تشكيل برشلونة المتوقع أمام يوفنتوس اليوم الثلاثاء 8 ديسمبر 2020 في دوري أبطال أوروبا

يخوض برشلونة الإسباني الإسباني مباراة مهمة مساء اليوم الثلاثاء 8 ديسمبر 2020 أمام يوفنتوس الإيطالي في ختام دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا

0
%D8%AA%D8%B4%D9%83%D9%8A%D9%84%20%D8%A8%D8%B1%D8%B4%D9%84%D9%88%D9%86%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AA%D9%88%D9%82%D8%B9%20%D8%A3%D9%85%D8%A7%D9%85%20%D9%8A%D9%88%D9%81%D9%86%D8%AA%D9%88%D8%B3%20%D8%A7%D9%84%D9%8A%D9%88%D9%85%20%D8%A7%D9%84%D8%AB%D9%84%D8%A7%D8%AB%D8%A7%D8%A1%208%20%D8%AF%D9%8A%D8%B3%D9%85%D8%A8%D8%B1%202020%20%D9%81%D9%8A%20%D8%AF%D9%88%D8%B1%D9%8A%20%D8%A3%D8%A8%D8%B7%D8%A7%D9%84%20%D8%A3%D9%88%D8%B1%D9%88%D8%A8%D8%A7

في مباراة يبحث فيها العملاق الكتالوني عن تحقيق الفوز من أجل تأكيد تفوقه على السيدة العجوز الإيطالية، يستضيف فريق برشلونة الإسباني مساء اليوم الثلاثاء 8 ديسمبر 2020، نظيره فريق يوفنتوس الإيطالي، في مباراة صعبة على أرض ملعب (كامب نو) في كتالونيا، ضمن ختام منافسات المجموعة السابعة في دور المجموعات من بطولة دوري أبطال أوروبا.


وضمن الفريقان تأهلهما إلى دور الستة عشر للبطولة، عقب نهاية مباريات الجولة الرابعة، ولكن المباراة بينهما الليلة، هى مواجهة بحثاً عن صدارة المجموعة، وبحثاً عن الثأر أيضاً للعملاق الإيطالي، كما أنها مواجهة تترقبها جماهير كرة القدم في كل أنحاء العالم، نظراً لأنها ستجمع من جديد بين الموهوب الأرجنتيني ليونيل ميسي قائد فريق برشلونة، والعملاق البرتغالي كريستيانو رونالدو، أيقونة فريق يوفنتوس.


المواجهة الجميلة والمثيرة بين ميسي ورونالدو تعود من جديد


والتقى أسطورتا كرة القدم في العالم في السنوات الخمس عشر الماضية، مراراً وتكراراً في كلاسيكو الكرة الإسبانية والعالمية الأشهر في الأعوام الأخيرة ريال مدريد وبرشلونة، حين كان الدون البرتغالي بقميص الملكي وحقق أعظم الإنجازات، قبل أن يقرر الرحيل إلى مدينة تورينو.


وبشكل أكثر دقة، فقد تواجه الأسطورتان في 35 مباراة، كان الفوز في 16 منها من نصيب ميسي، مقابل 10 لرونالدو، بينما خرجت 9 مواجهات بينهما بالتعادل، وزار ميسي الشباك خلال تلك المباريات 22 مرة، مقابل 19 للنجم البرتغالي.


وتقام المباراة بين الفريقين على أرض ملعب استاد كامب نو، لأول مرة في مواجهة بين النجمين الكبيرين بدون وجود عشاقهما وجماهيرهما، نظراً لقرار الاتحاد الأوروبي لكرة القدم بإقامة المباريات في الفترة الحالية بدون جمهور نظراً لتفشي فيروس كورونا المستجد كوفيد-19.

ويحتل برشلونة قبل هذه المباراة المهمة قمة المجموعة السابعة في دور المجموعات، بالعلامة الكاملة برصيد 9 نقاط، بعدما حقق الفوز في مبارياته الخمس الماضية، بينما يأتي العملاق الإيطالي يوفنتوس في المركز الثاني، برصيد 12 نقاط.


وتعرض يوفنتوس لخسارة وحيدة في مشواره بدور المجموعات هذا الموسم، حين خسر من برشلونة نفسه في الجولة الثانية على أرض ملعبه (أرينا ستاديوم) في تورينو، بنتيجة 2-صفر، في مباراة غاب عنها النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، لإصابته في تلك الفترة بفيروس كورونا المستجد.


ويكفي برشلونة الفوز بأي نتيجة أو التعادل اليوم أو الخسارة بهدفين أ وهدف واحد لضمان صدارة هذه المجموعة، فيما يحتاج يوفنتوس للفوز بأكثر من هدفين من أجل تصدر المجموعة.


برشلونة جاهز للمواجهة الصعبة مع العملاق الإيطالي


واختتم برشلونة استعداداته للمباراة بتدريب رئيسي أمس ركز خلاله الهولندي رونالد كومان، المدير الفني للفريق على شرح خطة المباراة، ونقاط القوة والضعف في صفوف بطل إيطاليا، وشارك في المران كل اللاعبين، باستثناء مجموعة المصابين، بالإضافة لثلاثة لاعبين من فريق الشباب للبارسا، وهم: إينياكي بينيا وأوسكار مينجيزا وكونراد دي لافونتي.


ويغيب عن برشلونة في قمة الليلة أربعة من أهم نجومه، وهم: جيرارد بيكيه وسيرجي روبرتو وأنسو فاتي وعثمان ديمبيلي.


واستعان كومان أيضاً في التدريب بلاعبي الدفاع الغائبين منذ فترة للإصابة الفرنسي صامويل أومتيتي، الأوروجواياني الشاب رونالد أراوخو، وسيمنح اللاعبان خيارات كثيرة للمدرب الهولندي على الصعيد الدفاعي، الذي يعاني منه برشلونة وكومان بشكل كبير منذ فترة.


ووفقاً لهذه الغيابات في صفوف فريق برشلونة، ومن خلال متابعة المران الأخير للفريق قبل موقعة اليوفي، من المنتظر أن يخوض رونالد كومان، المباراة بتشكيلة تضم:


لحراسة المرمى: تير شتيجن.

للدفاع : سيرجينو ديست، فرينكي دي يونج، كليمونت لينجليه وجوردي ألبا.

للوسط: ميراليم بيانيتش، سيرجيو بوسكيتس وبيدري.

للهجوم : فيليبي كوتينيو، أنطوان جريزمان وليونيل ميسي.


على الجانب الآخر، يسافر يوفنتوس إلى برشلونة متسلحا بالدفعة المعنوية جراء انتصاره الصعب في دربي تورينو على جاره اللدود تورينو 2-1 بعد أن كان متأخرا بهدف، كما سيجاور المهاجم الإسباني ألفارو موراتا، والذي كان غائباً عن يوفنتوس محلياً في مباراة تورينو بسبب الإيقاف.


.