دوري الأبطال| ماتا يواجه فالنسيا.. أرقام تدل على التألق

يعود الإسباني من جديد لمواجهة فريقه القديم

0
%D8%AF%D9%88%D8%B1%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%A8%D8%B7%D8%A7%D9%84%7C%20%D9%85%D8%A7%D8%AA%D8%A7%20%D9%8A%D9%88%D8%A7%D8%AC%D9%87%20%D9%81%D8%A7%D9%84%D9%86%D8%B3%D9%8A%D8%A7..%20%D8%A3%D8%B1%D9%82%D8%A7%D9%85%20%D8%AA%D8%AF%D9%84%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%A3%D9%84%D9%82

يعود اللاعب الدولي الإسباني خوان ماتا لاعب فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي لمواجهة فريقه القديم فالنسيا، وذلك حين يحل الخفافيش ضيوفًا على الشياطين الحمر على ملعب أولد ترافورد، ضمن منافسات الجولة الثانية من دور المجموعات لحساب بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

الخروج من مدريد للتألق

وقدم ماتا العديد من الأشياء الإيجابية لفالنسيا في الفترة التي قضاها داخل الميستايا بعد انتقاله من صفوف ريال مدريد خلال موسم 2007 واستمراره حتى صيف 2011، حيث إنه خاض 174 مباراة، سجل 46 هدفًا، وصنع 52 آخر، بالإضافة لفوزه ببطولة كأس الملك موسم 2007-2008.

التوهج في لندن

تألق ماتا مع الخفافيش جعل إدارة نادي تشيلسي الإنجليزي تضعه تحت مجهرها لفترة حتى استطاعت الظفر به خلال فترة الانتقالات الصيفية لموسم 2011 مقابل مبلغ وصل إلى 30 مليون يورو، ليتألق الإسباني مع البلوز ويقدم مستويات ثابتة ترك بها بصمته في ستامفورد بريدج، حيث خاض 135 مباراة، وسجل 32 هدفًا، وصنع 58 آخر، بالإضافة إلى تتويجهببطولة دوري الأبطال مع الإيطالي روبيرتو دي ماتيو عام 2011-2012، كذلك الدوري الأوروبي خلال عام 2012-2013، وكأس الاتحاد الإنجليزي لموسم 2012.

ماتا في مانشستر

خلال الانتقالات الشتوية لعام 2014 تناولت الصحف الإنجليزية اقتراب اللاعب الإسباني من الانتقال لصفوف مانشستر يونايتد قادمًا من تشيلسي، وبالفعل تمت الصفقة ليذهب خوان لملعب أولد ترافورد مقررًا نثر سحره بكل قوة، حيث خاض ماتا 192 مباراة مع الشياطين، سجل 40 وصنع 34 آخر، بالإضافة لفوزه بأربع بطولات لعل أبرزها بطولة الدوري الأوروبي عام 2016-2017.

ماذا قدم ماتا لكرة القدم مع الأندية؟

عدد المباريات: 502.

عدد الأهداف: 119.

عدد صناعة الأهداف: 144.

عدد البطولات: 8.

لكنه أيضًا تألق مع منتخب بلاده بشكل كبير، حيث خاض 41 مباراة، سجل 11 هدفًا، وصنع 9، بالإضافة إلى تتويجه ببطولة كأس العالم عام 2010، وأمم أوروبا (يورو 2012).

تألق فني

استطاع ماتا اللعب في أكثر من مركز خلال الثلث الأخير، فتعملق على الجبهتين وكلاعب وسط مهاجم، تميز بتحركاته بالكرة ومن دونها، كان ركيزة أساسية لكل المدربين الذي لعب معهم سواء اعتمدوا على ثلاثي أو رباعي في وسط الملعب، حتى حين لعب في نهج (3-5-2) قدم مستويات كبيرة للغاية.

.