جوارديولا غريق دون ميسي في دوري أبطال أوروبا

جوارديولا غريق دون ميسي في دوري أبطال أوروبا

0
%D8%AC%D9%88%D8%A7%D8%B1%D8%AF%D9%8A%D9%88%D9%84%D8%A7%20%D8%BA%D8%B1%D9%8A%D9%82%20%D8%AF%D9%88%D9%86%20%D9%85%D9%8A%D8%B3%D9%8A%20%D9%81%D9%8A%20%D8%AF%D9%88%D8%B1%D9%8A%20%D8%A3%D8%A8%D8%B7%D8%A7%D9%84%20%D8%A3%D9%88%D8%B1%D9%88%D8%A8%D8%A7

بعد الهزيمة القاسية من ليفربول في مباراة الذهاب من دوري الأبطال الأربعاء الماضي, يعاني جوارديولا من خيبة أمل جديدة في المنافسة علي الشامبيونز ليج، في سيناريو متكرر منذ أن غادر برشلونة.

وعلي الرغم من أن بيب جوارديولا لا تزال لديه مباراة العودة علي ملعبه أمام ليفربول و لكن حلم العبور لنصف النهائي بات صعبا بعد الهزيمة بنتيجة 3-0 في الذهاب.

ويستعصي علي جوارديولا الفوز بالشامبيونز منذ أن ترك برشلونة الذي حقق معه العديد من البطولات والكؤوس ومنهم بطولتا دوري الأبطال 2009 و2011.

وانتقل جوارديولا بعد ذلك إلي بايرن ميونيخ وكان مطالبا بالفوز بالشامبيونز ولكنه سقط في عبور الدور قبل النهائي خلال الثلاث سنوات التي قضاهم مع البافاري علي يد الفرق الإسبانية, وكان قد صرح قبل تركه البايرن: «سيسجل في تاريخي عدم تحقيق الشامبيونز مع بايرن ميونيخ وسينسي الناس طريقة اللعب الجيدة التي طورتها في الفريق».

ويبدو أن الوضع لن يتغير الوضع بمجيئه إلي «البريميرليج» مع توليه مهمة تدريب مانستر سيتي، على الرغم من تحقيق العديد من الأرقام القياسية في الدوري الإنجليزي، ولكنه يعاني بدون نجم برشلونة الأول ميسي.

.