برشلونة وبايرن ميونيخ.. سيتين يستقر على التشكيلة وتعديلات في خط الوسط

الكرواتي إيفان راكيتيتش هو اللاعب الوحيد، من الأساسيين أمام نابولي، الذي سيسقط من تشكيلة برشلونة أمام بايرن ميونيخ في دوري أبطال أوروبا يوم الجمعة المقبلة.

0
%D8%A8%D8%B1%D8%B4%D9%84%D9%88%D9%86%D8%A9%20%D9%88%D8%A8%D8%A7%D9%8A%D8%B1%D9%86%20%D9%85%D9%8A%D9%88%D9%86%D9%8A%D8%AE..%20%D8%B3%D9%8A%D8%AA%D9%8A%D9%86%20%D9%8A%D8%B3%D8%AA%D9%82%D8%B1%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%B4%D9%83%D9%8A%D9%84%D8%A9%20%D9%88%D8%AA%D8%B9%D8%AF%D9%8A%D9%84%D8%A7%D8%AA%20%D9%81%D9%8A%20%D8%AE%D8%B7%20%D8%A7%D9%84%D9%88%D8%B3%D8%B7

استقر المدرب الإسباني كيكي سيتين بشكل كامل على تشكيلة برشلونة المكونة من 11 لاعب الذين سيصطفون، يوم الجمعة المقبلة 14 أغسطس 2020، أمام بايرن ميونيخ الألماني في الدور ربع النهائي من بطولةدوري أبطال أوروبا «شامبيونزليج».

في الواقع، سيكون هناك القليل من اللمسات والتعديلات فيما يتعلق بالفريق الذي لعب أمام نابولي الإيطالي، السبت الماضي، في حراسة المرمى: تير شتيجن؛ وفي الدفاع؛ سيميدو وألبا وبيكيه ولينجليه؛ وفي الهجوم: لويس سواريز وجريزمان وميسي.

بينما التغيرات الوحيدة ستكون على صعيد خط الوسط، حيث سيعود كلا من سيرجيو بوسكيتس وأرتورو فيدال بعد خضوعهم لعقوبة الإيقاف لتراكم البطاقات الصفراء، وهو الأمر الذي يمنح المدرب سيتين العديد من الخيارات في هذا المركز من الملعب في مواجهة الفريق البافاري.

ولكن إذا شارك البعض، يجب على الآخرين المغادرة، ومن هذا المنطلق، قرر سيتين بالفعل البطاقة الأولى التي سيضحى بها؛ الكرواتي إيفان راكيتيتش، حيث لن يتواجد ضمن تشكيلة الـ 11 لاعب في لشبونة بعدما تركت مباراته أمام نابولي الكثير من الشكوك لدي الجهاز الفني.

فلم يكن يعاني فقط من مشاكل في الحفاظ على المحور الدفاعي، مع العديد من الأخطاء في حركة الكرة، ولكنه تسبب أيضًا في ركلة جزاء سخيفة عندما كان الفريق الإيطالي يعاني من أسوأ لحظاته في المباراة، مما منح بارقة الأمل لاستمرار الحلم بالعودة في اللقاء والقيام بـ«ريمونتادا».

سيكون سيرجيو بوسكيتس هو من سيحتل مركز المحور الدفاعي، يرافقه في العمود الفقري للبارسا، الهولندي فرينكي دي يونج، الذي قدم مباراة رائعة، على الرغم من الحادث الذي تعرض له قبل يوم واحد من مباراة نابولي، عندماأصيب بلدغة نحلة تركت يده اليمنى متورمة، واضطر إلى اللعب بضمادة.

الشك الوحيد الذي يُعرض على سيتين حاليا هو من سيرافق بوسكيتس ودي يونج في خط الوسط، حيث سيكون الصراع بين كلا من سيرجي روبرتو وأرتورو فيدال، وهناك أيضا ريكي بويج، الذي بالرغم من موهبته ستكون حظوظه قليلة، بينما البرازيلي أرثر ميلو ليس موجودا ولا متوقع مشاركته.

أقرأ أيضا: ميسي من سيقرر إلى أي نقطة سيصل برشلونة في دوري أبطال أوروبا

قدم سيرجي روبرتو مباراة رائعة ضد الإيطاليين، خاصة على مستوى التضحية والتفاني، وهو لاعب لا يقبل الجدل يقدره المدرب سيتين عند اتخاذ القرار النهائي، لكن الدولي التشيلي فيدال يتطور مثل سمكة في الماء في المواعيد الكبيرة، وخبرته وقوته أمران حيويان لمنح الفريق «ميزة إضافية».



بالإضافة إلى ذلك، منذ وصول سيتين على مقاعد البدلاء، أصبح فيدال قطعة أساسية فيها في قائمة الأحد عشر لاعبا للمباريات، حيث منحه المشاركة أساسيا في 14 مباراة من أصل 24 مباراة لعبها، مع حقيقة أنه كان دائمًا في جميع المواعيد المهمة لهذا الموسم، باستثناء مباراة الإياب أمام نابولي، بسبب عقوبة الإيقاف.

وهكذا، يشير كل شيء إلى أن فيدال هو الذي ينتهي به الأمر بالفوز بالمشاركة في المباراة أمام بايرن ميونيخ العنيد يوم الجمعة المقبلة في مدينة لشبونةة وإكمال قائمة الأحد عشر لاعبا للبلوجرانا.

.