Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
خريجا أسباير ينافسان على جائزة أفضل قطري في دوري أبطال آسيا

خريجا أسباير ينافسان على جائزة أفضل قطري في دوري أبطال آسيا

الاتحاد الآسيوي لكرة القدم يفتح الباب للتصويت الجماهيري لاختيار أفضل لاعب قطري عبر تاريخ منافسات بطولة دوري أبطال آسيا، مع تواجد اسمين من خريجي أكاديمية أسباير.

آس آرابيا
آس آرابيا
تم النشر

أصبح خريجو أكاديمية التفوق الرياضي «أسباير» منافسين دائما على جوائز الأفضل على مستوى قارة آسيا نظرا لتميزهم والتأسيس السليم الذي تمتع به كل منهم خلال فترة التعلم والتدريب في الأكاديمية، إلى جانب نجوميتهم مع انديتهم والمنتخب القطري في المواسم الأخيرة في ظل المستوى الذي وصل اليه كل منهم.

وقبل فترة كان الثنائي أكرم عفيف والمعز علي ينافسان على جائزة افضل لاعب في كأس آسيا 2019 التي اقيمت العام الماضي في الامارات وفاز بلقبها المنتخب القطري لأول مرة في تاريخه وسط مشاركة مجموعة رائعة من اللاعبين اغلبهم من خريجي أسباير بقيادة المدرب الإسباني فيلكس سانشيز، وايضا نافس المدافع عبد الكريم حسن على جائزة افضل مدافع في دوري أبطال آسيا عام 2018، وهو أيضًا من خريجي «أسباير» وفاز من قبل بجائزة افضل لاعب في قارة آسيا عن العام نفسه.



ونشر الاتحاد الآسيوي لكرة القدم تقريرا سلط خلاله الضوء على أبرز نجوم دوري أبطال آسيا من اللاعبين القطريين على امتداد تاريخ البطولة، مطلقا تصويتا للجماهير في استفتاء للوصول إلى أفضل لاعب قطري في دوري الأبطال.

اقرأ أيضًا: تعرف على النجوم العرب الفائزين بجائزة الأفضل في آسيا

واختار الاتحاد الآسيوي في تقرير نشره بموقعه الرسمي، ستة لاعبين قطريين وهم أربعة لاعبين ممن لعبوا لنادي السد الفريق القطري الوحيد الذي فاز بلقب دوري أبطال آسيا منهم ثلاثة لاعبين حاليين وهم عبد الكريم حسن، وأكرم عفيف، خريجا اكاديمية أسباير، واحسن لاعبين في قارة آسيا عامي 2018 و2019 على التوالي، إلى جانب حسن الهيدوس قائد المنتخب، والموهبة القطرية المعتزل مؤخرا خلفان إبراهيم احسن لاعب في قارة آسيا عام 2006 واول اللاعبين القطريين فوزا بهذه الجائزة، ولاعبين اثنين من الريان هما رودريجو تاباتا الذي أنهى ارتباطه مع الفريق مؤخرا، والمهاجم سيبستيان سوريا.

وبدأت عملية التصويت يوم الأربعاء وتستمر حتى الثلاثاء المقبل، حيث سيتم الاستفتاء عبر الموقع الرسمي للاتحاد الآسيوي للوصول إلى أفضل لاعب قطري في تاريخ دوري أبطال آسيا.

وبلا شك فإن مثل هذه الترشيحات تؤكد بما لا يجعل مجالا للشك مدى نجاح اللاعبين من خريجي اكاديمية أسباير في التألق وترك بصمة تسمح لهم بأن يكونوا منافسين على مثل هذا النوع من المسابقات، على ان يكون التصويت للجماهير في نهاية الامر، ومع استمرار الخريجين من أسباير يتوقع ان يظل لاعبي أسباير محل اهتمام، خاصة وان قطر تستعد حاليا لتنظيم كأس العالم لكرة القدم عام 2022 .

الأكثر قراءة
اخبار ذات صلة