أنشيلوتي يبعث رسالة تحذير لـ «كتيبة كلوب» قبل موقعة الغد

يستضيف ليفربول نظيره نابولي على ملعب «أنفيلد» مساء الثلاثاء ضمن منافسات الجولة السادسة للمجموعة الثالثة من «تشامبيونزليج»

0
%D8%A3%D9%86%D8%B4%D9%8A%D9%84%D9%88%D8%AA%D9%8A%20%D9%8A%D8%A8%D8%B9%D8%AB%20%D8%B1%D8%B3%D8%A7%D9%84%D8%A9%20%D8%AA%D8%AD%D8%B0%D9%8A%D8%B1%20%D9%84%D9%80%20%C2%AB%D9%83%D8%AA%D9%8A%D8%A8%D8%A9%20%D9%83%D9%84%D9%88%D8%A8%C2%BB%20%D9%82%D8%A8%D9%84%20%D9%85%D9%88%D9%82%D8%B9%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%BA%D8%AF

تعهد كارلو أنشيلوتي المدير الفني لفريق نابولي الإيطالي بأنه سيلعب بطريقة هجومية أمام ليفربول الإنجليزي في المباراة التي ستجمعها غدا الثلاثاء، رغم أنه لا يحتاج إلى الفوز من أجل التأهل إلى المراحل الإقصائية في بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم «تشامبيونزليج».

وتستضيف كتيبة الألماني يورجن كلوب فريق «فقراء الجنوب» على ملعب «أنفيلد» مساء غد الثلاثاء ضمن منافسات الجولة السادسة للمجموعة الثالثة من «تشامبيونزليج»، والتي يتصدرها نابولي برصيد 9 نقاط حققها من فوزين وثلاثة تعادلات، يليه باريس سان جيرمان الفرنسي في المركز الثاني برصيد 8 نقاط، ثم ليفربول الإنجليزي في المركز الثالث برصيد 6 نقاط، والنجم الأحمر الصربي في المركز الرابع والأخير برصيد 4 نقاط.

التعادل في مباراة الغد يضمن التأهل لأبناء أنشيلوتي، فيما يتعين على «الريدز» الفوز على الضيوف بنتيجة 1-0، أو حتى بفارق هدفين على الأقل كي يضمنوا التأهل إلى الدور التالي.

لكن أنشيلوتي يخطط لمباغتة ليفربول واللعب على الهجمة المرتدة منذ الدقيقة الأولى للمباراة، علمًا بأن مباراة الذهاب التي أقيمت في إيطاليا في أكتوبر الماضي كانت قد انتهت بهدف دون رد لصالح أصحاب الأرض.

وقال أنشيلوتي في تصريحاته التي جاءت خلال المؤتمر الصحفي الذي يسبق مباراة الغد: «نعلم كيف سيلعبون لاسيما حينما تكون المباراة على أرضهم ووسط جماهيرهم، لكنني أعلم ما سنفعل».

وأضاف أنشيلوتي: «سنحاول المحافظة على مستوى عال من الضغط لأطول فترة ممكنة. إننا لم نأت للدفاع، ولكننا جئنا من أجل خوض مباراتنا، وهو ما نفعله دائما».

وواصل: «أحيانا فزنا، وأحيانا لم نفز، وأحيانا أخرى تعادلنا، لكن حقيقة الأمر هي أن ثمة مرحلتان مهمتان في كرة القدم- الهجوم والدفاع. فعلينا أن ننفذهما بالطريقة الصحيحة».

جدير بالذكر أن ليفربول لم يُهزم على «أنفيلد» في بطولة دوري أبطال أوروبا منذ أكتوبر من العام 2014، حينما فاز ريال مدريد الذي كان يقوده حينها أنشيلوتي على «الريدز» بنتيجة 3-0.

وتتنافس فرق ليفربول ونابولي وباريس سان جيرمان على مقعدي دور الـ16 من «تشامبيونزليج» في المجموعة المثيرة التي تضم إلى جانبها النجم الأحمر الصربي.

.