تشافي.. أمل السد القطري في آسيا

منذ مباراة الذهاب التي خسرها السد لم يشارك تشافي في أي مباراة رسمية

0
%D8%AA%D8%B4%D8%A7%D9%81%D9%8A..%20%D8%A3%D9%85%D9%84%20%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%AF%20%D8%A7%D9%84%D9%82%D8%B7%D8%B1%D9%8A%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A2%D8%B3%D9%8A%D8%A7

يعلق مسؤولو وجماهير السد القطري آمالا عريضة على النجم الإسباني الشهير تشافي هيرنانديز في تجاوز عقبة برسبوليس الإيراني، غدا، في إياب نصف نهائي دوري أبطال آسيا للتأهل إلى النهائي القاري الكبير من خلال الخبرة العريضة التي يتمتع بها تشافى، وقدرته على منح الثقة لزملائه لتخطي هذه العقبة والتي تعد الأصعب للفريق في البطولة بعد الخسارة في لقاء الذهاب بالدوحة مطلع الشهر الجاري بهدف نظيف.

ورغم امتلاك السد العديد من الأوراق الرابحة إلا أن تشافي يمثل أهمية كبيرة بالفريق، ومشاركته في المباراة تمنح السداوية الكثير من التفاؤل في تحقيق الفوز والعودة إلى قطر ببطاقة التأهل على حساب برسبوليس الذي سبق له الإطاحة بفريق الدحيل القطري في الدور ربع النهائي للبطولة.

ومنذ مباراة الذهاب التي خسرها السد لم يشارك تشافي في أي مباراة رسمية بسبب توقف الدوري وأيضا الإصابة التي كان يعاني منها، ومن ثم كان التوقف في صالح تشافي لتجهيزه بالصورة المأمولة وهو الأمر الذي أسعد المدرب البرتغالي للفريق جوزفالدو فيريرا خاصة وأنه يعتمد على تشافي لأنه لاعب ذو خبرة وأيضا مدرب داخل الملعب في ظل قدرته على توجيه زملائه والتعامل مع الظروف الصعبة خلال المباراة غدا.

ويحدو الأمل تشافي أن يكون سببا مباشرا في تأهل السد إلى النهائي القاري من أجل الاقتراب من معانقة اللقب هذا العام ليزين به تشافي سلسلة إنجازاته الكروية الكبيرة والتي حققها قاريا من قبل مع برشلونة والمنتخب الإسباني، ولكنه مع السد وفى موسمه الرابع لم يحقق سوى لقب محلي دون القدرة على الوصول بالسد بعيدا في دوري أبطال آسيا، وهذا العام الفرصة سانحة ربما أكثر من أي وقت مضى ليكون السد بقيادة تشافي بطلا للقارة الآسيوية.

.