اتجاه لإقامة مباراة باريس سان جيرمان وبوروسيا دورتموند بدون جمهور

كشفت تقارير صحفية في فرنسا أنه من الممكن إقامة مباراة العودة بين باريس سان جيرمان وبوروسيا دورتموند في ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا بدون جمهور.

0
%D8%A7%D8%AA%D8%AC%D8%A7%D9%87%20%D9%84%D8%A5%D9%82%D8%A7%D9%85%D8%A9%20%D9%85%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%A9%20%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%B3%20%D8%B3%D8%A7%D9%86%20%D8%AC%D9%8A%D8%B1%D9%85%D8%A7%D9%86%20%D9%88%D8%A8%D9%88%D8%B1%D9%88%D8%B3%D9%8A%D8%A7%20%D8%AF%D9%88%D8%B1%D8%AA%D9%85%D9%88%D9%86%D8%AF%20%D8%A8%D8%AF%D9%88%D9%86%20%D8%AC%D9%85%D9%87%D9%88%D8%B1

يحل فريق بوروسيا دورتموند الألماني ضيفًا على فريق باريس سان جيرمان الفرنسي يوم 11 مارس المُقبل في إياب دول الـ16 لبطولة دوري أبطال أوروبا، وكانت مباراة الذهاب انتهت بفوز الفريق الألماني 2-1، وقد أحرز هدفا بوروسيا لاعبه الدنماركي إيرلينج هالاند بينما أحرز هدف الضيوف نيمار دا سلفا.

اقرأ أيضًا: أزمة في ريال مدريد بسبب اللاعبين من خارج الاتحاد الأوروبي

ووفقا لصحيفة لو باريزيان الفرنسية، فإن مباراة العودة ربما تُقام بدون جمهور بسبب تفشي فيروس كورونا، وتعد فرنسا ثاني أكثر الدول الأوروبية التي يتفشى فيها المرض بعد إيطاليا.

كما أشارت الصحيفة الفرنسية أن هناك خلافات دائرة بين باريس سان جيرمان ودورتموند حول إقامة المباراة بدون مشجعين، وكشفت لو باريزيان صراحةً: «يخشى باريس سان جيرمان الفرنسي، من خوض مباراته أمام بوروسيا دورتموند في إياب دور الـ 16 بدوري أبطال أوروبا، بدون جمهور».

وكان ماركينيوس، مدافع الفريق الباريسي، أبدى اعتراضه قائلًا: «سيكون عارًا، كان لديهم مشجعيهم في الذهاب، نريد مشجعينا إلى جانبنا، إذا كان الأمر كذلك، سنطالب بإلغاء المباراة».

وأضافت الصحيفة: «اليويفا تدرس إقامة مباراة الإياب بين الفريقين بدون جمهور، بسبب الزيادة في إصابات فيروس كورونا في فرنسا».

وعقبت: «اجتمعت اللجنة التنفيذية للاتحاد الأوروبي لكرة القدم اليوم في أمستردام لطرح كل الاحتمالات المتعلقةبماريات الجولة الحاسمة من دوري أبطال أوروبا، لقد تجاوزت فرنسا بالفعل ال 100 إصابة، وهناك بالفعل العديد من الفرق التي اتخذت تدابير صارمة بسبب تفشي فيروس كورونا».

واختتمت الصحيفة : «وما لا يفكر به الاتحاد الأوروبي لكرة القدم هو تعليق المباراة ، لأن ذلك من شانه تغيير

تجدر الإشارة إلى أن فرنسا حظرت مطلع الأسبوع الجاري كل المحافل التي يزيد عدد حضورها عن 5000 شخص بسبب انتشار فيروس كورونا الجديد، ويسري هذا القرار بالدرجة الأولى حتى الآن على المحافل التي تقام في القاعات المغلقة وبعض الأحداث الرياضية أيضا، باستثناء الأحداث التي تقام في الاستادات.

.