تقارير: حكم إسباني لنهائي بطولة دوري أبطال أوروبا

أكدت تقارير صحفية بريطانية أن حكم لقاء نهائي بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم بين ليفربول وتوتنهام سيتم الاستقرار على هويته خلال الأسبوع المقبل

0
%D8%AA%D9%82%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%B1%3A%20%D8%AD%D9%83%D9%85%20%D8%A5%D8%B3%D8%A8%D8%A7%D9%86%D9%8A%20%D9%84%D9%86%D9%87%D8%A7%D8%A6%D9%8A%20%D8%A8%D8%B7%D9%88%D9%84%D8%A9%20%D8%AF%D9%88%D8%B1%D9%8A%20%D8%A3%D8%A8%D8%B7%D8%A7%D9%84%20%D8%A3%D9%88%D8%B1%D9%88%D8%A8%D8%A7

أكدت تقارير صحفية بريطانية، أن حكم لقاء نهائي بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم سيتم الاستقرار على هويته خلال الأسبوع المقبل، مشيرة في الوقت نفسه إلى أنه من غير المرجح أن يكون إنجليزي الجنسية.

وصعد فريق ليفربول للمباراة النهائية بعدما أقصى نظيره برشلونة في مباراة الإياب برباعية بيضاء، وكان الطرف الثاني من المباراة النهائية توتنهام قد قلب الأمور رأسا على عقب أمام نظيره أياكس أمستردام الهولندي، إذ كان الأخير قد فاز ذهابا بهدف نظيف، لكن السبيرز حسموا الأمور بثلاثية مقابل هدفين بالدقائق الأخيرة.

ووفقا لصحيفة «تايمز» فإن هناك تكهنات بأنه قد يكون حكمًا إسبانيًّا، حيث إن المفاضلة بين أنطونيو ماتيو لاهوز الذي أدار ست مباريات في دوري الأبطال هذا الموسم أو كارلوس ديل سيرو جراندي الذي أسندت له المهمة في أربع مباريات فقط.

ويعد هذا اللقاء هو الثاني في تاريخ البطولة الذي سيكون بين طرفين من إنجلترا، إذ كان اللقاء الأول في نسخة موسم 2007-2008 بين فريقي تشيلسي ومانشستر يونايتد، وحينها توج الأحمر ببطولته الثالثة تاريخيًا.

وسيكون نهائي دوري أبطال أوروبا هذا الموسم بين ليفربول وتوتنهام، النهائي السابع في المسابقة الذي يجمع بين ناديين من نفس البلد، والثاني الذي يجمع بين ناديين من إنجلترا.

.