ريال مدريد مهدد بعدم اللعب على أرضه أمام ليفربول في دوري أبطال أوروبا

قرعة دور ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، التي أقيمت مساء اليوم الجمعة في مقر الاتحاد الأووبي «اليويفا» بسويسرا، تكشف عن مواجهة بين ريال مدريد وليفربول.

0
اخر تحديث:
%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF%20%D9%85%D9%87%D8%AF%D8%AF%20%D8%A8%D8%B9%D8%AF%D9%85%20%D8%A7%D9%84%D9%84%D8%B9%D8%A8%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D8%A3%D8%B1%D8%B6%D9%87%20%D8%A3%D9%85%D8%A7%D9%85%20%D9%84%D9%8A%D9%81%D8%B1%D8%A8%D9%88%D9%84%20%D9%81%D9%8A%20%D8%AF%D9%88%D8%B1%D9%8A%20%D8%A3%D8%A8%D8%B7%D8%A7%D9%84%20%D8%A3%D9%88%D8%B1%D9%88%D8%A8%D8%A7

أسفرت قرعة دور ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، التي أقيمت ظهر اليوم الجمعة في مقر الاتحاد الأووبي «اليويفا» بسويسرا، عن مواجهة بين ريال مدريد وليفربول.

ومن المفترض أن تقام مبارة الذهاب أحد يومي 6 أو 7 أبريل على ملعب «ألفريدو دي ستيفانو» معقل النادي الملكي.

وستقام مباراة العودة أحد يومي 13 أو 14 أبريل القادم، في ملعب الأنفيلد، عقر دار ليفربول.

وهناك معضلة ستواجه ريال مدريد في هذه المباراة، تتعلق بمسألة دخول الأجانب إلى الأراضي الإسبانية بسبب القيود التي تفرضها إسبانيا على القادمين إليها نتيجة لانتشار فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19».

مشكلة ريال مدريد تتمثل في حضر مواطني بريطانيا من دخول الأراضى الإسبانية حتى يوم 30 مارس الحالي، وهذا الأمر من المحتمل تمديده إذا استمرت زيادة حالات الإصابة بفيروس كورونا.

لهذا كشفت «أرانتشتا رودريجيز» الصحفية في إذاعة «كوبي» الإسبانية عن أزمة كبيرة سيتعرض لها المرينجي للعب داخل ملعبه.

وأكدت الصحفية الإسبانية على أنه في حالة تمديد هذه القيود، فلم يتمكن الريال من خوض مباراة الذهاب على ملعبه أمام ليفربول الإنجليزي، مما يحرمه من مسألة اللعب في عقر داره خلال منافسات دور ربع التشامبيونزليج.

وعلى الجانب الآخر، لا توجد أي مشكلة بالنسبة لليفربول لخوض مباراة العودة على ملعبه داخل أرض الأنفيلد، لعدم وجود أي قيود على المواطنين الإسبان لدخول بريطانيا.

لهذا حتى الآن، لا تتواجد إسبانيا ضمن القائمة المحظورة من دخول أراضي المملكة البريطانية، مما يمنح ليفربول حق خوض مباراة العودة على أرضه بقيادة المدرب الألماني يورجن كلوب.

ونتيجة لهذه المشكلة سيضطر المرينجي لفقدان فرصة اللعب داخل عقر داره، والبحث عن ملعب بديل لخوض مباراة الذهاب مثلما حدث في الأسابيع الماضية مع أتلتيكو مدريد وتشليسي.

وكان الاتحاد الأوروبي لكرة القدم «اليويفا» قد أعلن يوم 10 فبراير الماضي، عن تغيير ملعب أتلتيكو مدريد وتشيلسي، إلى أرينا ناسيونال في بوخارست بدلًا من إقامة المباراة على ملعب «واندا ميتروبوليتانو» بسبب الإجراءات الاحترازية المفروضة من قبل الحكومة الإسبانية نتيجة لتفشي فيروس كورونا.

تغيير ملعب مباراة أتلتيكو مدريد وتشيلسي لم يكن الأول هذا الموسم، بل اضطر اليويفا لنقل ملعب مباراتي بروسيا مونشنجلادباخ ضد مانشستر سيتي وأيضًا لايبزيج ضد ليفربول إلى المجر، بسبب القيود المفروضة على حركة الطيران في هذه الدول، لانتشار الوباء العالمي.


.