سيميوني: لا سبيل أمامنا سوى الفوز على لايبزيج

يستعد أتلتيكو مدريد بقيادة دييجو سيميوني لخوض مباراة لايبزيج في دور ربع نهائي التشامبيونزليج وسط ملعب «خوسيه الفالادي» في لشبونة البرتغالية

0
%D8%B3%D9%8A%D9%85%D9%8A%D9%88%D9%86%D9%8A%3A%20%D9%84%D8%A7%20%D8%B3%D8%A8%D9%8A%D9%84%20%D8%A3%D9%85%D8%A7%D9%85%D9%86%D8%A7%20%D8%B3%D9%88%D9%89%20%D8%A7%D9%84%D9%81%D9%88%D8%B2%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D9%84%D8%A7%D9%8A%D8%A8%D8%B2%D9%8A%D8%AC

أكد دييجو سيميوني، مدرب أتلتيكو مدريدعلى ضرورة الفوز أمام لابيزيج، لأنه الشيء الوحيد للتأهل لدور نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، بالإضافة للإشارة إلى ان المباراة ستكون قوية وضد مدرب كبير.

ويستعد أتلتيكو مدريد لخوض مباراة مساء الخميس أمام لايبزيج في دور ربع نهائي التشامبيونزليج، على أرضية ملعب «خوسيه الفالادي» في لشبونة البرتغالية.

وكان الاتحاد الأوروبي لكرة القدم «اليويفا» قرر خوض الأدوار النهائية بنظام خروج المغلوب من مباراة واحدة تقام على أرض محايدة، لتجاوز الأزمة التي يعاني منها جراء تأجيل البطولة لمدة خمسة أشهر بسبب تفشي فيروس كورونا «كوفيد-19»، حيث كان من المفترض أن يكون الموسم الجديد بدأ بأدواره التمهيدية خلال الشهر الجاري.

وتحدث سيميوني عن أحاسيس اللاعبين قبل مواجهة لابيزج مساء الخميس، قائلاً: «نريد أن يأخذ اللاعبين المباراة بوضوح لإحداث الضرر بالخصم، وهذه بطولة جميلة للغاية ونحن طموحون، والفوز ليس مهمًا بل الشيء الوحيد الذي يتواجد في مباراة مثل هذه».

وعن انتقادات جوليان ناجلسمان، علق سيميوني، قائلاً: «لن أتحدث عن هذا، غدًا سنواجه فريق يلعب بشكل جيد ومدرب يعمل بصورة طيبة، وحصل على نتائج مثلنا».

اقرأ أيضًا: دور الـ 8 بدوري أبطال أوروبا بالأرقام.. لايبزيج مفاجأة الألمان وقاهر الوصيف

هل كرة القدم مدانة ببطولة تشامبيونزليج للأتلتيكو؟ علق سيميوني، قائلا: «هذا ليس من شأني، وفقط أفكر في التحضير لمباراة الغد التي ستكون صعبة للغاية، وأمام مدرب كبير».

وكشف سيميوني طموح الفريق عقب الإطاحة بليفربول صاحب اللقب في النسخة الماضية، قائلاً: «الفوز على ليفربول ليست مرجعية، لأن الحماس مر منذ قترة، والمباراة بعيدة للغاية».

واختتم سيمويني بالحديث عن الغيابات مثل أنخيل كوريا وشيمي فرساليكو، قائلاً: «شيمي قدم كل شيء في مباراته الأخيرة وأيضًا أنخيل بذل مجهود كبير، ونتمنى استعادة من جديد إذا استمرينا في البطولة، وشيمي وأنخيل قدموا للفرق كل شيء في وقت الحاجة»

.