تغييرات محتملة في دوري أبطال أوروبا تسبب أزمة بين الأندية الكبيرة

بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، شهدت العديد من الأحداث المثيرة في الأسبوعين الماضيين، بمباريات الإياب لدور الـ 16 بالبطولة القارية الأغلى بين الأندية

0
%D8%AA%D8%BA%D9%8A%D9%8A%D8%B1%D8%A7%D8%AA%20%D9%85%D8%AD%D8%AA%D9%85%D9%84%D8%A9%20%D9%81%D9%8A%20%D8%AF%D9%88%D8%B1%D9%8A%20%D8%A3%D8%A8%D8%B7%D8%A7%D9%84%20%D8%A3%D9%88%D8%B1%D9%88%D8%A8%D8%A7%20%D8%AA%D8%B3%D8%A8%D8%A8%20%D8%A3%D8%B2%D9%85%D8%A9%20%D8%A8%D9%8A%D9%86%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%86%D8%AF%D9%8A%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D9%83%D8%A8%D9%8A%D8%B1%D8%A9

كانت بطولة دوري أبطال أوروبا مزدحمة بالعديد من الأحداث المثيرة، خلال الأسبوعين الماضيين، والتي شهدت مباريات الإياب لدور الـ 16 ببطولة.

شهدت المواجهات العديد من العودة وقلب الطاولة على الخصم، والفوز في الدقائق الأخيرة، واكتمل عقد الفرق المتأهلة لدور ربع النهائي.

وذكر موقع «GMS» أنه لا شك في أن دوري الأبطال بمثابة الأرض الموعودة للاعبي كرة القدم، والجميع لا يخفى رغبته في اللعب في المسابقة الأوروبية الأغلى.

ومع ذلك، منذ سنوات وحتى الآن، كانت هناك حالات منا لتذكر بشأن القوى الموجودة في الأندية الأوروبية الكبرى والتي تبحث دائمًا عن التجديد وتحديث المنافسة.

وزعمت تقارير صحفية أنه من المقرر أن تعقد الأندية الأوروبية الكبرى اجتماعًا سريًا مع الاتحاد الأوروبي لكرة القدم «يويفا»، الثلاثاء القادم في سويسرا، والذي سيكون أول نقاش رسمي يجرى حول تغيير في شكل ونظام دوري الأبطال.

وتابع الموقع أنه من غير المحتمل أن يتم تنفيذ أي تغييرات في أي وقت قبل عام 2024، ولكن من الممكن أن تحدث بعض المشاحنات المثيرة إلى حد ما على جدول الأعمال.

واحدة من أبكر النقاط التي يجب التحدث عنها، هي إمكانية وجود نظام أوروبي للترقية والترقي، والذي من الممكن أن يحل محل نظام التأهيل الحالي.

وواصلت أن هذه العملية التأهيلية المغلقة الجديدة، تفضل بشدة الأندية الأوروبية الكبرى، وتصعب الأمور أكثر على الفرق الأصغر أن تتأهل للمنافسة.

ولكن ربما يكون أكثر الاقتراحات الإثارة للجدل التي ستتم مناقشتها، هي نقل المباريات من منتصف الأسبوع، الثلاثاء والأربعاء، إلى نهاية الأسبوع، مما سيؤدي إلى تخريب أولوية كل دولة على حدة.

ويبدو أن التهديدات المحتملة بإنشاء كأس العالم للأندية بشكله الجديد «الدوري السوبر»، أجبرت الاتحاد الأوروبي على المشاركة مع رابطة الأندية الأوروبي «إي سي ايه»، والتي يقال إنها تمثل 232 ناديًا.

ودائمًا ما طالبت الرابطة بتجديد المنافسة الأوروبية في محاولة منها لحماية الأندية الأكبر، وضمان فرص أكثر لها في التأهل للبطولة.

وعلى الرغم من أن «يويفا» كان قادرًا بشكل دائم على مقاومة الدعوة، ولكن بعد نشر تسريبات «فوتبول ليكس»، تبين وراء الكواليس أن هناك محادثات بين الأندية الكبرى في القارة فيما يتعلق بالانفصال وبطولة الدوري السوبر، لأنه يبدو أنه لم يبق أمامهم أي خيار.

وقد لا يهتم مشجعو كرة القدم بالتغييرات المقترحة، ولكن مع بدء المحادثات كثيرًا في مهدها، لا يزال الطريق طويلًا قبل إجراء أي تغييرات.

.