الإصابات تداهم يوفنتوس قبل مواجهة أتلتيكو مدريد في دوري أبطال أوروبا

يستعد يوفنتوس الإيطالي لمباراة أتلتيكو مدريد وسط غيابات مؤثرة في صفوفه بعدما انضم كل من دوجلاس كوستا وميراليم بيانيتش لقائمة المصابين بينما ينتظر القائمون على الفريق معرفة موقف الأرجنتيني جونزالو هيجواين من المشاركة في المباراة.

0
%D8%A7%D9%84%D8%A5%D8%B5%D8%A7%D8%A8%D8%A7%D8%AA%20%D8%AA%D8%AF%D8%A7%D9%87%D9%85%20%D9%8A%D9%88%D9%81%D9%86%D8%AA%D9%88%D8%B3%20%D9%82%D8%A8%D9%84%20%D9%85%D9%88%D8%A7%D8%AC%D9%87%D8%A9%20%D8%A3%D8%AA%D9%84%D8%AA%D9%8A%D9%83%D9%88%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF%20%D9%81%D9%8A%20%D8%AF%D9%88%D8%B1%D9%8A%20%D8%A3%D8%A8%D8%B7%D8%A7%D9%84%20%D8%A3%D9%88%D8%B1%D9%88%D8%A8%D8%A7

يعاني يوفنتوس الإيطالي العديد من الإصابات قبل مواجهة أتلتيكو مدريد، في الجولة الأولى من منافسات دوري أبطال أوروبا، وذلك بعد أيام من تعادله أمام فيورنتينا، في الجولة الماضية من الدوري الإيطالي، وهو ما سيضع المدير الفني، ماوريسيو ساري في مأزق قبل المواجهة القارية.

وداهمت المشاكل البدنية لاعبي بطل الدوري الإيطالي مبكرا الموسم الجاري، وهو ما ظهر جليا في مباراة فيورنتينا، والتي اضطر خلالها ساري لإجراء 3 تغييرات اضطرارية، بسبب الإصابات، وهو الأمر الذي سيؤثر على الفريق في افتتاحية دوري الأبطال خارج الديار، على ملعب واندا متروبوليتانو، معقل «الروخيبلانكوس».

ويغيب عن اليوفي منذ بداية الموسم كل من جورجيو كيليني وماتيا دي تشيليو، في الخطوط الدفاعية، وانضم إليهما كل من لاعبي الوسط البرازيلي دوجلاس كوستا والبوسني ميراليم بيانيتش. وأصبح في حكم في المؤكد غياب الأول عن المباراة القارية، بينما لم يتعاف الثاني من الإصابة بالشكل الذي يؤهله للمشاركة أساسيا في اللقاء.

أما الظهير البرازيلي دانيلو، فقد اضطر لعدم استكمال مباراة فريقه أمام فيورنتينا، بعد تعرض لبعض التقلصات العضلية في منطقة الفخذ، ولكن إصابته كانت طفيفة، وسيكون جاهزا للمشاركة في المباراة المقبلة.

موقف هيجواين غير واضح

ولم يتضح موقف النجم الأرجنتيني، جونزالو هيجواين، مهاجم الفريق الإيطالي، والذي يعاني من كدمة في الفخذ. وشارك المهاجم في التدريبات الجماعية الصباحية، ولكنه سيخضع إلى فحوصات طبية يوم الثلاثاء للوقوف على حالته البدنية وإمكانية مشاركته في اللقاء.

ومع غياب دوجلاس في الخطوط الأمامية، سيكون البديل الأقرب هو فيديريكو بيرنارديسكي، الذي شارك كبديل أمام «الفيوري»، وفي حالة غياب هيجواين، سيكون البديل الأقرب هو مواطنه، باولو ديبالا، والذي لم يشارك في مباراة «البيانكونيري» الأخيرة، ويعاني من التهميش إلى حد كبير منذ بداية الموسم.

ويخوض يوفنتوس غمار منافسات دوري أبطال أوروبا ضمن المجموعة الرابعة، التي تضم كلًا من أتلتيكو مدريد الإسباني وباير ليفركوزن الألماني ولوكوموتيف موسكو الروسي. ويسعى الفريق الإيطالي لقنص البطولة القارية التي تغيب عنه منذ عام 1996.

.