التاريخ يزف بشرى سارة لـ «ليفربول» قبل موقعة بورتو بدوري الأبطال

يرى الألماني يورجن كلوب المدير الفني لفريق ليفربول الإنجليزي أن الكلام عن سهولة مباراة الريدز أمام بورتو البرتغالي في دور رُبع نهائي دوري الأبطال غير صحيح

0
%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%AE%20%D9%8A%D8%B2%D9%81%20%D8%A8%D8%B4%D8%B1%D9%89%20%D8%B3%D8%A7%D8%B1%D8%A9%20%D9%84%D9%80%20%C2%AB%D9%84%D9%8A%D9%81%D8%B1%D8%A8%D9%88%D9%84%C2%BB%20%D9%82%D8%A8%D9%84%20%D9%85%D9%88%D9%82%D8%B9%D8%A9%20%D8%A8%D9%88%D8%B1%D8%AA%D9%88%20%D8%A8%D8%AF%D9%88%D8%B1%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%A8%D8%B7%D8%A7%D9%84

يقف التاريخ إلى جوار فريق ليفربول الإنجليزي في كل مواجهاته مع نظيره البرتغالي بورتو في المسابقات الأوروبية، حيث أوقعت قرعة دوري أبطال أوروبا الفريقين مع بعضهما في مواجهتين قد تبدوان سهلة نسبيا للريدز، بحسب ما ذكرته تقارير صحفية.

وأوقعت القرعة التي أجراها الاتحاد الأوروبي لكرة القدم «يويفا» في مدينة نيون السويسرية صباح اليوم الجمعة كتيبة كلوب في مواجهة سهلة نسبيا أمام بورتو البرتغالي، فيما سيتقابل أياكس أمستردام الهولندي مع يوفنتوس الإيطالي، وتوتنهام الإنجليزي ضد مواطنه مانشستر سيتي، وأخيرا برشلونة الإسباني ضد مانشستر يونايتد الإنجليزي في مواجهة نارية بكل المقاييس.

وذكر موقع «جيف مي سبورت» أن ليفربول حقق الفوز على الفريق البرتغالي في دور الستة عشر من دوري الأبطال الموسم الماضي، حيث فاز في مباراة الذهاب التي أقيمت على ملعب «إستاديو دو دراجو» بخماسية نظيفة، قبل أن يتعادل في مباراة العودة دون أهداف.

لكن ليست تلك هي المرة الوحيدة التي يرجح فيها «الريدز» كفته على بورتو. فوفقا للتقديرات الصادرة عن موقع «أوبتا»، لم يخسر الفريق الإنجليزي أمام بورتو قط في «تشامبيونزليج».

فقد سبق وأن لعب ليفربول وبورتو 6 مباريات، فاز الأول في 3، فيما انتهت الثلاثة الأخرى بالتعادل.

هزيمة وحيدة أمام الفرق البرتغالية

وسجل ليفربول 12 هدفا في المباريات الست أمام بورتو، فيما سكن مرماه هدفان فقط.

وخسر ليفربول مرة واحدة فقط في المباريات الـ11 التي خاضها في المسابقة الأوروبية التي خاضها أمام الفرق البرتغالية، حينما تلقى هزيمة بهدفين دون رد أمام بنفيكا على ملعب «أنفيلد» في دور الستة عشر من «تشامبيونزليج» في موسم 2005-2006.

وتأهل ليفربول من كل مباريات الدور رُبع النهائي التي تقابل فيها مع الفرق البرتغالية في دوري الأبطال، وهو ما يمنح دفعة قوية لأبناء كلوب في مباراتهم المقبلة مع بورتو.

واقعية كلوب

لكن الألماني يورجن كلوب المدير الفني لليفر قلل من أهمية الأقاويل التي تزعم أن «الريدز» لديه «أفضل قرعة» في دور رُبع نهائي دوري أبطال أوروبا.

وقال كلوب في تصريحات أدلى بها لموقع ليفربول الرسمي اليوم الجمعة قبيل موقعة فولهام بعد غد الأحد: «ما يمكن أن أقوله؟ إنه بورتو وقد لعبنا بالفعل هناك، ونعرف كم كنا جيدين العام الماضي أمامه».

وأضاف كلوب: «النتيجة في النهاية كانت غريبة، كانت جيدة جدا بالنسبة لنا، بالطبع، لكنها كانت غريبة. وفي مباراة العودة، شاهدنا كلنا شخصية بورتو، والأسلوب الذي يلعب به».

وأكمل كلوب: « لا يمكنني أن أقول إنها أفضل قرعة بالنسبة لنا لأنها ببساطة ليست كذلك- إنها مجرد قرعة، هو فريق (بورتو) يجب علينا أن نستعد له جيدا».

وتابع: «لدينا متخصص فريق بورتو في فريقنا الآن وهو بيب ليندرز الذي كان يعمل هناك في الماضي، وهو يتحدث عنهم دائما بكل احترام. وسيكون لدينا عنهم معلومات كافية، وهذا ما نحتاجه قبل المباراة».

وفي معرض رده على ما إذا كانت نتيجة تلك المباراة تعطي دافعا قويا للمنافس قبل المباراة، أجاب الألماني: «بنسبة 100%. بورتو لم يكن من الفرق التي كنت أتمنى مقابلتها، لكنه الآن منافسنا، وعلينا أن نلعب أمامه».

وأتم كلوب: «أول شيء علينا أن نفعله هو أن نتأكد أن الجميع يحترم الخصم بالطريقة المناسبة- وسنفعل هذا بنسبة 100%. وسنقف على نقاط القوة والضعف لدى بورتو، ثم سنلعب المباراة».

.