليوم الرابع والعشرين من شهر أبريل لعام 2013 تسجيل روبيرت ليفاندوفيسكي، مهاجم فريق بايرن ميونيخ الحالي، وبوروسيا دورتموند السابق، رباعية من الأهداف

0
%D9%81%D9%8A%20%D9%85%D8%AB%D9%84%20%D9%87%D8%B0%D8%A7%20%D8%A7%D9%84%D9%8A%D9%88%D9%85..%20%D9%84%D9%8A%D9%81%D8%A7%D9%86%D8%AF%D9%88%D9%81%D9%8A%D8%B3%D9%83%D9%8A%20%D8%A3%D8%B0%D8%A7%D9%82%20%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B1%D8%A7%D8%B1%20%D8%A8%D8%B1%D8%A8%D8%A7%D8%B9%D9%8A%D8%A9

يوافق اليوم الرابع والعشرين من شهر أبريل لعام 2013 تسجيل اللاعب الدولي البولندي روبيرت ليفاندوفيسكي، مهاجم فريق بايرن ميونيخ الحالي، وبوروسيا دورتموند السابق، رباعية من الأهداف في شباك فريق ريال مدريد الإسباني، لحساب ذهاب الدور نصف النهائي من بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، على ملعب سيجنال إيدونا بارك معقل الفريق الأصفر، الأمر الذي عرض الملكي لفضيحة لن ولم تنسى، بالرغم من سيطرة الأبيض الإسباني على البطولة شكلا وموضوعا بفوزه خلال 13 مرة يتربع بهم على عرشها.

مشوار الفريقان في البطولة حتى لقاءهما

عبر فريق ريال مدريد دور الستة عشر من البطولة بعد التعادل مع مانشستر يونايتد الإنجليزي ذهابا بهدف لكل فريق، إذ شهدت المباراة تلك رأسية كريستيانو رونالدو الشهيرة، فيما انتهت مباراة العودة بفوز الملكي بهدفين مقابل هدف بفضل صاروخية لوكا مودريتش.

فيما تمكن الفريق الأصفر من التعادل مع نظيره شاختار دونستيك الأوكراني بهدفين لكل منهما، فيما انتهت مباراة الإياب بسحق الأصفر بثلاثية بيضاء الأمر الذي حسم صعوده للدور المقبل.

شهد الدور ربع النهائي من البطولة موجهات قوية لكلا الفريقين، إذ تمكن ريال مدريد من ضرب جالطة سراي التركي ذهابا بثلاثية بيضاء، فيما شهدت العودة فوز الأخير بثلاثية أخرين مقابل هدفين كان للإيفواري ديديه دروجبا هدفا منهمز

فيما تعادل دورتموند مع مالاجا من دون أهداف في المباراة الأولى، لتكون مواجهة الإياب قوية للغاية وتنتهي بفوز الأصفر بثلاثية مقابل هدفين ويصعد أسود الفيستيفاليا للدور نصف النهائي.

الدور نصف النهائي.. الصدمة في ألمانيا

لم يتوقع أحد أن ريال مدريد قد يخسر في مباراة أوروبية أمام فريق كبوروسيا دورتموند حينها، لكن على أقل تقدير كان من الممكن أن يخسر كأمر طبيعي لكرة القدم، لكن برباعية.. ومن قبل لاعب واحد، تلك كانت المفاجأة الكبرى.

الهدف الأول جاء في الدقيقة 8 من المباراة، عرضية متقنة تصل للبولندي الذي هرب من رقابة البرتغالي بيبي ووقع على هدفه الأول في شباك دييجو لوبيز الذي أصر البرتغالي جوزيه مورينيو على منح المشاركة أساسيا.

لكن البرتغالي كريستيانو رونالدو وقبل نهاية الشوط الأول بدقائق قليلة، استطاع تسجيل هدف التعادل أثر مرتدة أسفرت عن تمريرة قصيرة داخل مربع العمليات وقع عليها لاعب يوفنتوس الحالي.

خلال الفترة ما بين 50-55 اثبت البولندي للجميع كيفية التمركز بوظائف اللاعب رقم 9، إذ سجل هدفين ولا أروع من مناطق ضيقة غير سانحة للتسجيل جعلا يورجن كلوب مدرب بوروسيا حينها وليفربول الإنجليزي الحالي يرقص فرحا.

ختام الرباعية كان في الدقيقة 66، إذ اصطدم ماركو رويس مع تشابي ألونسو داخل مربع العمليات، مما جعل حكم اللقاء يمنح روبيرت تذكرة الهدف الرابع لينجز ليفاندوفيسكي مهمته ويضرب بكل قوة بل يمزق شباك لوبيز.

يذكر أن فريق بوروسيا دورتموند صعد للمباراة النهائية أمام نظيره بايرن ميونيخ في نهائي ألماني خالص انتهى لكبار بافاريا بهدفين مقابل هدف.

.