رئيس «الليجا» يطالب بمنع عملاقي إنجلترا وفرنسا من المشاركة في «تشامبيونزليج»

يضغط خافيير تيباس رئيس رابطة الدوري الإسباني الممتاز لكرة القدم «الليجا» على الاتحاد الأوروبي لكرة القدم «يويفا» من أجل فرض عقوبات على ناديي باريس سان جيرمان ومانشستر سيتي بسبب خروقات مالية

0
%D8%B1%D8%A6%D9%8A%D8%B3%20%C2%AB%D8%A7%D9%84%D9%84%D9%8A%D8%AC%D8%A7%C2%BB%20%D9%8A%D8%B7%D8%A7%D9%84%D8%A8%20%D8%A8%D9%85%D9%86%D8%B9%20%D8%B9%D9%85%D9%84%D8%A7%D9%82%D9%8A%20%D8%A5%D9%86%D8%AC%D9%84%D8%AA%D8%B1%D8%A7%20%D9%88%D9%81%D8%B1%D9%86%D8%B3%D8%A7%20%D9%85%D9%86%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B4%D8%A7%D8%B1%D9%83%D8%A9%20%D9%81%D9%8A%20%C2%AB%D8%AA%D8%B4%D8%A7%D9%85%D8%A8%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B2%D9%84%D9%8A%D8%AC%C2%BB

طالب خافيير تيباس رئيس رابطة الدوري الإسباني الممتاز لكرة القدم «الليجا» باستبعاد ناديي مانشستر سيتي الإنجليزي وباريس سان جيرمان الفرنسي من بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم «تشامبيونزليج» المقبلة إذا ما ثبت بالفعل مخالفتهما لقواعد اللعب المالي النظيف.

ويواجه «السيتيزنس» سلسلة من المزاعم بخصوص تمويلاته في أعقاب تردد سلسلة من المزاعم من قبل موقع «فوتبوس ليكس» المتخصص في تسريبات كرة القدم، والتي شملت قيام كلا الناديين بإبرام صفقة مع الاتحاد الأوروبي لكرة القدم «يويفا» والتي تخرق قواعد اللاعب المالي النظيف المالي الصارمة، وفقًا لما نشرته صحيفة «ميرور» البريطانية.

وزعمت التسريبات أن مانشستر سيتي والفريق الباريسي قد أخفيا حجم إنفاقهما وكذا دخولهما الضخمة، لكنهما تفاديا بسلام تلك الواقعة عبر دفع غرامة بدلًا من منعهما من المشاركة في «تشامبيونزليج»، علمًا بأن كلا الناديين كانا قد عوقبا على انتهاكات في العام 2014، حينما دفع «السيتيزنس» غرامة قدرها 49 مليون إسترليني، وكان الناديان أيضًا من بين الأندية التسعة التي قبلت القيود المفروضة على الفرق.

وقالت إدارة بطل الدوري الإنجليزي الممتاز «البريميرليج» الموسم الماضي إن هذه التقارير ما هي سوى محاولة «منظمة وواضحة» لتشويه «سمعة النادي» العريق.

أما النادي الباريسي فقد أكد هو الآخر أنه «دائمًا ما يمتثل للقوانين واللوائح».

لكن تيباس طالب الاتحاد الأوروبي لكرة القدم باتخاذ ما يلزم تجاه الناديين.

وقال تيباس: «قلت قبل عامين إن باريس سان جيرمان ومانشستر سيتي يمارسان الاحتيال، ولذا لم يكن الأمر مفاجئا بالنسبة لي».

وأصدر «يويفا» الأسبوع الماضي بيانا في معرض رده على المزاعم الأخيرة المنسوبة لكلا الناديين، مؤكدًا أنه إذا ما تم اكتشاف معلومات جديدة تتعلق بسوء سلوك، فإنهم سيعيدون فتح باب التحقيقيات في الانتهاكات السابقة.

وأتم تيباس تصريحاته بقوله: «إذا ما اتخذ (يويفا) إجراءات كما يتعين عليه، فإنه سيفرض عقوبات على هذين الفريقين».

.