Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
18:30
انتهت
ثون
زيورخ
16:15
انتهت
لوجانو
بازل
19:15
سانت كلارا
ماريتيمو
20:15
انتهت
سبورتنج لشبونة
جل فيسنتي
18:30
انتهت
نيوشاتل
سانت جالن
18:00
انتهت
بيلينينسيس
تونديلا
19:15
مانشستر سيتي
ليفربول
17:00
انتهت
أرسنال
نورويتش سيتي
20:00
أتليتكو مدريد
مايوركا
20:00
انتهت
برشلونة
أتليتكو مدريد
19:15
انتهت
برايتون
مانشستر يونايتد
17:00
انتهت
إيفرتون
ليستر سيتي
20:00
ريال مدريد
خيتافي
18:00
دينيزلي سبور
غازي عنتاب سبور
19:15
انتهت
وست هام يونايتد
تشيلسي
19:45
انتهت
جنوى
يوفنتوس
17:00
بعد قليل
شيفيلد يونايتد
توتنام هوتسبر
17:30
أتالانتا
نابولي
19:00
انتهت
ليجانيس
إشبيلية
17:30
انتهت
إنتر ميلان
بريشيا
17:30
انتهت
تورينو
لاتسيو
19:45
انتهت
سبال
ميلان
19:45
روما
أودينيزي
17:30
ريال سوسيداد
إسبانيول
17:00
انتهت
بورنموث
نيوكاسل يونايتد
18:30
انتهت
سيرفيتي
يانج بويز
17:30
انتهت
مايوركا
سيلتا فيجو
17:30
إيبار
أوساسونا
17:30
انتهت
بولونيا
كالياري
20:30
انتهت
ريو أفي
سبورتينج براجا
19:45
انتهت
ليتشي
سامبدوريا
18:30
سيون
لوزيرن
19:45
انتهت
هيلاس فيرونا
بارما
18:15
انتهت
فيتوريا غيمارايش
فيتوريا سيتوبال
19:45
انتهت
فيورنتينا
ساسولو
16:00
انتهت
فاماليساو
بورتيمونينسي
20:00
انتهت
ريال بلد الوليد
ليفانتي
17:30
انتهت
ديبورتيفو ألافيس
غرناطة
20:00
انتهت
ريال بيتيس
فياريال
17:30
انتهت
فالنسيا
أتليتك بلباو
الانتقادات لازالت تلاحق كلوب بعد هزيمة ليفربول أمام أتلتيكو مدريد

الانتقادات ما زالت تلاحق كلوب بعد هزيمة ليفربول أمام أتلتيكو مدريد

تعرض الألماني يورجن كلوب مدرب فريق ليفربول الإنجليزي لانتقادات حادة مؤخرًا بعد خروجه من دوري أبطال أوروبا على يد أتلتيكو مدريد الإسباني

محمد سعد
باتريسيا كازون - ترجمة: محمد سعد
تم النشر

قبل مواجهة إياب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا بين ليفربول الإنجليزي وأتلتيكو مدريد الإسباني أثنى الألماني يورجن كلوب، المدير الفني لمتصدر الدوري الإنجليزي الممتاز، في أكثر من مناسبة على أداء سادس ترتيب دوري الدرجة الأولى الإسباني في دوري الأبطال، مشيدًا بالمدرب الأرجنتيني دييجو سيميوني ومهنئًا إياهم على انتصار مباراة الذهاب بهدفٍ نظيف.

ولكن بعد هزيمة الريدز في مباراة الإياب تغير كل شيء، فالمدرب الألماني الذي كان يُثني على سيميوني وطريقة لعبه أضحى يقول أنه لا يفهم أسلوبه، ولكنه أكد آنذاك أن أتلتيكو مدريد استحق الانتصار.

المثير في الأمر هو أن أتلتيكو مدريد هو الفريق الوحيد الذي استطاع هزيمة ليفربول على ملعبه في السنوات الأخيرة، لذا كان لتلك الصدمة أثر كبير على اللاعبين ومدربهم، علاوة على ذلك، كان قد تعرضت كتيبة المدرب الألماني لهزيمتين فقط قبل مواجهة كتيبة المدرب الأرجنتيني في مباراة الإياب، كلتاها كانت خارج معقل أنفيلد.

ويبدو أن كلوب لم يول أتلتيكو مدريد كامل اهتمامه ولم يقدره حق قدره، لا سيما وأن الفريق المدريدي يمر بفترة سيئة في الدوري ويحتل المركز السادس، وها قد دفع كلوب الثمن وخرج من البطولة في أولى أدوارها الإقصائية.

ونشرت صحيفة «التايمز» منذ أيام قليلة مقالًا انتقدت فيه كلوب وعنونته: «بدلًا من انتقاده عليك التعلم منه»، واليوم تعرض المدرب الألماني لانتقادات جديدة على لسان اللاعب الهولندي السابق ويم فان هانيجيم ولاعب آرسنال الإنجليزي السابق راي بارلور.

اقرأ أيضًا: 5 مدربين يطمحون لتحديد مصيرهم بعد انتهاء غيمة كورونا



وأما بالنسبة إلى هانيجيم فأدلى بتصريحات صحفية قال فيها: «ما فعله أتلتيكو مدريد في أنفيلد كان رائعًا، علاوة على ذلك، لم يحصل ليفربول على ما كانوا يقاتلون عليه بعد تسجيل فيرمينو الهدف الثاني، ومع ذلك، اتضح أن أتلتيكو مدريد كان قادرًا على قلب موازين المباراة، حسنًا الذنب ذنبك، لذا توقف عن البكاء والشكوى وقم بتهنئة الإسبان».

وفيما يتعلق بلاعب آرسنال السابق، فصرح: «فاجئتني انفعالات كلوب وردود أفعاله، كيف كان يعتقد أن أتلتيكو مدريد سيلعب؟ بالتأكيد لن يلعبوا كرة قدم مفتوحة في أنفيلد عندما يكونوا متقدمين بهدف في مباراة الذهاب، ماذا كان يتوقع كلوب أن يفعلوا؟».

وأنهى بارلور تصريحاته قائلًا: «دائمًا ما يلعب سيميوني بهذه الطريقة خارج ملعبه، فهو يضع جميع لاعبيه بالخلف عندما يكون من الصعب عليهم تحقيق الانتصار، هذا أمر طبيعي».

اخبار ذات صلة