الأمس
اليوم
الغد
16:00
انتهت
أولمبيك آسفي
الجيش الملكي
16:15
الشارقة
الوصل
19:30
سينت ترويدن
ميشيلين
19:00
فيليم 2
غرونينغين
17:10
الفيحاء
الرائد
16:15
الفجيرة
اتحاد كلباء
16:00
الوكرة
أم صلال
15:20
العدالة
الفيصلي
13:50
السيلية
الغرافة
13:30
بني ياس
شباب الأهلي دبي
13:30
الجزيرة
خورفكان
13:10
ضمك
الحزم
18:00
انتهت
المغرب التطواني
رجاء بني ملال
16:30
السد
العربي
16:15
عجمان
الظفرة
20:30
بورتيمونينسي
فيتوريا غيمارايش
13:50
الريان
الأهلي
13:50
الدحيل
الشحانية
13:30
انتهت
الشرطة
أمانة بغداد
11:30
الميناء
النفط
13:30
حتا
العين
11:30
الحدود
نفط الوسط
13:30
الزوراء
الكهرباء
13:30
النصر
الوحدة
15:00
أولمبي الشلف
نادي بارادو
20:00
انتهت
تشيلسي
بايرن ميونيخ
20:00
مانشستر يونايتد
كلوب بروج
16:00
الزمالك
الترجي
20:00
انتهت
ريال مدريد
مانشستر سيتي
20:00
انتهت
نابولي
برشلونة
20:00
انتهت
أولمبيك ليون
يوفنتوس
20:00
نورويتش سيتي
ليستر سيتي
20:00
إنتر ميلان
لودوجوريتس رازجراد
19:45
نيم أولمبيك
أولمبيك مرسيليا
20:00
أرسنال
أولمبياكوس
17:00
انتهت
سبورتينج براجا
جلاسجو رينجرز
17:55
جنت
روما
19:30
فورتونا دوسلدورف
هيرتا برلين
20:00
أياكس
خيتافي
20:00
ريال سوسيداد
ريال بلد الوليد
17:55
بورتو
باير ليفركوزن
19:00
الرجاء البيضاوي
مازيمبي
17:55
بلدية إسطنبول
سبورتنج لشبونة
17:55
بازل
أبويل
17:55
إسبانيول
ولفرهامبتون
17:55
لاسك لينز
آي زي ألكمار
17:55
مالمو
فولفسبورج
20:00
بنفيكا
شاختار دونتسك
20:00
سيلتك
كوبنهاجن
20:00
سالزبورج
إينتراخت فرانكفورت
20:00
إشبيلية
كلوج
15:40
التعاون
الهلال
17:40
النصر
الأهلي
فريق يوفنتوس الإيطالي

الأندية الإسبانية.. صداع في رأس يوفنتوس

يوفنتوس الذي لم يخسر منذ بداية الموسم في الدوري الإيطالي ويتصدر البطولة بفارق 13 نقطة عن نابولي أقرب ملاحقيه يستعد لاستئناف رحلته في دوري الأبطال من ملعب «واندا متروبوليتانو»

آس آرابيا وإفي
آس آرابيا وإفي
تم النشر

كانت الأندية الإسبانية خلال السنوات الأخيرة صداعًا في رأس يوفنتوس وعائقًا أمام تحقيق حلمه بالتتويج ببطولة دوري أبطال أوروبا، وبعد غد الأربعاء يواجه فريق «السيدة العجوز» تحديًا جديدًا عندما يحل ضيفًا على أتلتيكو مدريد في ذهاب ثمن نهائي التشامبيونزليج.

ويستعد يوفنتوس، الذي لم يخسر منذ بداية الموسم في الدوري الإيطالي ويتصدر البطولة بفارق 13 نقطة عن نابولي أقرب ملاحقيه، لاستئناف رحلته في دوري الأبطال من ملعب «واندا متروبوليتانو» الذي يأمل في العودة إليه لخوض النهائي في مايو المقبل.

