دوري أبطال آسيا| الشارقة وخطوة جديدة من أجل التأهل.. والوحدة لإحياء حظوظه

بدأ ناديا الشارقة والوحدة الإماراتيين بداية متفاوتة في دور المجموعات من بطولة دوري أبطال آسيا، ويتطلعان إلى مواصلة مشوارهما في البطولة بنجاح.

0
%D8%AF%D9%88%D8%B1%D9%8A%20%D8%A3%D8%A8%D8%B7%D8%A7%D9%84%20%D8%A2%D8%B3%D9%8A%D8%A7%7C%20%D8%A7%D9%84%D8%B4%D8%A7%D8%B1%D9%82%D8%A9%20%D9%88%D8%AE%D8%B7%D9%88%D8%A9%20%D8%AC%D8%AF%D9%8A%D8%AF%D8%A9%20%D9%85%D9%86%20%D8%A3%D8%AC%D9%84%20%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%A3%D9%87%D9%84..%20%D9%88%D8%A7%D9%84%D9%88%D8%AD%D8%AF%D8%A9%20%D9%84%D8%A5%D8%AD%D9%8A%D8%A7%D8%A1%20%D8%AD%D8%B8%D9%88%D8%B8%D9%87

يخوض نادي الشارقة الإماراتي اختبارًا صعبًا مساء السبت حين يواجه تراكتور الإيراني، في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثانية في دور المجموعات من بطولة دوري أبطال آسيا.

وتضم المجموعة الثانية من بطولة دوري أبطال آسيا، والتي تستضيف مبارياتها إمارة الشارقة، إلى جانب أصحاب الأرض، أندية القوة الجوية العراقي، وباختاكور الأوزبكي، وتراكتور الإيراني.

وافتتح الشارقة مشواره في البطولة بحصد ثلاث نقاط ثمينة، بعدما اقتنص فوزًا غاليًا بهدف دون رد على حساب القوة الجوية، في حين تعادل تراكتور أمام باختاكور بنتيجة 3-3، ليتصدر «الملك» ترتيب فرق المجموعة.

ويبحث الشارقة خلال مواجهة تراكتور عن النقطة السادسة، للحفاظ على صدارة المجموعة، حيث تعد نقاط المباراة هدفًا أساسيًا للمدرب عبد العزيز العنبري ولاعبيه، أملًا في مواصلة تحقيق النتائج الإيجابية، خاصة وأن الفوز سيمنح «الملك» دفعة قوية في سعيه للتأهل.

ومن المنتظر أن يكون إيجور كورونادو أحد الأوراق الرابحة والمهمة، في يد العنبري، بعدما غاب عن الفريق في المباراة الأولى، مما جعله يعيد التفكير في طريقة اللعب والتشكيلة، ومع عودة إيجور المتوقعة تصبح الأمور أكثر ثباتاً وقوة.

وتعد مواجهة الشارقة أمام تراكتور الأولى بين الفريقين على المستوى القاري، لكنها ستكون المباراة رقم 15 لـ«الملك» في مشاركاته الآسيوية، بعدما تمكن خلال 14 مباراة سابقة من تحقيق الفوز في 7 مناسبات وتعادلين، لكنه خسر في 5 مباريات.

ولعب الفريق الإيراني المباراة الأولى بطريقة 4-3-1-2، وأكثر ما تميز به تراكتور كان التسديد بغزارة على المرمى، وأطلق لاعبوه 12 تسديدة في لقاء الجولة الأولى مع باختاكور.

الوحدة لإنعاش حظوظه

فيما سيكون نادي الوحدة الإماراتيفي اختبار صعب للغاية، حين يواجه نادي جوا الهندي مساء السبت، في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الخامسة من بطولة دوري أبطال آسيا.

وتقام مباريات المجموعة الخامسة من دور المجموعات في دوري أبطال آسيا في مدينة جوا الهندية، وتضم المجموعة فرق الوحدة الإماراتي، والريان القطري، وبرسيبوليس الإيراني، وجوا الهندي.

وسقط الوحدة في مباراته الأولى في فخ الخسارة أمام برسيبوليس بهدف دون رد، ليتذيل «العنابي» ترتيب فرق المجموعة بدون رصيد، فيما يتصدر النادي الإيراني الترتيب برصيد 3 نقاط، ويأتي الريان وجوا في المركزين الثاني والثالث بعدما تعادلا سلبيًا في الجولة الافتتاحية.

وسيكون الوحدة مطالبًا بتخطي عقبة غموض المنافس، خاصة وأن الجهاز الفني للنادي الإماراتي لم يشاهد لفريق جوا سوى مباراته في الجولة الأولى أمام الريان، والتي اعتمد فيها الفريق الهندي على دفاع المنطقة والهجمات المرتدة.

وعلى الوحدة أن يظهر وجهًا مغايرًا لما أظهره في الجولة الأولى، بعدما قدم الفريق أداءً غير مقنع، وعليه الكشف عن وجه يعكس قدراته الحقيقية، ورغبة في تعويض خسارته، من أجل الحفاظ على حظوظ تأهله إلى دور الستة عشر.

ويواجه الوحدة تحديًا كبيرًا أمام فريق جوا الذي يلعب للمرة الأولى في تاريخه وتاريخ كرة القدم الهندية في دور المجموعات من بطولة دوري أبطال آسيا، وتمكن من فرض أسلوبه الدفاعي المحكم على الريان، وبالتأكيد سيعمل على ذلك أمام «أصحاب السعادة» مع الاعتماد على المرتدات التي قد تمكنه من خطف هدف، سيعقد حسابات الوحدة ليس فقط في المباراة، بل في المجموعة بالكامل.


.