برشلونة وباريس سان جيرمان.. هل يعصف نيمار بفريقه السابق؟

أوقعت قرعة دور الـ 16 من بطولة دوري أبطال أوروبا فريق برشلونة بمواجهة صعبة أمام نظيره باريس سان جيرمان الفرنسي في مواجهة تحمل طابع الثأر.

0
%D8%A8%D8%B1%D8%B4%D9%84%D9%88%D9%86%D8%A9%20%D9%88%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%B3%20%D8%B3%D8%A7%D9%86%20%D8%AC%D9%8A%D8%B1%D9%85%D8%A7%D9%86..%20%D9%87%D9%84%20%D9%8A%D8%B9%D8%B5%D9%81%20%D9%86%D9%8A%D9%85%D8%A7%D8%B1%20%D8%A8%D9%81%D8%B1%D9%8A%D9%82%D9%87%20%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%A7%D8%A8%D9%82%D8%9F

أقيمت قرعة دور الـ 16 من بطولة دوري أبطال أوروبا، حيث أجريت في مقر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم بمدينة نيون السويسرية، حيث أسفرت عن مواجهات نارية، وكان من بينها مواجهة برشلونة وباريس سان جيرمان الفرنسي.


وستلعب مباريات الذهاب لدور 16 من دوري أبطال أوروبا يومي 15 و16 فبراير من عام 2021، أما مباريات الإياب، فستلعب يومي 16 و17 مارس من عام 2021، على أن تقام مباريات الذهاب في ملاعب الأندية أصحاب المركز الثاني، بينما تقام مباريات الإياب في ملاعب الأندية التي تصدرت مجموعاتها.


وجاءت مباراة برشلونة أمام باريس سان جيرمان في دور الـ 16 لتكون تكرارا لنسخة عام 2016 عندما أوقعت القرعة الفريقان وجها لوجه.

وهناك العديد من التغيرات التي حدثت منذ 2016 وحتى 2021، وهو الموعد الذي سيقام فيه مباراة دور الـ 16 من دوري أبطال أوروبا.



مواجهة ثأرية


وستكون هذه المباراة بمثابة الثأر لباريس سان جيرمان، من أجل تعويض الخسارة التي تعرض لها الفريق في عام 2016، حيث كان الفريق الباريسي فائزا برباعية دون رد ذهابا، لكنه سقط بستة أهداف مقابل هدف وحيد في مباراة الإياب.


ويعد باريس سان جيرمان وصيف النسخة الماضية من دوري أبطال أوروبا أحد الفرق الكبرى، حيث دعم صفوفه بالعديد من اللاعبين المميزين خلال الفترة الأخيرة.



فصل جديد لنيمار


وهناك ما هو مثير في مواجهة برشلونة وباريس سان جيرمان، فخلال مباراة عام 2016 كان ضمن صفوف برشلونة اللاعب البرازيلي نيمار دا سيلفا، الذي كان عضوا مؤثرا في هزيمة الباريس وتوديعه للبطولة.

ولكن في الوقت الحالي يتواجد نيمار دا سيلفا لاعب في باريس سان جيرمان، حيث سيكون في قوام الفريق المطالب برد الصاع، رغم أنه هو من كان سببا رئيسيا في خروج العملاق الفرنسي في هذه النسخة.


ولعب نيمار ضد باريس في الكامب نو بعدما خسر البارسا في لقاء الذهاب برباعية دون رد، في لقاء الريمونتادا التاريخي الذي سيبقى عالقاً في أذهان الجميع لسنوات طويلة.



عودة جديدة للكامب نو


سيعود نيمار من جديد للكامب نو لكن كخصم لزملائه السابقين لأول مرة، منذ رحيله عن الفريق في صيف 2017 بدفع قيمة الشرط الجزائي في عقده والتي كانت تبلغ 222 مليون يورو، لعل أبرزهم ليونيل ميسي.


ولكن ستكون مشاركة نيمار أمام برشلونة في دور الـ 16 من دوري أبطال أوروبا محل شك، حيث تعرض اللاعب البرازيلي لإصابة قوية في مباراة فريقه بالدوري أمام ليون ولم يعرف بعد إن طبيعة الإصابة القوية ومدة غيابه عن الملاعب وموقفه من المشاركة في أي من اللقاءين في فبراير ومارس المقبلين.


موقف نيمار من المشاركة سيكون منتظرا لكافة الجماهير، خاصة وأن سلاح برشلونة السابق سيكون متحمسا للعودة إلى كامب نو ويقدم أفضل ما لديه، فهل يكون نيمار كابوسا لبرشلونة في هذا الموسم الذي يعاني منه البلاوجرانا تحت قيادة رونالد كومان.


لا أحد يمتلك إجابة لهذا السؤال، خاصة وأنه مازال هناك المزيد من الوقت أمام برشلونة وكومان من أجل التعافي، حيث يسير الفريق بشكل متراجع للغاية.


ومؤخرًا تعرض برشلونة لهزيمة من قادش في الدوري الإسباني، وبعدما من يوفنتوس على ملعب كامب نو في ختام دور المجموعات من بطولة دوري أبطال أوروبا، لتتسبب الهزيمة في إنهاء الفريق لدور المجموعات في المركز الثاني، وهو ما جعله يصطدم بفريق من أصحاب المراكز الأولى في دور المجموعات.


مواجهة مرتقبة وإثارة متوقعة، ليس في مواجهة برشلونة وباريس فقط التي سيغلب عليها الطابع الانتقامي، ولكن في جميع مباريات دور الـ 16 من البطولة القارية.


.

اخبار ذات صلة