ولبلوغ النهائي على يوفنتوس أن يغير من ديناميكيته في مواجهة الفرق الإسبانية بعدما تعثر مشواره الأوروبي في ثلاثة من المواسم الأربعة الأخيرة على يد أندية من إسبانيا.

بداية رحلة التعثر

وبدأت رحلة التعثر هذه في نهائي دوري الأبطال عام 2015 في الملعب الأوليمبي ببرلين عندما خسر اليوفي 3-1 أمام برشلونة الذي كان يدربه وقتها لويس إنريكي، المدير الفني الحالي لمنتخب إسبانيا.

وكان يوفنتوس حينها مدججا بنجوم مثل الأرجنتيني كارلوس تيفيز والإسباني ألبارو موراتا والفرنسي بول بوجبا والتشيلي أرتورو فيدال لكنه لم يتمكن من الصمود أمام برشلونة، الذي أنهى ذلك الموسم بالفوز بثلاثية الدوري الإسباني وكأس ملك إسبانيا والتشامبيونزليج.

وبعدما ودع يوفنتوس دوري الأبطال الموسم التالي أمام بايرن ميونيخ من ثمن النهائي، بلغ في 2017 النهائي عن جدارة بعد أداء راق قدمه في جميع أدوار البطولة وأطاح فيه ببرشلونة بربع النهائي بثلاثية في تورينو أولًا ثم انتهى لقاء الإياب بالتعادل السلبي.

لكن في نهائي 2017 في كارديف أصبح حلم يوفنتوس الأوروبي كابوسًا أمام ريال مدريد، الأكثر خبرة في هذه البطولة والأكثر تتويجًا بها أيضًا.

يمكنك قراءة: أرقام رونالدو ترعب أتلتيكو مدريد قبل موقعة دوري الأبطال

وكان الريال يدافع وقتها عن لقبه الذي فاز به في 2016 على حساب أتلتيكو مدريد، واستطاع الملكي بقيادة الفرنسي زين الدين زيدان أن يهزم اليوفي 4-1 ليتوج بلقب التشامبيونزليج الثاني على التوالي والـ12 في تاريخه.

والعام الماضي، وضع اليوفي الكأس ذات الأذنين مرة أخرى نصب عينيه لكن الريال كان مجددًا هو العائق الذي بدد الحلم.

وهذه المرة لم يتبدد الحلم في النهائي لكنه تبدد على يد الفريق الإسباني في ربع النهائي.

بوفنتوس يسقط أمام ريال مدريد

سقط يوفنتوس على أرضه في مباراة الذهاب أمام الريال بثلاثية نظيفة، لكنه انتفض إيابًا على ملعب سانتياجو برنابيو وتمكن من التقدم بثلاثية نظيفة واقترب من التأهل لولا ضربة جزاء احتسبت لريال مدريد في الوقت بدل الضائع وسجلها النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو ليمنح الريال بطاقة التأهل لنصف النهائي، قبل أن يبلغ الملكي النهائي ويهزم ليفربول محرزًا اللقب الـ13 في تاريخه والثالث على التوالي.

وبعد عشرة أشهر يعود اليوفي ليتواجه مع فريق إسباني، وهذه المرة سيكون أتلتيكو مدريد في ثمن النهائي، والفارق أنه يتسلح برونالدو الذي كان عاملًا حاسمًا في تفوق ريال مدريد عليه من قبل في البطولة الأوروبية، خاصة أن يوفنتوس أقدم على ضم النجم البرتغالي الصيف الماضي مقابل 112 مليون يورو، بدافع التتويج بكأس دوري الأبطال التي تغيب عنه منذ 1996.

ويقام لقاء الذهاب أمام أتلتيكو مدريد بعد غد في مدريد، فيما يقام لقاء الإياب الحاسم يوم 12 مارس المقبل في تورينو.

اخبار ذات صلة